رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 صباحاً | الجمعة 22 مارس 2019 م | 15 رجب 1440 هـ | الـقـاهـره °

وزير الأوقاف مطالبًا بعمل قوائم سوداء لإعلام الإخوان: كشفهم واجب وطني

وزير الأوقاف مطالبًا بعمل قوائم سوداء لإعلام الإخوان: كشفهم واجب وطني

أخبار مصر

وزير الأوقاف محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف مطالبًا بعمل قوائم سوداء لإعلام الإخوان: كشفهم واجب وطني

فادي الصاوي 24 فبراير 2019 17:20

طالب الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، بإعداد قوائم سوداء محليًا وإقليمًا وعالميًا بالقنوات والمواقع والإعلاميين الذين يدعمون جماعة الإخوان والجماعات الإرهابية، ويحرضون على العنف وسفك الدماء، وترويع الآمنين، موضحًا أن العمل على كشف ضلالهم وإضلالهم ، وبيان وجوه فسادهم وإفسادهم، واجبًا شرعيًا ووطنيًا.

 

ودعا الوزير إلى اتخاذ كل مؤسسة ما في وسعها من الإجراءات القانونية والإدارية لمحاسبة هؤلاء المجرمين وكف شرهم عن الدنيا وما فيها، وبيان أن خطر هؤلاء الإرهابيين لا يمكن أن يقف عند حدود منطقة بعينها من العالم، فشر الإرهاب مستطير، وهو من أسرع الفيروسات انتشارًا في عالم أشبه ما يكون بقرية صغيرة من خلال وسائل التواصل  العصري.

 

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي، أصدر فى 24 فبراير 2015 قرارًا جمهوريًا بالقانون رقم 8 لسنة 2015، فى شأن تنظيم الكيانات الإرهابية، لحصار الجماعات والتنظيمات المتورطة فى العمليات العدائية ضد الدولة، من بينها إعداد قائمتين الأولى تختص بإدراج الشخصيات المتهم والثانية بالكيانات والحركات، ودخل القانون حيز التنفيذ فى 1 مارس 2015.

ومنذ هذا التاريخ أدرج القضاء المصري أكثر من 4690 شخصًا على قوائم الإرهاب، منهم 3418 شخصًا من الإخوان و1272 من قياداتها الجماعات المولية لداعش.

كما وضع القضاء 30 حركة وخلية ومجموعة على قوائم الكيانات الإرهابية.

 

أصدرت محكمة جنايات القاهرة قرارات فى أكثر من 29 قضية إرهاب كبرى،  حيث تورط قيادات بجماعة الإخوان ورجال أعمال موالين لها فى 22 واقعة وارتبطت 6 قضايا بالمجموعات التابعة لتنظيم داعش

 

ومن جانبه أشار وزير الأوقاف، فى تصريح له اليوم الأحد، إلى أن «جماعة الإخوان الإرهابية» أعلنت عن حقيقتها ووجهها القبيح صراحة في دعواتها المتكررة إلى استهداف أمن الوطن وأمانه واستقراره، بما يكشف جهلهم بالدين وخيانتهم لوطنهم، حيث تسير الجماعة الإرهابية على خطا داعش في الفساد والإفساد، واستحلال سفك الدماء، وترويع الآمنين.

 

وأوضح الوزير  أن التستر على عناصر الجماعة الإرهابية، أو دعمهم بأي لون من ألوان الدعم المادي أو المعنوي هو خيانة شرعية ووطنية، لأنَّ هذه الجماعة تشكل خطرًا على الدين الذي تشوهه بإجرامها، وعلى الوطن الذي تستهدفه بعمالتها وخيانتها وكفرها به وتحريضها عليه .

 

وأضاف مختار جمعة أن ما يقوم به إعلام جماعة الإخوان من خلال العديد من القنوات والمواقع الممولة تمويلًا ضخمًا من الدول والكيانات الراعية للإرهاب يشكل جريمة ضد الإنسانية، لما تقوم به هذه المواقع وتلك القنوات من تحريض صراح على القتل وسفك الدماء والفساد والإفساد واحتراف الكذب والتشويه، مع اعتبارهم الكذب وسيلة مشروعة لتحقيق غاياتهم في الهدم والتخريب.

 

وشدد الوزير على ضروة كشف حقيقة هذه «الجماعات العميلة الخائنة»، وعناصرها الضالة التى لا تلوى على خلق ولا دين ولا وطن ولا قيم ولا مبادئ ، ولا سيما تلك العناصر المأجورة التي أعماها وأضلها عن سواء السبيل حرصها على ما تتلقاه من تمويل وما تحصل عليه مقابل خيانتها لدينها ووطنها.

 

وتابع :" واجبنا العمل الدءوب على كشف طبيعة هؤلاء المنافقين الكذابين الضالين المضلين المفسدين، وتحذير الناس من أكاذيبهم ومغالطاتهم وأباطيلهم وضلالاتهم بالحجة والبرهان ، حتى لا يخدع بعض الناس بمعسول كلامهم

 

وأشاد الوزير بالجهود التى تقوم بها قواتنا المسلحة الباسلة ورجال الشرطة، والتضحيات في سبيل القضاء على فلول هذه الجماعات الضالة المضلة، والحفاظ على أمن الوطن وسلامته.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان