رئيس التحرير: عادل صبري 02:18 صباحاً | الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م | 17 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

وزير الكهرباء يحمل مسؤولية سبب حريق محطة مصر لـ«إهمال العاملين» 

وزير الكهرباء يحمل مسؤولية سبب حريق محطة مصر لـ«إهمال العاملين» 

أخبار مصر

محمد شاكر، وزير الكهرباء

خلال تفقده المحطة..

وزير الكهرباء يحمل مسؤولية سبب حريق محطة مصر لـ«إهمال العاملين» 

مصطفى محمد 28 فبراير 2019 10:37

تفقد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمكلف بتيسير أعمال وزارة النقل، صباح اليوم الخميس، محطة مصر والتقى برئيس هيئة السكة الحديد، لإطلاعه على الأسباب المبدئية التى أدت إلى نشوب الحريق التي شهدته المحطة أمس.


وقال شاكر، فى تصريحات صحفية، إنه لا يمكن إنكار أن هناك إهمالا شديدا من جانب بعض العاملين بمحطة مصر تسبب في الحادثة.

 

وأشار إلى أنه سيتم محاسبة المخطئ بعد إعداد تقرير مفصل من نواب وزير النقل بعد انتهاء اللجنة المختصة بالتحقيق فى واقعة حريق المحطة وسقوط عشرات القتلى والمصابين من المواطنين.



وقال شاكر، إن الدكتور هشام عرفات وزير النقل السابق استطاع أن يحدث تطور فى منظومة السكة الحديد جعلت عدد مستخدمي القطارات يزيد هذا العام بنسبة 17%.


وأكد  أنه سيجتمع بنواب وزير النقل والمسؤولين بالوزارة للتأكيد على ضرورة انتظام حركة القطارات وعدم تأثر المواطنين بهذا الحادث.

 

وشدد على أنه سيعمل على انتظام العمل داخل منظومة النقل لحين تعيين وزير جديد خلفًا للدكتور هشام عرفات.
 

وأمس الأربعاء، اصطدم جرار بأحد أرصفة محطة سكك حديد مصر بوسط القاهرة، أسفر الحادث عن مقتل 24 شخصًا وإصابة 28 آخرين، بحسب الإحصاءات الرسمية.

 

وعلى خلفية الحادث تقدم المهندس هشام عرفات باستقالته من وزارة النقل، وقبل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، استقالته.

 

وعقب الاستقالة، كلف "مدبولي"، الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، بالقيام مؤقتًا بمهام وزير النقل بالإضافة إلى مهام منصبه لحين تعيين وزير للنقل.

 

وسبق حادث قطار محطة مصر، عدة حوادث أبرزها حادث تصادم قطاري البحيرة الذي وقع في فبراير 2018 وأودى بحياة 12 مواطنًا و39 مصابًا.

 

وكذلك في يوليو 2018، شهدت قرية المرازيق بمركز البدرشين في محافظة الجيزة، انقلاب 4 عربات من قطار كان في طريقه إلى محافظة قنا، مما أدى إلى إصابة 61 شخصًا، كانوا ضمن ركاب القطار الذي انطلق من القاهرة.

 

وتتكرر حوادث القطارات في مصر بين الحين والآخر بسبب الإهمال وسوء الصيانة.

 

كان أسوأ تلك الحوادث قد وقع في 2002 حينما اندلعت النيران في عربات قطار ركاب عند مدينة العياط جنوب الجيزة، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 360 شخصًا.

 

وفي 2012، اصطدم أحد القطارات في محافظة أسيوط بحافلة نقل تلاميذ ما أسفر عن مقتل 50 معظمهم من الأطفال.

 

وقتل 29 شخصا وأصيب 61 آخرون في نحو 1793 حادث قطار شهدتها البلاد في 2017، بحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء.

 

وشهدت العام الماضي أكثر من حادثة، أبرزها في فبراير حين اصطدم قطاران في محافظة البحيرة ما أسفر عن مقتل 19 شخصا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان