رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

الشرف والميراث والسرقة أبرز الأسباب.. جرائم القتل العائلي تهدم الأسر المصرية

الشرف والميراث والسرقة أبرز الأسباب.. جرائم القتل العائلي تهدم الأسر المصرية

أخبار مصر

شخص يمسك سكين- ارشيفية

الشرف والميراث والسرقة أبرز الأسباب.. جرائم القتل العائلي تهدم الأسر المصرية

فادي الصاوي 24 فبراير 2019 23:05

انتشرت في الفترة الأخيرة في مصر ظاهرة القتل العائلي، فما من يوم يمر إلا ويقرأ المصريون خبرًا عن وقائع قتل عائليه كأن يقتل الأب ابنه والأخ أخاه أو أخته، والابن أمه، الأمر الذى يحتاج لدراسة وفحص للتعرف على أسباب اختفاء قيم العائلة المصرية.

 

اغتصاب 

أمس أقدم عاطل على قتل شقيقه بمنطقة الدرب الأحمر، حيث تلقى قسم شرطة الدرب الأحمر بلاغًا من الأهالى بوجود جثة لشاب بأحد الشوارع بدائرة القسم، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن إلى مكان الواقعة وعثرت على جثة شاب يبلغ من العمر 36 عامًا مصاب بـ3 طعنات بمناطق متفرقة من الجسم.

 

 وكشفت التحريات الأولية أن وراء الواقعة شقيق المتوفى، وذلك لقيام المجنى عليه باغتصاب زوجته وتصويرها عارية، بعد ارتكابه للواقعة فر الجاني هاربًا وتكثف أجهزة الأمن جهودها لإلقاء القبض عليه.

 

خلافات مالية

وعلى إثر مشاجرة بينهما، أقدم عامل فى منطقة الدرب الأحمر على قتل شقيقه بسبب خلافات مالية بينهما، وتلقت الأجهزة الامنية بلاغا بالواقعة وأمر اللواء أشرف الجندي مدير مباحث القاهرة، بسرعة الانتقال إلى موقع البلاغ، وبينت المعاينة، وقوع مشاجرة بين "ياسر هـ"، 36 سنة، نجار، "مراقب بديوان القسم على ذمة قضية سرقة بالإكراه"، توفي متأثرًا بإصابته بسكين، على يد شقيقه، عامل معادن، 34 سنة، ضبط رجال المباحث، المتهم، الذي تمت إحالته إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

 

قتلت حماتها

وفي محافظة الإسكندرية قامت فتاة  بقتل أم زوجها بالإسكندرية بكتم أنفاسها باللحاف داخل غرفة نومها، ولم تكتف بذلك بل أصابتها فى رأسها بمفك، وذلك من أجل سرقة بعض الأموال التي كانت تحتفظ بها السيدة المسنة فى دولابها الخاص لتكون عونًا لها في شيخوختها.

 

تلقى قسم شرطة الرمل أول بلاغ يفيد بمقتل سيدة وإصابة زوجة ابنها على يد مجهول داخل شقة بالطابق الثالث بالعقار رقم 10 بشارع الصولي بمنطقة باكوس، وانتقل مأمور وضباط قسم شرطة أول الرمل وسيارة الإسعاف إلى موقع الحادث.

 

وتبيّن من الفحص وجود جثة "ف.م.ر" 70 عامًا، ربة منزل، على سرير غرفة النوم، ووجود بعثرة فى محتويات غرفة النوم وسرقة مشغولات ذهبية ومبلغ مالي من الدولاب، وبسؤال "ض.ح.ع" 30 عامًا، زوجة ابن المجنى عليها، ادعت قيام مجهول باقتحام المنزل وضربها وقتل المجني عليها وسرقتها وفر هاربًا.

 

وأكدت التحريات عدم صحة أقوال زوجة الابن بعدما تبين من فحص كاميرات المراقبة عدم دخول أو خروج أي شخص غريب للعقار وقت الحادث، فضلًا عن سلامة منافذ الشقة، وبمواجهة زوجة الابن بالتحريات وإعادة استجوابها، اعترفت أمام ضباط المباحث بارتكابها الواقعة لمرورها بضائقة مالية، مشيرة إلى أنها قامت بضربها على رأسها بمفك وكتم أنفاسها باللحاف بعدما شاهدتها أثناء سرقة مبلغ مالى دولاب غرفة النوم.

 

جريمة عين شمس

تلقى قسم شرطة عين شمس، بلاغا من الأهالي يفيد بانبعاث رائحة كريهة من شقة أحد الجيران، وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من المباحث، إلى مكان الواقعة، وتبين أن الشقة عبارة عن 3 غرف وصالة وحمام، وبالفحص سجلت القوات أن هناك جثة لسيدة فى العقد الثاني من عمرها، ملفوفة في أكياس بلاستيكية وسجادة، أسفل سرير غرفة النوم.

 

وقالت التحريات والتحقيقات التي جرت بمعرفة فريق البحث، أن الجثة لسيدة تدعى "آية" مصابة بجروح وكدمات في مختلف أنحاء جسدها، وتهشم بالرأس، نتيجة التعدى عليها بالضرب بـ"عصا"، وتبين من خلال التحريات أن المجني عليها متزوجة منذ قرابة 6 سنوات، وأنها كتشفت خيانة زوجها، وطلبت الطلاق فرفض وقتلها بمساعدة عشيقته وأمه.

 

فتاة الدقهلية

فى الأسبوع ذاته شهدت قرية المنزلة الجديدة في محافظة الدقهلية مقتل رضيع لا يتجاوز عمره الـ60 يوما على يد شقيقته دعاء البالغة من العمر 18 عامًا، خنقا في محاولة منها لإسكاته من الصراخ المستمر وفرت هاربة خوفا من رد فعل أسرتها وخشية إلقاء القبض عليها.

 

وبدأت الواقعة بصراخ والدة الطفل في إحدى العمارات بالمنزلة، تقول: "دعاء خنقت أخوها"، ورجح الجيران أن الابنة "دعاء ع" 18 عاما، ارتكبت الجريمة أثناء محاولاتها إسكات الرضيع عن الصراخ والبكاء دون قصد قتلته، تبين من خلال المعاينة الأمنية أن الطفل مصاب بآثار وعلامات حول رقبته وكدمات في فخذيه وظهره وملقى في فراشه، وبسؤال الجيران وشهود العيان، أكدوا أن الفتاة على خلافات دائمة مع أسرتها وقد تكون الجريمة بدافع الانتقام منهم، وجار الاستماع إلى أقوال أفراد الأسرة.

 

 فيما فرت الفتاة واختفت من المنطقة خوفا من رد فعل أسرتها، وتكثف الأجهزة الأمنية من جهودها للبحث عن الفتاة وكشف ملابسات الجريمة.

 

جريمة على سجادة الصلاة

وفى أسيوط أقدم عامل على قتل شقيقته بمركز البدارى داخل منزلها انتقاما للشرف، وكان اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط، تلقى إخطارا من المقدم محمود بدوى رئيس مباحث مركز البداري يفيد ورود بلاغ من الأهالى، بسماع أصوات أعيرة نارية بمنزل المجنى عليها دائرة المركز.

 

على الفور، انتقل ضباط المباحث وتبين وجود جثة المجني عليها " نجلاء . م .ه " 37 سنة ملقاة على سجادة الصلاة وبجورها شقيقها "عوض" عامل، ودلت التحريات أن شقيقها أقدم على قتلها، انتقاما للشرف، حيث شاع بين أهالى المنطقة سوء سلوكها، وأنها طلقت من زوجها، وتم ردها إليه، وأثناء سفره للعمل بالإسكندرية يتردد على منزلها رجال وحذرها شقيقها من قبل، ويوم الحادث ذهب إليها شقيقها أثناء صلاة الجمعة، لمواجهتها، بما يردده أهالى المنطقة نفت، وقامت بفرش السجادة لصلاة الجمعة، وقام شقيقها بإخراج سلاح نارى كان بحوزته، وأطلق عيار نارى مما أدى إلى وفاتها، وتم القبض علي المتهم وتولي النيابة التحقيق التى بدورها أمرت بحسبه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

 

قتل أمه

وفى محافظة سوهاج أقدم شاب بمركز العسيرات جنوبي المحافظة على قتل أمه وتغطية جثتها بالملح، لرفضها أن يبيع ميراثه.

 

وبدأت الواقعة عندما تلقى مدير أمن سوهاج إخطارًا في نهاية شهر يونيو الماضي، بورود بلاغ بغياب "س. أ" 65 سنة، ربة منزل، عن المنزل منذ 4 أيام، ولم تتهم أسرتها أحدا بأنه وراء غيابها أو تلقيهم اتصال من مجهول بطلب فدية مقابل إعادتها.

 

تبين من التحريات أن وراء اختفاء المتغيبة المذكورة نجلها "ر.أ" 35 سنة عامل، ويقيم معها في نفس المنزل وأنه تعدى عليها بالضرب حتى فارقت الحياة، ثم وضعها على السرير الخاص بها في حجرة نومها، ووضع الملح الأبيض "القريش" على جثتها ليمنع انبعاث رائحة كريهة منها تؤدى إلى اكتشاف أمره.

 

وأشارت تحريات إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن سوهاج، إلى أن المتهم ارتكب جريمته بسبب الميراث، وجرى ضبطه بعد اختبائه وسط زراعات الموز لمدة 9 أشهر.

 

الميراث

وبسبب الميراث أيضًا حاول شاب قتل شقيقه الأصغر، ولكن العناية الإلهية انقذته، حيث تلقي اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، إخطارا من العميد صموئيل عطا الله مأمور قسم أول شبرا الخيمة، بتلقيه بلاغا من مستشفى الساحل، بوصول "مصطفى س ع" 18سنة، طالب، مصاب بجرح نافذ وحالته الصحية خطيرة.

 

 وكشفت التحريات قيام "محمود س ع"،  24 سنة، عامل بالتعدي علي شقيقه بمطواة في مشاجرة بينهما بسبب خلافات الميراث، وتم نقل المصاب إلي مستشفي الساحل، وتحرر محضر بالواقعة وأحيل المتهم إلي النيابة التى أصدرت قرارا بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان