رئيس التحرير: عادل صبري 05:45 صباحاً | الأربعاء 26 يونيو 2019 م | 22 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

مواطنون عن سوق «بيكيا» بالإسكندرية: نتحدى ارتفاع الأسعار بشراء القديم

مواطنون عن سوق «بيكيا» بالإسكندرية: نتحدى ارتفاع الأسعار بشراء القديم

أخبار مصر

سوق بيكيا بالإسكندرية

على كل شكل ولون..

مواطنون عن سوق «بيكيا» بالإسكندرية: نتحدى ارتفاع الأسعار بشراء القديم

منى حسن 02 مارس 2019 17:25

أصبح "سوق الجمعة" في السنوات الأخيرة بالمحافظات، بمثابة منطقة صناعية صغيرة، تبلغ ذروتها يوم الجمعة، لتنتعش بحركة البيع والشراء، وخاصة في ظل  ارتفاع الأسعار يجعل المواطنون يلجأون لشراء البضائع منها.

 

وتشتهر منطقة غرب الاسكندرية، بسوق "بيكيا" الذي يستقبل المئات من المواطنين أسبوعيًا لشراء كل مستلزمات المنزل، بالإضافة إلى مستلزمات نادرة لا توجد فى الأسواق والبضائع الجديدة قد تكون حالتها جيدة وخامتها أفضل من الجديد.

ويشتهر سوق "بيكيا" ببيع كل البضائع والمعدات والأجهزة المنزلية والأبواب والشبابيك ومعدات الميكانيكا وقطع غيار السيارات وكل الأدوات الفنية.

 

ويفترش التجار والباعة السوق، كل يوم جمعة، استعدادًا لاستقبال المواطنين، ويقوم تجار البيكيا بشراؤ البضائع من المواطنين وعرضها في منطقة سوق الجمعة، لبيعها من جديد بأسعار تفوق أسعار شرائها بقليل، حتى يحصلوا على مكاسب مالية ولكنها ليست كبيرة.

وقال محمود متولي، أحد تجار السوق، إن معظم المعروضات داخل السوق حالتها جيدة، خاصة فى الأجهزة المنزلية مثل ماكينات الخياطة وغيرها من الأجهزة ومنها يحتاج لإصلاحات صغيرة حتى تعمل بكفاءة عالية.

 

وأشار متولي إلى أن هناك معروضات حالتها مميزة وهناك عرائس تقم بشرائها وتستمر لسنوات طويلة، لأن منها أجهزة مميزة على العكس من الأنواع الجديدة التي توجد في الأسواق حالياً.

ولم يقتصر السوق على الأجهزة والمعدات الفنية فقط، ولكنه اشتهر أيضًا ببيع الحيوانات و الطيور، حيث فى الجزء الآخر من السوق يفترش الباعة أقفاس من الحمام والسمان فهي الأكثر شهرة بالسوق ويبدأ سعر الحمام من 30 جنيها على حسب حجمه وأنواعه.

 

كما هناك عادات وتقاليد يلتزم بها سوق "بيكيا"، منها منع تواجد النساء بالسوق نظرًا للزحام الشديد الذي يشهده السوق وما يشهده من حركة بيع، حتى غروب الشمس، ولكن في الفترات الأخيرة بدأ تواجد السيدات ولكن بعدد قليل وبصحبة أزواجهن داخل السوق.

من جانبه قال محمود عبد العزيز، أحد المترددين على السوق، إنه يفضل الشراء منه كل أسبوع، نظرًا لانخفاض أسعاره مقارنة بالأسواق الأخرى.

 

وشاركته الرأي، ماجدة عبد العظيم، قائلة: "الحاجات كأنها جديدة، ونتحدى ارتفاع الأسعار بشراء القديم، طالما مفهوش عيوب".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان