رئيس التحرير: عادل صبري 02:52 صباحاً | الخميس 27 يونيو 2019 م | 23 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

هكذا ردت الخارجية على انتقاد أردوغان لأحكام الإعدام فى مصر

هكذا ردت الخارجية على انتقاد أردوغان لأحكام الإعدام فى مصر

أخبار مصر

سامح شكري وزير الخارجية

هكذا ردت الخارجية على انتقاد أردوغان لأحكام الإعدام فى مصر

فادي الصاوي 25 فبراير 2019 22:35

وصف سامح شكري وزير الخارجية، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المتعلقة بتنفيذ أحكام إعدام فى مصر بأنها محاولة  للفت الأنظار، بالتزامن مع استضافة القمة العربية الأوروبية في شرم الشيخ.

 

كان أردوغان قد انتقد مؤخرا تنفيذ حكم قضائي مصري بإعدام 9 أشخاص متهمين بإغتيال النائب العام المستشار هشام بركات فى عام 2015، وجاء الهجوم التركي بعد أسبوع تنفيذ الحكم القضائي المصري وبالتزامن مع استضافة مصر للقمة العربية الأوروبية.

 

وكانت محكمة النقض، أرفع محكمة في مصر، قضت العام الماضي بتأييد حكم الإعدام بحق المتهمين التسعة في قضية اغتيال النائب العام السابق، كما قضت بتخفيف حكم الإعدام بحق ستة آخرين إلى السجن المؤبد.

وفى رده على تصريحات أردوغان قال سامح شكري، الاثنين، في حوار مع "سكاي نيوز عربية" اليوم الإثنين، : "القادة الأتراك يتحدثون عن عملية إرهابية أدت لاغتيال النائب العام المصري، تستضيف بلادهم العقل المدبر لها وهو القيادي في تنظيم الإخوان الإرهابي".

 

وأضاف وزير الخارجية المصري: "نحن لن ننزلق للرد على هذا المستوى من التصريحات غير اللائقة ولا المقبولة"، لافتا إلى أن نجاح مصر في استضافة القمة العربية الأوروبية واستمرارها في تعزيز حضورها الدولي والإقليمي دون الالتفات لتلك الوقائع، هو "أبلغ رد".

 

وتابع: "القمة العربية الأوروبية نجحت في نسختها الأولى التي تؤسس لمرحلة جديدة من العلاقات بين الجانبين، على المستويات السياسية والاقتصادية".

 

وتشهد العلاقات المصرية التركية تحولاً كبيراً، بعد الاطاحة بحكم جماعة الإخوان المسلمين بمصر في العام 2013، فى أعقاب تظاهرات شعبية ساندها الجيش المصري الذى كان يقوده حينها الرئيس عبد الفتاخ السيسي قبل أن يتم انتخابه رئيسا للبلاد فى عام 2014.

 وبعد سقوط جماعة الإخوان لجأت عدد من قياداتها إلى الدولة العثمانية والإقامة بها، لكون الجماعة حليفا قويا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان