رئيس التحرير: عادل صبري 07:19 صباحاً | الأربعاء 19 يونيو 2019 م | 15 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

بعد «خلية العريش».. الداخلية تعلن مداهمة وكر إرهابي وتصفية عناصره بالقليوبية

بعد «خلية العريش».. الداخلية تعلن مداهمة وكر إرهابي وتصفية عناصره بالقليوبية

أخبار مصر

الداخلية المصرية

بعد «خلية العريش».. الداخلية تعلن مداهمة وكر إرهابي وتصفية عناصره بالقليوبية

أحمد علاء 11 أبريل 2019 20:33
قالت وزارة الداخلية، اليوم الخميس، إنّها قتلت ستة مسلحين بمحافظة القليوبية تابعين لحركة "حسم" المصنفة إرهابية.
 
وذكر بيانٌ للوزارة، اطلع عليه "مصر العربية": "استكمالاً لجهود وزارة الداخلية فى مجال مواجهة جماعة الإخوان الإرهابية من خلال توجيه الضربات الاستباقية لعناصرها وإجهاض مخططاتها لتنفيذ عمليات عدائية تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار، فقد توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى تفيد صدور تكليفات لعناصر المجموعات المسلحة التابعة للجماعة لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية تزامنًا مع الدعوات التى تطلقها المنابر الإعلامية الإخوانية خلال الفترة الحالية لإحداث حالة من الفوضى".
 
وأضاف البيان: "رصدت عمليات المتابعة اتخاذ مجموعة من عناصر حركة حسم الإرهابية أحد المبانى الملحقة بمزرعة بمحافظة القليوبية وكراً للإنطلاق لتنفيذ مخططهم الإرهابي، حيث تم مداهمة الوكر وتبادل إطلاق النار مع العناصر الإرهابية والذى أسفر عن مصرع عدد 6 منهم وعثر بحوزتهم على 2 بندقية آلية عيار 7.62× 39، و3 خزينة بندقية آلية، وطبنجة 9 مم، وبندقية خرطوش، والعديد من الطلقات مختلفة الأعيرة، كمية من المواد المتفجرة وأدوات تصنيع العبوات الناسفة".
 
وأشار البيان إلى أنّه تمّ إتخاذ الإجراءات القانونية، فيما توالي نيابة أمن الدولة العليا مباشرة التحقيقات.
 
وفي وقتٍ سابق من اليوم، أعلنت وزارة الداخلية القضاء على خلية إرهابية بمدينة العريش بمحافظة شمال سيناء ومقتل 11 من عناصرها؛ وذلك بعد يومين من هجوم إرهابي أسقط سبعة قتلى في المدينة ذاتها.
 
وذكر بيانٌ للداخلية المصرية أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط، أنّ معلومات وردت إلى قطاع الأمن الوطني عن تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية بأحد المباني بمنطقة أبو عيطة بمدينة العريش، واستعدادهم لتنفيذ بعض العمليات الإرهابية في العديد من المناطق الحيوية ومناطق تمركز القوات المسلحة والشرطة.
 
وأضاف البيان أن تبادلًا لإطلاق النار وَقع بين قوات الأمن والإرهابيين استمرَّ فترة (لم يحدِّدها البيان)؛ أسفر عن مصرع هذه العناصر، والعثور بحوزتهم على بندقيتين آليتين، وثلاث بنادق fn2، وبندقية خرطوش، وعبوتين متفجرتين، وحزامين ناسفين، مشيرًا إلى أن تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتولت نيابة أمن الدولة العليا مباشرة التحقيقات.
 
جاء ذلك بعد يومين فقط من تفجير انتحاري نفذه فتى (15 عامًا) يتبع تنظيم "داعش" الإرهابي، بالقرب من قوة أمنية أثناء قيامها بعملية تمشيط بمنطقة السوق بدائرة قسم شرطة الشيخ زويد"، شرقي مدينة العريش، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص، بينهم أربعة شرطيين وطفل في السادسة من عمره، وإصابة أكثر من 25 آخرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان