رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 مساءً | الأحد 16 يونيو 2019 م | 12 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

مخاوف من انتشار «إنفلونزا الكلاب».. ونقابة البيطريين: لم نسجل أي حالة حتى الآن

مخاوف من انتشار «إنفلونزا الكلاب».. ونقابة البيطريين: لم نسجل أي حالة حتى الآن

أخبار مصر

الكلاب الضالة في شوارع مصر

مخاوف من انتشار «إنفلونزا الكلاب».. ونقابة البيطريين: لم نسجل أي حالة حتى الآن

مصطفى محمد 17 أبريل 2019 22:30

تزايدت حدة المخاوف في مصر مؤخرًا، من وجود وانتشار مرض الإنفلونزا الذي تنقله الكلاب للإنسان والمسمى بـ«إنفلونزا الكلاب».

 

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي«فيسبوك» وغيرها، وبعض المواقع الإلكترونية، أنباء عن انتشار المرض في مصر، وسط تحذيرات تبادلها مواطنون على مواقع التواصل من خطورة المرض.

 

من جانبها قالت النقابة العامة للأطباء البيطريين، إن وزارة الصحة أو الهيئة العامة للخدمات البيطرية لم سجلوا أي حالات حتى هذه اللحظة، وما يتداول عبر مواقع التواصل عن وجود انفلونزا الكلاب وانتقالها للمصريين غير صحيح.

 

ورغم نفيها وجود المرض في مصر، إلا أنها حذرت المصريين من التعامل مع الكلاب الضالة في الشوارع، وأكدت جاهزيتها لأي طوارئ من الممكن أن تحدث خلال الفترة المقبلة، قائلة:"يجب أن نكون على حذر لأى مشاكل تظهر مستقبلا وجاهزين لها".

 

وترى النقابة في بيان أصدرته، أنه يجب على الدولة أن تجد حلولًا للحد من ظاهرة انتشار الكلاب الضالة والتي اعتبرتها تمثل قنبلة موقوتة للشارع المصري والعديد من الأمراض الخطيرة التى تنقلها.

 

بدوره قال الدكتور الحسينى محمد عوض، عضو مجلس النقابة، إن الفيروس الذى يسبب أنفلونزا الكلب هو الأنفلونزا ايه إتش3 إن8، وتم تحديده أول مرة فى ولاية فلوريدا الأمريكية عام 2004 ويصيب الجهاز التنفسى للكلب بشكل رئيسى

 

وأضاف في تصريحات اليوم الأربعاء، إن مرض«إنفلونزا الكلاب»، يتميز بأنه شديد العدوى، ويمكن أن تتعرض الكلاب للفيروس وتقاوم العدوى دون ظهور علامات سريرية.

 

وأفاد أن أعراض وأنواع أنفلونزا الكلاب قد تتطور عند الكلاب المصابة إلى متلازمتين مختلفتين، وهما أعراض معتدلة وتظهر فى هذه الحالة أعراض مثل سعال رطب أو جاف، وعادة يصاحبها إفرازات من الأنف فى معظم الحالات.

 

وتابع: "تستمر الأعراض من 10 إلى 30 يوما وعادة تختفى من تلقاء نفسها، وأعراض شديدة يعانى الكلاب من أعراض مثل ارتفاع فى درجة الحرارة، ويمكن أن يعانى الكلب من الالتهاب الرئوى، وبالتحديد التهاب رئوى نزيفى، حيث يؤثر فيروس الإنفلونزا على الشعيرات الدموية فى الرئتين".

 

وواصل : "لذلك قد يسعل الكلب دماء ويواجه صعوبة فى التنفس إذا كان هناك نزيف فى الحويصلات الهوائية (الأكياس الهوائية)، وعموما الأعراض العامة لأنفلونزا الكلاب هى السعال، العطس، فقدان الشهية، ارتفاع درجة الحرارة، احمرار العين، سيلان الأنف".

 

وأشار إلى أن الطبيب البيطرى يحتاج إلى إجراء بعض الفحوصات على الكلب المريض، مثل تحليل الدم والأشعة السينية، ويمكن استخدام المنظار القصبى لرؤية القصبة الهوائية والشعب الهوائية بشكل أكبر، وجمع عينات من الخلايا وعادة ما تحتوى هذه العينات على بكتيريا، وعادة ما يتم التعامل مع مرض انفلونزا الكلاب، باستخدام المضادات الحيوية والراحة والعزلة عن الكلاب الأخرى.

 

وأكد الحسينى أن فيروس (إتش 3 إن2) كفيروس قائم بذاته غير ضار للبشر حتى الآن، إلا إذا حدث اتحاد سلالة فيروس إتش 3 أن 2 مع أنفلونزا بشرية، ويمكن لهذه السلالات أن تتحد لتشكل فيروسا جديداً.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان