رئيس التحرير: عادل صبري 01:13 مساءً | الأربعاء 20 فبراير 2019 م | 14 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

في 7 نقاط.. تعرف على ما وصلت إليه قضية ختان الإناث في مصر

في 7 نقاط.. تعرف على ما وصلت إليه قضية ختان الإناث في مصر

أخبار مصر

ختان الاناث

في اليوم العالمي لختان الإناث

في 7 نقاط.. تعرف على ما وصلت إليه قضية ختان الإناث في مصر

هادير أشرف 06 فبراير 2019 23:30

واقع مؤسف عاشته 92% من النساء اللاتي يتراوح أعمارهن بين 15 و49 عامًا، واللاتي خضعن للختان، بحسب فاطمة خفاجي عضو الاتحاد النوعي لنساء مصر.

 

وعلى الرغم من الجهود الحكومية، وظهور المبادرات من جانب المجتمع المدني لمحاربة "ختان اﻹناث"، إلا أن مصر مازالت تحتل الصدارة من حيث معدلات انتشار ظاهرة ختان الإناث، ويرجع هذا  لافتقار المبادرات  لتطبيق ميداني فاعل في القرى والأرياف، ما يجعل من هذه الظاهرة كابوسًا يهدّد مستقبلهن.

 

واليوم يحتفل العالم، باليوم العالمي لرفض تشويه الأعضاء التناسلية للإناث (الختان )، بهدف التوعية حول مدى خطورة ختان الإناث وتعزيز القضاء على ممارسة هذه العادة الضارة والخطيرة التي تتعرض لها فتاة كل 15 ثانية في مناطق مختلفة من العالم.

 

"مصر العربية" تستعرض أبرز 7 معلومات عن ما وصلت إليه قضية ختان الإناث في مصر

 

1-انتشرت عادة الختان بين الكثير من شعوب العالم الثالث، خاصة لعدة أسباب منها أن ذلك يحفظ للبنت عفتها، لأنه يقلل من حاجتها الجنسية، أو لأسباب دينية رغم تأكيد الأزهر الشريف، أن الختان ليس من الدين في شيء.

 

2- تعاني الفتاة التي تتعرض للختان من بعض اﻷعراض بعد إجراء العملية مباشرة ومنها "نزيف، آلام شديدة قد تتسبب الصدمة العصبية، التهابات حادة في موضع الختان، تلوث الجرح الناتج عن الختان، كسور في العظام  ناتجة عن التحركات اللاإرادية، تشوه أعضاء التأنيث الخارجية".

 

3- تتعرض الفتاة  لأضرار جسدية طويلة المدى ومنها اﻹصابة بـ"احتقان بالحوض، وآلام عند الجماع، والتهابات مزمنة بالمجارى البولية، صعوبة أثناء الولادة".

 

4- تعاني الفتاة التي تتعرض للختان لعدد من اﻷعراض النفسية ومنها -حسب خبراء نفسيين- "الشعور بالنقص، الخوف من العلاقة الزوجية وآثاره السلبية على الحياة الزوجية، وقد تؤدي إلى فشل العلاقة الزوجية بين الزوجين، شعور المرأة بالقهر، و الخوف من وضعها الاجتماعي".

 

5- القانون المصري يجرم الختان حيث تنص المادة 242 مكررة في تعديلات قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996 والتي أجازها مجلس الشورى في 25/4/2008 على أنه " يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر ولا تجاوز سنتين أو بغرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تجاوز خمسة آلاف جنيه كل من أجرى أو شرع في ختان الإناث".

 

6-ختان الإناث فى مصر  أصبح جناية  يعاقب مرتكبها بالسجن من 5 إلى 7 سنوات، وإذا أنتجت عاهة مستديمة أو وفاة الضحية عوقب مرتكبها بالسجن المشدد.

 

7-  وفقاً لمنظمة الصحة العالمية ، فقد تم الإقرار دوليا بأنّ تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية يشكّل انتهاكاً لحقوق الفتيات والنساء الأساسية. وتعكس هذه الممارسة العميقة الجذور عدم المساواة بين الجنسين، وتشكّل شكلاً وخيماً من أشكال التمييز ضد المرأة. 

 

الجدير بالذكر أنه في عام 2016 أطلق المجلس القومى للسكان،  الاستراتيجية الوطنية لمناهضة ختان الاناث ( 2016 – 2020 )، لخفض  معدلات ختان الإناث بنسبة تتراوح من 10% إلى 15% وسط الأجيال الجديدة فى الفئة العمرية من 10: 19 سنة على المستوى الوطنى، من خلال دعم مناخ سياسى واجتماعى وثقافى، لتمكين الأسرة المصرية من اتخاذ قرار بعدم ختان بناتهن.

 

وتتضمن الاستراتيجية عدد من المحاور الأساسية، تتمثل فى إنفاذ قانون تجريم ختان الإناث، وتفعيل القرارات الوزارية بشأنه وتغيير ثقافى اجتماعى داعم لحقوق الطفل والمرأة والأسرة، وتطوير نظم المعلومات ومتابعة وتقييم برامج تمكين الأسرة ومناهضة ختان الإناث.

 

 وقد صدر كتاب دوري من وزير الصحة والسكان في أكتوبر 2017 يلزم فيه المستشفيات وجميع المنشأت الصحية الحكومية والخاصة والاهلية بضرورة ابلاغ الشرطة عند استقبال حالات تعاني من مضاعفات ختان الإناث، كالنزيف وغيرها لحفظ حقوق الفتيات.

 

وكذلك إلزام القطاعات المختلفة "الوقائية والعلاجية والرعاية الأساسية بوزارة الصحة" التي تنفذ برامج تدريبية وبرامج تثقيف صحي، بإدراج نص القانون والآثار السلبية لختان الإناث في جميع مناهج هذه البرامج التي تستهدف جميع أفراد الفريق الصحي.

 

كما أصدر النائب العام كتابًا دوريًا إلى كافة أعضاء النيابة العامة في أواخر عام 2016 ، بشأن تشديد العقوبة المقررة لجرائم ختان الإناث ، وأصبح هذا الكتاب مرجعاً لوكلاء النائب العام، في التحقيقات الخاصة بجرائم ختان الإناث، لتطبيق العقوبة المغلظة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان