رئيس التحرير: عادل صبري 05:28 مساءً | السبت 17 أغسطس 2019 م | 15 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

لأول مرة .. خطبة الجمعة فى مصر بـ 8 لغات «صوت وصورة»

لأول مرة .. خطبة الجمعة فى مصر بـ 8 لغات «صوت وصورة»

أخبار مصر

وزير الأوقاف محمد مختار جمعة

لأول مرة .. خطبة الجمعة فى مصر بـ 8 لغات «صوت وصورة»

فادي الصاوي 28 فبراير 2019 19:43

لأول مرة  فى تاريخها، نشرت وزارة الأوقاف المصرية اليوم الخميس، على موقعها الرسمي خطبة الجمعة المقررة غدا الأول من مارس مكتوبة ومسموعة ومرئية (بالصوت والصورة) بـ 8 لغات مختلفة هم (الألمانية - الفرنسية – السواحلية – الهوسا – الروسية- الأسبانية – الإنجليزية – اليونانية)، بجانب اتاحتها باللغة العربية وبلغة الإشارة خدمة لذوي القدرات الخاصة.

 

ويتضمن موضوع خطبة الجمعة (البناء الاقتصادي السديد وأثره في استقرار المجتمع)، وقام بترجمتها إلى اللغة الألمانية الدكتور مصطفى الفخراني ، وترجمتها إلى اللغة الفرنسية الدكتور كمال محمود على جاد الله وترجمتها إلى اللغة السواحيلية الدكتور أيمن إبراهيم الأعصر، وترجمتها إلى لغة الهوسا الدكتور صالح كورا ، وترجمتها إلى اللغة الإنجليزية الدكتور محمد علي .

 

وأشارت وزارة الأوقاف إلى أن هذه الخطوة تأتي في إطار نشر مكارم الأخلاق والقيم الإنسانية، ومواجهة ومحاصرة الفكر المتطرف، وحرصنا على ترسيخ أسس التعايش السلمي بين الناس جميعا من خلال حوار الحضارات لا تصادمها.

 

وأوضحت أنه سيتم نشر الخطبة باللغات المختلفة على نطاق واسع من خلال موقع وزارة الأوقاف (أوقاف أونلاين) بلغاته المختلفة، وقناة منبر التجديد على اليوتيوب، وعلى موقع المجلس الأعلى للشئون الإسلامية وموقع أكاديمية الأوقاف، وموقع مركز الثقافة الإسلامية لغات بكل من مسجد الصحابة بمدينة شرم الشيخ ومسجد المينا بمدينة الغردقة.

 

للاطلاع على الخطبة باللغات المختلفة صوت وصورة اضغط هنـــــــــــــــا

 

يذكر أن خطبة الجمعة في مصر مرت خلال السنوات الماضية بتحولات كبيرة، بعضها قوبل بانتقادات حادة فى بداية الأمر، والبعض الآخر تم رفضه جملة وتفصيلا، وبعض التغيرات لقت ترحيبا باعتبارها تجديدا حقيقيا للخطاب الديني.

 

فبعد أن كانت الخطبة ارتجالية يعدها كل إمام بنفسه حسب رغبته وميوله ووفقا لظروف البيئة التى يعيش فيها، أصبحت موحدة يلتزم بنصها كافة الأئمة والخطبة فى مساجد مصر، ويتعرض المخالفون لعقوبات كبيرة تصل إلى الحرمان من بدل صعود المنبر المقدر بألف جنيه، أو إلغاء تصريح الخطابة بالنسبة لغير المعينين.

 

 وبعد توحيد الخطبة لجأت الأوقاف إلى إلزام الأئمة بقراءة الخطبة على المنبر من ورقة، إلان هذا  القرار قوبل برفض مجتمعى كبيرة وعارضه الأزهر، الأمر الذى دفع الوزارة إلى التراجع عن المشروع.

 

وفى بداية شهر فبراير الجاري، قدمت وزارة الأوقاف خدمة الخطبة المسموعة أسبوعيا على موقعها الرسمي بعد قدمت خطبة الجمعة بلغة الإشارة ببعض المساجد،  في إطار اهتمامها بذوي الاحتياجات الخاصة سواء من العاملين بها أم غيرهم من المكفوفين وتيسيرًا عليهم، وإسهامًا في نشر الفكر المستنير عبر وسائل التواصل الحديثة ، وتوسيع قاعدة المستفيدين من الخطبة الموحدة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان