رئيس التحرير: عادل صبري 12:50 صباحاً | الأحد 16 يونيو 2019 م | 12 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

بعد ظهورها بأسوان..  «دودة الحشد الخريفية» عدو جديد للمزارعين

بعد ظهورها بأسوان..  «دودة الحشد الخريفية» عدو جديد للمزارعين

أخبار مصر

دودة الحشد الخريفية

بعد ظهورها بأسوان..  «دودة الحشد الخريفية» عدو جديد للمزارعين

فادي الصاوي 30 مايو 2019 21:31

ظهرت فى مصر مؤخرا، وتحديدا فى أحد حقول الذرة الشامية بقرية العقبة بمركز كوم امبو بأسوان، دودة الحشد الخريفية، أحد أخطر الآفات التى تصيب المحاصيل الزراعية، والتى تصفها منظمة الأغذية الزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) بأنها العدو الجديد للمزارعين فى أفريقيا.

 

 دودة الحشد الخريفية، هي حشرة مجنحة لديها قدرة كبيرة على تدمير المحاصيل، وأصلها هو القارة الأمريكية، تطير بسرعة كبيرة، ويمكن ليرقاتها أن تقطع ما يصل إلى 100 كلم في الليلة الواحدة، كما أنها قادرة على الهجرة لمسافات طويلة، وتتوالد بشكل كبير حيث يمكن لليرقة خلال حياتها أن تضع ما يقرب من ألف بيضة.

 

 جاءت دودة الحشد الخريفية لأول مرة إلى أفريقيا عن طريق السفن أو الطائرات في مطلع 2016، وبعد ذلك نشرت أجنحتها في جميع أنحاء القارة وتنقلت من بلد إلى آخر حتى اجتاحت أكثر من 40 بلداً، وفقا لمنظمة الأغذية والزراعة.

 

تتغذى هذه الدودة على أكثر من 80 محصولاً من بينها الأرز، (الذرة الرفيعة)، الدُخن، قصب السكر، ومحاصيل الخضروات والقطن، ولكنها تفضل الذرة.

وأكدت منظمة (الفاو)  أنه إذا لم يتم مواجهة دودة الحشد الخريفية فقد تهدد الأمن الغذائي لأكثر من 300 مليون شخص في أفريقيا، وقد تتسبب في خسائر اقتصادية كبيرة تصل إلى 4.8 مليار دولار من إنتاج الذرة لوحده.

 

وشددت (الفاو) على ضرورة قيام الدول بنشر الوعي بدودة الحشد الخريفية يبن المزارعين والزراعيين العاملين على الخطوط الأمامية، كما يجب استخدام أنظمة الإنذار المبكر على مستوى المجتمعات واستخدام الموارد المتوفرة.

وكان الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، تلقى في وقت سابق اليوم تقريرا بشأن توصيات لجنة تسجيل الآفات الجديدة في مصر، لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال دودة الحشد الخريفية.

 

ووفقا للتقرير الخاص بنتائج تحليل عينة حشرية تم أخذها من قرية العقبة بمركز كوم امبو بأسوان، بأحد حقول الذرة الشامية، عرّف معهد بحوث أمراض النباتات العينة ظاهريا، على أنّها دودة الحشد الخريفية، كما تمت المطابقة بتقنية البصمة الوراثية.

 

وأوصت اللجنة بضرورة اتخاذ التدابير اللازمة والإجراءات الفورية لإدارة الحشرة في البلاد، بما في ذلك مخاطرها تحت الظروف المحلية، مع التحقق من اتباع الطرق العلمية للرصد والحصر والتعريف، واستخدام التقنيات الحديثة، وإجراء تحليل مخاطر الحشرة طبقا للقواعد والمعايير الوطنية والدولية ذات الصلة بتسجيل آفة جديدة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان