رئيس التحرير: عادل صبري 09:25 صباحاً | الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 م | 15 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

قصة الدخن وأين يباع في مصر؟.. خبير زراعي: بديل للقمح والأرز

قصة الدخن وأين يباع في مصر؟.. خبير زراعي: بديل للقمح والأرز

أخبار مصر

نبات الدخن - أرشيفية

قصة الدخن وأين يباع في مصر؟.. خبير زراعي: بديل للقمح والأرز

أحمد الشاعر 12 يناير 2019 10:53

اهتم عدد كبير من المصريين بالبحث عن نبتة الدخن في الساعات الأخيرة والتي أثارت جدلا كبيرا على صفحات السوشيال ميديا، كونها تعد منشطا للعلاقات الحميمية لاحتوائها على عناصر غذائية عالية الجودة.

 

وتستعرض «مصر العربية» في التقرير التالي فوائد الدخن الصحية وأين يمكن زراعته وأين يباع في مصر، لا سيما آراء خبراء زراعيين.

 

بداية القصة

 

في حادثة نادرة، رفعت سيدة سودانية دعوة قضائية على زوجها من أجل الطلاق؛ لأنه يعاشرها قرابة 12 مرة في اليوم الواحد، فيما ردّ الزوج بأن هذا حقه الطبيعي، وأنه لا يتناول أي منشطات جنسية إنما السر في نبات الدخن.

 

وأكد الزوج أنه يعتمد نظاما غذائيا قائما على "الدخن" بمشتقاته من (عصيدة) و(مديدة) وغيره.

 

بديل القمح والأرز

 

يقول الدكتور حسين عواد، خبير زراعي، إن نبتة الدخن من أكثر النباتات ثراء بالعناصر الغذائية، كما أنها تعد بديلا جيدا للقمح والأرز حيث إنها من الحبوب.

 

وأضاف "عواد" لـ مصر العربية"  أن النبات لا يزرع في مصر حاليا، حيث إنه يحتاج للمناخ الحار، مشيرًا إلى أنه يمكن البحث في زراعته في الصعيد وخاصة الأقصر وأسوان.

 

وأوضح أن النبات يستخدم كعلف أخضر للماشية (الدريس والسيلاج ) وتستخدم حبوبة للأكل البشري.

 

وأشار الخبير الزراعي إلى أنه يحتوي على البروتين الخام، والألياف الخام والكربوهيدات الذائبة والمستخلص الأثيري، والأحماض الدهنية والأمينية المفيدة للبشرة، والحديد والمغنيسيوم، والفيتامينات كفيتامين B وC وE، كما يحتوي على مضادات الأكسدة المفيدة لخلايا الجسم.

وبيّن أن الدخن يمثل غذاء قوي للإنسان، ويعتبر طعاما رئيسيا في المناطق الحارة والجافة مثل السودان وجنوب أفريقيا، لافتا إلى أن النبتة يستخرج منها «المولت» للحصول على البيرة.

 

ومن أنواع نبات الدخن: اللؤلؤي، وذيل الثعلب، والإيطالي، وبروسو، ويصنف الدخن أيضًا حسب طول المدة اللازمة للنضج إلى دخن مبكر النضج يحتاج لبلوغ مرحلة النضج من شهرين إلى ثلاثة أشهر تقريبًا، ودخن متأخر النضج يحتاج حتى ينضج من أربعة إلى خمسة أشهر.

 

سنابل الدخن

 

الدخن هو أحد أنواع النباتات التي تنمو على شكل سنابل وعناقيد تشبه القمح، وتنتشر هذه النباتات في قارتي آسيا وإفريقيا، ويستخرج من هذه النباتات حبوب أو بذور كراوية صغيرة الحجم، وفق موقع النيلين السوداني.

 

للدخن أشكال واستخدامات عدة، وتأتي الحبوب بعدة ألوان، منها: الأبيض والأصفر والرمادي، ويتراوح طول هذه النباتات ما بين 0.3 متر لـ4.5 متر تقريبًا.

 

واختلاف النبات في اللون والطول، يَرْجع إلى أنواع النباتات نفسها والتي تتجاوز العشرة أنواع، وللدخن أسماء أخرى، مثل (البشنة)، و(إيلان).

 

حبوب الدخن هي حبوبٌ صالحة للأكل، حيث يتم طحنها لصناعة خبز الدخن الذي يكون بديلاً لخبز القمح عند الفقراء في البلاد الفقيرة، حيث يسمى خبز الدخن بـ"خبز الفقراء".

 

كما تطهى الحبوب كما يطهى الأرز، ويصنع من حبوب الدخن أيضاً: الكعك، والعصيدة، وتستخدم حبوب نبات الدخن وأوراقه وسيقانه كعلف للحيوانات، حيث يزرع في الولايات المتحدة الأمريكية بشكل أساسي لهذا الغرض.

 

أين يباع الدخن في مصر؟

 

يباع الدخن في محلات أكل العصافير، ويتواجد عدد من تجاره في سوق الجمعة بالسيدة عائشة بالقاهرة، لا سيما أن عددا من العطارين يجلبونه من السودان لبيعه في مصر.

 

ويبلغ الإنتاج العالمي لنبات الدخن وحبوبه حوالي 30 مليون طن تقريباً كل عام، وتتصدر قارتا آسيا وإفريقيا الغالبية العظمى من هذا الإنتاج.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان