رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 صباحاً | الثلاثاء 19 فبراير 2019 م | 13 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

صور.. الإهمال يضرب مبنى «المحكمة الشرعية» التاريخي بالإسكندرية

صور.. الإهمال يضرب مبنى «المحكمة الشرعية» التاريخي بالإسكندرية

حازم مصطفى 08 فبراير 2019 15:00

رغم الأهمية التاريخية الكبيرة التي يحظى بها مبنى محكمة السيدات الشرعية، بمنطقة المنشية وسط الإسكندرية، فأن المبنى وعلى مدار السنوات الأخيرة قد تعرض لحالة من الإهمال وعدم الاهتمام، وصلت إلى حد ظهور تصدعات عديدة به، وكان آخرها انهيار أجزاء منه.

 

وفوجئ المواطنين بمنطقة المنشية،  بانهيار أجزاء من المبنى التاريخي والذي تخطى عمره الـ100 عام، وشاهد على جانب كبير من تاريخ مصر القضائي، فهو أحد المباني التراثية المقيدة في مجلد التراث.

وأثارت واقعة انهيار أجزاء من المبنى التاريخي حالة من السخط بين المهتمين بالشأن الثقافي والتراثي بالمدينة الساحلية، حيث قال أحمد السيد، عضو مبادرة "انقذوا الإسكندرية"، أن المبنى مهمل رغم أهميته التاريخية، مشيرًا إلى أنه غير مستخدم منذ تسيعينات القرن الماضي ومن وقتها وأصبح مهجورا.

 

وطالب "السيد"، في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، الجهات المختصة بالمحافظة بالعمل بشكل سريع من أجل ترميم المبنى وجعله متحف قضائي أو مركزا ثقافيا.

وأوضح أن المبنى قد أطلق عليه هذا الأسم نظرًا رغم عدم اختصاصه بكل القضايا الخاصة بالسيدات وذلك لأن أغلب من كان يقيم القضايا فيه سيدات.

 

من جانبه قالت المهندسة سحر شعبان رئيس حي الجمرك،أنه الحي قد اعطى إشارة كافة الإجراءات التأمينية اللازمة؛ فتم وضع كوردون أمني حول المبني وإخلاء الشارع من المارة والسيارات من خلال شرطة المرور ووضع الحواجز الأمنية، كما تواجدت قوات شرطة ومباحث قسم الجمرك بالموقع لتأمين المبنى والمواطنين.

 ولفتت "شعبان"، إلى تواجد عضو من لجنة الحفاظ على التراث أثناء المعاينة، وذلك لوجود المبني في مجلد الحفاظ على التراث مما يصعُب معه هدم المبنى، مشيرة إلى أن المبنى صادر له قرار هدم من الحي منذ عام 2004م ولم ينفذ بسبب ذلك.

 

وأضافت أنهم في انتظار أن يتم عرض الأمر على لجنة مختصة من هيئة الحفاظ على التراث وإتخاذ الإجراءات الملائمة حيال المبنى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان