رئيس التحرير: عادل صبري 05:26 مساءً | السبت 17 أغسطس 2019 م | 15 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| السيسي لمنتقدي عقوبة الإعدام بمصر: « مش هتعلمونا إنسانيتنا»

فيديو| السيسي لمنتقدي عقوبة الإعدام بمصر: « مش هتعلمونا إنسانيتنا»

أخبار مصر

الرئيس السيسي

فيديو| السيسي لمنتقدي عقوبة الإعدام بمصر: « مش هتعلمونا إنسانيتنا»

فادي الصاوي 25 فبراير 2019 19:01

 

علق الرئيس عبد الفتاح السيسي، على الانتقادات التى تتعرض لها من بعض الدول والمنظمات العالمية، بسبب أحكام الأعدام التى يصدرها القضاء على المصري ضد المتورطين فى ارتكاب أعمال إرهابية بالبلاد.

 

 وشدد الرئيس السيسي فى مستهل رده على سؤال أحد الصحفيين الأجانب حول عقوبة الإعدام فى مصر، خلال المؤتمر الصحفي الذى عقد اليوم الإثنين بعد انتهاء القمة العربية الأوروبية، على ضرورة أن يرى المجتمع الدولي مصر وفقا لظروفها هي لا ظروف الدول الأخرى المتقدمة.

 

وقال الرئيس: "أنتم تتحدثون عن عقوبة الإعدام، ونقدر ذلك، وأرجو ألا تفرضوا علينا أمرًا، هنا لما يتقتل إنسان بعمل إرهابي الأسر تطالب بحقوق هؤلاء الشهداء، وهذه الثقافة الموجودة إن الحق ده لازم يتاخد ويتاخد بالقانون".

 

وأضاف: "لو طالبت الدول الأوروبية أن تراجع نفهسا وتراجع عقوبة الإعدام لديها، يبقى إحنا مش فاهمين الوضع في أوروبا، أنتوا مش هتعلمونا إنسانيتنا، لدينا إنسانيتنا وأخلاقياتنا كما لديكم، وعليكم أن تحترموها كما نحترمها لديكم".


والإعدام هو قتل شخص بإجراء قضائي من أجل العقاب أو الردع العام والمنع. وتعرف الجرائم التي تؤدي إلى هذه العقوبة بجرائم الإعدام أو جنايات الإعدام.

 

وتعد هذه العقوبة قضية جدلية رائجة في العديد من البلاد، ففي أوروبا يمنع ميثاق الحقوق الأساسية للـاتحاد الأوروبي تطبيق هذه العقوبة، فى المقابل تطبق هذه العقوبة فى الدول الأكثر سكانًا مثل جمهورية الصين الشعبية و الهند و الولايات المتحدة الأمريكية و إندونيسيا.

 

وكشف تقرير أعده "موقع الدبلوماسية الفرنسية"، أن أكثر من ثلثي بلدان العالم ألغت عقوبة الإعدام إما قانونا أو فعلا في يومنا هذا، على النحو التالي: ألغت 102 دولة عقوبة الإعدام لجميع الجرائم، وألغت 6 دول العقوبة لجرائم الحق العامّ،وأوقفت 33 دولة العمل بعقوبة الإعدام.

 

 التقرير أكد أن هناك هبوطا في عدد الإدانات بالإعدام وتنفيذ هذه العقوبة في العالم.

 

وأضاف: "ولا تزال 58 دولة وإقليما تطبّق هذه العقوبة، وقامت 22 دولة بتنفيذ عمليات الإعدام في عام 2014 (تم تنفيذ 72% من هذه العمليات في المملكة العربية السعودية وإيران والعراق). ومن الجدير بالتذكير أنه من الصعب تحديد عدد عمليات الإعدام بدقة في ظل انعدام الإحصائيات الرسمية في بعض الدول (مثل الصين).

 

البلدان التي ألغت عقوبة الإعدام هي:

جنوب أفريقيا، وألبانيا، وألمانيا، وأندورا، وأنغولا، والأرجنتين، وأرمينيا، وأستراليا، والنمسا، وأذربيجان، وبلجيكا، وبوتان، وبوليفيا، والبوسنة والهرسك، وبلغاريا، وبوروندي، وكمبوديا، وكندا، وكابو فيردي، وقبرص، وكولومبيا، وكوستاريكا، وكوت ديفوار، وكرواتيا، والدانمرك، وجيبوتي، وإكوادور، وإسبانيا، وإستونيا.

 

وتضمنت القائمة وفيجي، وفنلندا، وفرنسا، وغابون، وجورجيا، واليونان، وغينيا - بيساو، وهايتي، وهندوراس، وهنغاريا، وجزر كوك، وجزر مارشال، وجزر سليمان، وآيرلندا، وآيسلندا، وإيطاليا، وقيرغيزستان، وكيريباس، وكوسوفو، ولاتفيا، وليختنشتاين، وليتوانيا، ولكسمبرغ، ومقدونيا، ومدغشقر، ومالطة، وموريشيوس، والمكسيك، وميكرونيزيا، ومولدوفا، وموناكو، والجبل الأسود.

 

وضمت القائمة أيضا: موزامبيق، وناميبيا، ونيبال، ونيكاراغوا، ونيوي، والنرويج، ونيوزيلندا، وأوزبكستان، وبالاو، وبنما، وباراغواي، وهولندا، والفلبين، وبولندا، والبرتغال، والجمهورية الدومينيكية، والجمهورية التشيكية، ورومانيا، والمملكة المتحدة، ورواندا، وسان مارينو، والكرسي الرسولي، وساموا، وسان تومي وبرينسيبي، والسنغال، وصربيا، وسيشيل، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، والسويد، وسويسرا، وتيمور - ليشتي، وتوغو، وتركمانستان، وتركيا، وتوفالو، وأوكرانيا، وأوروغواي، وفانواتو، وفنزويلا.

 

البلدان التي ألغت عقوبة الإعدام لجرائم الحق العام هي:

البرازيل، وشيلي، وإسرائيل، وكازاخستان، وبيرو، والسلفادور

 

البلدان التي أوقفت العمل بعقوبة الإعدام هي:

الجزائر، وبنن، وبروني، وبوركينا فاسو، وبورما، والكاميرون، والكونغو (برازافيل)، وكوريا الجنوبية، وإريتريا، وغانا، وغرينادا، وكينيا، ولاو، وليبريا، وملاوي، وملديف، ومالي، والمغرب، وموريتانيا، ومنغوليا، وناورو، والنيجر، وبابوا غينيا الجديدة، وجمهورية أفريقيا الوسطى، وروسيا، وسيراليون، وسري لانكا، وسورينام، وسوازيلند، وطاجيكستان، وتنزانيا، وتونغا، وتونس، وزامبيا

 

البلدان التي لا تزال تنفّذ عقوبة الإعدام هي:

أفغانستان، وأنتيغوا وبربودا، والمملكة العربية السعودية، والسلطة الفلسطينية، وجزر البهاما، والبحرين، وبنغلاديش، وبربادوس، وبليز، وبيلاروس، وبوتسوانا، والصين، وجزر القُمر، وكوريا الشمالية، وكوبا، ودومينيكا، ومصر، والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، وإثيوبيا، وغامبيا، وغواتيمالا، وغينيا، وغينيا الاستوائية، وغيانا، والهند، وإندونيسيا، والعراق، وإيران، وجامايكا، واليابان، والأردن، والكويت، وليسوتو، ولبنان، وليبيا، وماليزيا، ونيجيريا، وعُمان، وأوغندا، وباكستان، وقطر، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وسانت لوسيا، وسانت كيتس ونيفس، وسانت فنسنت وجزر غرينادين، وسنغافورة، والصومال، والسودان، وجنوب السودان، وسورية، وتايوان، وتشاد، وتايلند، وترينيداد وتوباغو، وفييت نام، واليمن، وزمبابوي.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان