رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 مساءً | الأربعاء 24 أبريل 2019 م | 18 شعبان 1440 هـ | الـقـاهـره °

هكذا سهلت الخارجية عودة الطلاب المصريين العالقين بالسودان

هكذا سهلت الخارجية عودة الطلاب المصريين العالقين بالسودان

أخبار مصر

معبر ارقين

هكذا سهلت الخارجية عودة الطلاب المصريين العالقين بالسودان

فادي الصاوي 13 أبريل 2019 19:30

كشفت وزارة الخارجية المصرية، عن الجهود التى بذلتها لتسهيل عملية عودة الطلاب المصريين العالقين فى السودان، بسبب الاحتجاجات الشعبية التى تشهدها الخرطوم خلال الفترة الماضية.

 

ويشهد السودان احتجاجات عارمة أدت إلى الإطاحة بالرئيس السوداني عمر البشير، ووضعه رهن الإقامة الجبرية وتولي مجلس عسكري إدارة شؤون البلاد، لمدة عامين لحين استقرار الأوضاع ، وهو ما يرفضه المتظاهرون المطالبون بالانتقال الفوري إلى حكم مدني.

 

واستغاث أحد المصريين العالقين على الحدود المصرية السودانية، ويدعى الدكتور أنس خميس، بالسلطات المصرية عبر مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر، موضحا أن ما يقرب من 150 شخصًا، 90% منهم نساء عالقين على الحدود.

 

بدورها أجرت السفارة المصرية في السودان، اتصالات مع عدد من المسؤولين السودانيين، أسفرت عن تجاوبهم والتوجيه بسرعة فتح معبر "أرقين" البري على الحدود المصرية/السودانية، وذلك في ضوء التطورات الأخيرة الجارية في السودان، والتي ترتب عليها قرار السلطات السودانية بإغلاق المنافذ البرية على الحدود المشتركة بين البلدين، حيث أدى ذلك إلى تعطيل سفر عدد كبير من المواطنين المصريين ومن بينهم مجموعة من الطلبة المصريين الدارسين في الجامعات السودانية.

 

 

وأجرى السفير المصري في الخرطوم اتصالاً بمدير معبر "أرقين" البري، والذي أكد بالفعل صدور تعليمات مباشرة بفتح المعبر الحدودي مع مصر اعتباراً من صباح اليوم 13 أبريل الجاري، وبدء وصول عدد من الحافلات التي تقل المواطنين والطلبة المصريين، حيث أكد مدير المعبر أنه أصدر تعليماته لكافة السلطات من مسئولي الجوازات والجمارك لسرعة إنهاء إجراءات المسافرين المصريين العالقين في المعبر وتسهيل عبورهم إلى الجانب المصري من الحدود.

 

كما أجرت السفارة اتصالات بعدد من الطلبة والمواطنين المصريين، الذين كانوا عالقين في معبر "أرقين" البري، للاطمئنان على أوضاعهم والتأكُد من إزالة كافة العقبات لتسهيل عودتهم إلى أرض الوطن.

 

فى السياق ذاته أعلنت وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أنها نجحت بالتعاون مع السفارة المصرية بالخرطوم وجهات أمنية، في إنهاء إجراءات ١٢٠ طالبًا وطالبة من العالقين على المعبر الحدودي ما بين مصر والسودان.

 

يذكر أن شركة مصر للطيران، أوقفت يوم الخميس الماضي رحلاتها المتجهة إلى الخرطوم، على إثر قيام السلطات السودانية بإغلاق المجال الجوي السوداني أمام حركة الملاحة الجوية، إلا أنها استأنفت الرحلات المصرية إلى المطارات السودانية بعد تعليقها لمدة 24 ساعة، حيث غادرت رحلة مصر للطيران رقم 857 متجهة إلى مطار الخرطوم الدولي، وعلى متنها 140 راكبا، ومن المقرر أن تسير الشركة رحلتين أخرين على مدار ساعات اليوم.

 

وكان النائب البرلماني شريف نادي، عضو لجنة الشئون الافريقية بالبرلمان، قدم فى وقت سابق بطلب إحاطة لكل من وزير التعليم العالى ونائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية بشأن مصير أبناء مصر فى الجامعات السودانية فى ظل أحداث الشغب.

 

وطالب بإحالة الطلب إلى لجنة الشئون الأفريقية للمناقشة وطرح رؤية الحكومة فى التعامل مع هذه الأحداث حفاظًا على مستقبلهم.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان