رئيس التحرير: عادل صبري 02:15 صباحاً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

امرأة تزاحم والدها على منصب العمدة في المنوفية

امرأة تزاحم والدها على منصب العمدة في المنوفية

أخبار مصر

عبير الشافعي

امرأة تزاحم والدها على منصب العمدة في المنوفية

أحمد الشاعر - وكالات 23 ديسمبر 2018 12:54

تنافس المرأة المصرية الرجال في مختلف الأنشطة السياسية والاجتماعية والثقافية، لا سيما أن تطلعت للمناصب القيادية في الدولة، فضلا عن دخولها مؤخرا السلك القضائي.

 

تتمرد المرأة التي يصفها الجميع بأنها نصف المجتمع، على تقاليد قروية كانت تأبى التغيير، في مجتمعات ريفية وأصولية محافظة، بيد أن واحدة منهن نافست والدها على الترشح لمنصب «العمدة» في إحدى قرى «المنوفية»، تلك التي طالما تدهش المصريين بتطلعات أبنائها إلى المناصب القيادية لا سيما نساؤها.

 

عبير كمال الشافعي (معلمة)، تقدمت بالترشح على منصب العمدة لإحدى قرى محافظة المنوفية، كمنافسة لوالدها.

 

وقالت الشافعي، في حديث صحفي لها، اليوم الأحد، إن "قرارها بالتقدم إلى منصب العمدة كان يحتاج إلى شجاعة كبيرة لأنه حدث لا يتكرر كثيرا خاصة أنني سأنافس أبي"، مشيرة إلى أنها أقنعت والدها ووجدت تشجيعا منه على ذلك وصاحبها لتقديم أوراق الترشح مؤخرا.

 

في المقابل، لم تلق تلك الخطوة وفق الشافعي، قبولا لدى البعض، الذين بادروا  بالفرض والاستهجان، في إشارة لتقاليد القرية المصرية التي ترى في ذلك خروجا على تقدير الأب أمام عائلته.

 

من جانبه، قال الوالد، كمال الشافعي، إنه خرج للتقاعد (في سن الستين) منذ 15 عاما، وفي غاية السعادة من الخطوة الجريئة لابنته.

 

واهتمت فضائيات مصرية مساء السبت، بهذا التنافس النادر داخل العائلة الواحدة بين ابنة ووالدها.

 

ورغم خطوة عبير الجريئة، إلا أنها تمنت في حديث مع فضائية مصرية خاصة أن يأخذ والدها منصب العمدة، مشيرة إلى أن تاريخه يسمح لك بذلك.

 

و"العمدة" أحد المناصب التاريخية في مصر الذي ارتبط بشكل أساسي بالريف، وهو مسؤول محلي أقل في مسؤوليته من محافظ الإقليم، وعادة كان يتم اختياره من كبار العائلات بالقرى، وله كلمة مسموعة في حل المنازعات والخلافات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان