رئيس التحرير: عادل صبري 01:31 مساءً | الأحد 19 مايو 2019 م | 14 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

المصريون نسيج واحد في رمضان.. و3 أشقاء أقباط ينظمون مائدة رحمن

المصريون نسيج واحد في رمضان.. و3 أشقاء أقباط  ينظمون مائدة رحمن

أخبار مصر

مائدة رحمن لـ3 أقباط

لحظة أذان المغرب..

المصريون نسيج واحد في رمضان.. و3 أشقاء أقباط ينظمون مائدة رحمن

نهى نجم 14 مايو 2019 14:41

في مشهد حضاري لن تراه إلا في مصر بلدنا الحبيبة، ويعكس تبادل المودة والمحبة بين الأقباط والمسلمين فجميعًا ابناء الوطن، ففي الفرح نجتمع والحزن نواسي بعضنا البعض، وفي المناسبات نتشارك معًا ونتبادل الاحتفالات.

 

 

مائدة رحمن لـ3 أشقاء أقباط 

ففي قرية العامرة التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية، حرص 3 أقباط أشقاء بعمل مائدة رحمن لإفطار المسلمين بالقرية، كهدية بسيطة وكنوع من أنواع المحبة ولم شمل الأهالي والأصدقاء والجيران وخلق نوع من المرح والشعور بالأجواء الرمضانية معًا. 

 

 

يقول إبراهيم رزق الله، صاحب محل توريد مواد غذائية بالمنوفية، أنه يقوم بعمل مائدة الرحمن سنويًا وهي عادة كل رمضان، قائلًا: " ننظم حفل إفطار للأشقاء والأخوة المسلمين ويجتمع أكثر من 400 مسلم". 

 

 

يروي عماد رزق، أحد الأشقاء، أنه المائد على مساحة واسعة وعبارة عن عدد كبير من الطاولات لوضع الطعام عليها، ويوجد ساتر يفصل بين المائدة والمارة، مؤكدًا أنه يتم عمل الطعام بجودة عالية من النظافة. 

 

 

" فويل واطباق فيبر وملعقة ومناديل"، هكذا علق عماد قائلًا: " كأنه أكل في مطعم، لأن العين بتاكل قبل البطن، بنحط رز وعيش وسلطة وقطعة لحمة أو فراخ بتختلف كل يوم في طبق فيبر ويتم تغطيته بفويل بالإضافة إلى العصائر والتمر". 

 

يقول شنودة رزق، أن الأعداء يحاولوا أن يفرقوا بين الأقباط والمسلمين ولكن كل يوم يزيد الترابط بينا وتجمعنا المناسبات بالتبادل بيننا ففي الفرح معًا وفي الحزن معًا، فإن دل ذلك على شيئ فيدل على المحبة والترابط القوي بيننا الذي لا يستطيع أحد أن يقطعه أو يمسه بأذى. 

 

 

لحطة أذان المغرب.. شاب: أنا مسيحي شاهد ردود الفعل 

 

عند أذان المغرب تجد مجموعة من الشباب والكبار والصغار حاملين عصائر وتمور ووجبات أحيانًا، يوزعونها على المارة الصائمين الذي لم يسعفهم الوقت للذهاب إلى المنزل بسبب زحمة الطريق أو بسبب التأخير في مواعيد العمل. 

 

 

قام الشاب عبد الرحمن محمد ومحمد المرشدي، بتصوير رد فعل الشباب الذي يوزع التمر أو العصائر عند لحظة أذان المغرب عندما يقول له انه "مسيحي". 

 

 

يقول أحدهم " كل سنة وانت طيب وبالهنا والشفا"، والآخر " احنا واحد مسلم ومسيحي"، واستوقفه شخص يتعدى الأربعين من عمره قائلًا له: " اقف افطر معانا مش هتمشي كلنا واحد"، وغيرها من ردود الفعل التي توضح مدى التلاحم الوطني والأسري، والتي لا تفرق في المعاملة بين مسلم ومسيحي فكلنا سواسية على أرض مصر

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان