رئيس التحرير: عادل صبري 04:34 مساءً | الأربعاء 16 يناير 2019 م | 09 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 17° غائم جزئياً غائم جزئياً

الطاقة الشمسية تدخل القرى.. أهم المشروعات في أرقام

الطاقة الشمسية تدخل القرى.. أهم المشروعات في أرقام

أخبار مصر

محطة طاقة شمسية

الطاقة الشمسية تدخل القرى.. أهم المشروعات في أرقام

فادي الصاوي 21 ديسمبر 2018 19:30

تواصل الحكومة المصرية جهودها فى مجال الطاقة المتجددة بإنشاء العديد من مشروعات محطات توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية أو  بالرياح، بهدف إسهام المصادر المتجددة بنسبة 20% من إجمالى الطاقة الكهربائية المنتجة بحلول عام  2022، بواقع 12% من هذه النسبة طاقة الرياح ، و2% طاقة شمسية، 6% طاقة مائية .

 

واليوم افتتح الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان محطة الطاقة الشمسية لإنارة منازل قرية كلابشة بأسوان بهدف انتظام الكهرباء، وتحسين الخدمة، والحد من استهلاك السولار والمحروقات، واستخدام الطاقة النظيفة للمحافظة على البيئة.

 

وتتراوح قدرة محطة قرية كلابشة 125 كيلو وتتكون من 456 لوح طاقة شمسية 275 وات و2 انفرتير قدرة كل منهما 50 كيلو وات وتعمل بالتكامل مع مولد ديزل قدرة 50 كيلو وات، ومن المقرر إقامة محطتان أخرتان فى قريتى بشاير الخير وتوماس وعافية

 

وتعتبر قرية البسايسة التابعة لمحافظة الشرقية من أوائل المناطق  فى مصر التى تم انشاء محطة لتوليد الطاقة الشمسية على أرضها، وذلك فى عام 1974، حيث تم إنتاج 2500 وات جرى استخدامها فى إنارة 7 منازل ومسجد كبير وجمعية زراعية.

 

ونظرا للطابع الجغرافي لمحافظة أسوان وكثرة سطوح الشمس بها، تم إنشاء أكبر محطة طاقة شمسية بالعالم بـقرية بنبنان الأسوانية على مساحة 8 آلاف و434 فدان لتوليد 1465 ميجاوات، بجانب انشاء محطة لتوليد الطاقة الشمسية بقرية فارس بمركز كوم امبو على مساحة 5 كيلو متر مربع لتوليد 226 ميجا وات، لتصبح أسوان للمرة الثانية أهم مصدر لإنتاج الكهرباء منذ انشاء السد العالى.

 

البحر الأحمر هى الأخرى إحدى المحافظات الواعدة فى إنتاج الطاقة المتجددة، وتعمل جميع فنادق البحر الأحمر بأنظمة التسخين الشمسى الحرارى، ويجرى الإعداد بالمحافظة لتنفيذ مشروعات بإجمالى قدرات 2580 ميجا وات،  موزعين كالتالي محطة جبل الزيت جنوب مدينة راس غارب، 40 ميجاوات، بتكلفة تبلغ 35 مليون يورو، إنشاء مزرعة بمنطقة جبل الزيت 2، بقدرة اجمالية تبلغ 220 ميجاوات وبتكلفة 188 مليون يورو.

 بجانب إنشاء مزرعة رياح بمنطقة جبل الزيت، بقدرة  120 ميجا وات بتكلفة إجمالية 86 مليون يورو، فضلا عن إنشاء محطة أخرى لتوليد طاقة الرياح بقدرة اجمالية 2000 ميجا وات، وانشاء مشروع محطة توليد كهرباء بواسطة الخلايا الشمسية قدرة 20 ميجاوات بمدينة الغردقة

 

وتقام في محافظة مرسى مطروح، محطة " شعب الإمارات"  بمدينة سيوة بطاقة 10 ميجاوات بتكلفة 25 مليون دولار منحة إماراتية، وذلك على مساحة 48 فدان كمرحلة أولي، ويمكن التوسع فى إقامة عدد من المحطات على المساحة المخصصة للمحطة وهى 138 فدان، وتساهم المحطة فى توفير استهلاك نحو 5 ملايين لتر من الديزل سنوياً وتفادى انبعاث نحو 14 ألف طن من ثانى أكسيد الكربون سنوياً.

 

كما تستخدام الطاقة الشمسية، فى توليد الكهرباء وتكيف الهواء لـ4 مبانى حكومية، هى ديوان عام محافظة مطروح بقدرة 44,2 كيلوات، ومستشفى مطروح العام بقدرة 20 كيلوات، والمكتبة العامة بقدرة 10 كيلوات، والمدرسة التجريبية للغات بقدرة 5 كيلوات

 

 

ونجحت مشروعات الطاقة الشمسية فى تشغيل الآبار الزراعية والمنشأت الحكومية وعدد من المشروعات فى محافظة الوادي الجديد، وتم تخصيص مليار و100 مليون جنيه لتشغيل 533 بئر زراعى بنظام الطاقة الشمسية على مستوى مراكز المحافظة

 

ويوجد بمحافظة الأقصر حزمة مشروعات فى مجال الطاقة المتجددة باستثمارات تبلغ 3.5 مليار دولار أمريكي، فضلا عن إقامة  4 محطات لتوليد الطاقة الشمسية أعلى أسطح بعض المؤسسات، كمحطة أعلى كلية الفنون الجميلة بطاقة 100 كيلو وات، ومحطة أعلى قاعة المؤتمرات بطاقة 70 كيلو وات، ومحطة أعلى ديوان عام محافظة الأقصر بطاقة 80 كيلو وات، ومحطة فوق مكتبة مصر العامة بطاقة 40 كيلو وات، ومحطة أعلى شركة الكهرباء بطاقة 40 كيلو وات.

 

وتخطط مصر لتصبح مركزا محوريا لتصدير الطاقة والكهرباء إلى دول المحيطة، كالمملكة العربية السعودية، وقبرص واليونان، والسودان للتوغل فى أفريقيا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان