رئيس التحرير: عادل صبري 03:07 صباحاً | الاثنين 21 يناير 2019 م | 14 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

البرلمان يدين تقرير «حقوق الإنسان» حول السكن في مصر.. ونواب: «تعمل لقطر»

البرلمان يدين تقرير «حقوق الإنسان» حول السكن في مصر.. ونواب: «تعمل لقطر»

أخبار مصر

الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب

البرلمان يدين تقرير «حقوق الإنسان» حول السكن في مصر.. ونواب: «تعمل لقطر»

محمود عبد القادر 09 ديسمبر 2018 20:30

أدان مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبد العال البيان الصادر عن المقررة الخاصة لمجلس حقوق الإنسان المعنية بالحق في السكن اللائق شكلًا وموضوعًا، معتبرًا أنه بيان صادر لأهداف شخصية.


جاء ذلك خلال الجلسة العامة، اليوم الأحد، بعدما أثار عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب النائب محمد الغول الأمر، وطالب عبد العال باسم المجلس الأمين العام للأمم المتحدة باتخاذ كل الإجراءات قبلها باعتبارها موظفًا دوليًا.

 

وأشار إلى أنها  "خرجت عن الحيدة المتوجبة عليها وأرادت أن توظف التقرير على خلاف الحقيقة في مصر لخدمة أهداف شخصية...هذه سيدة لها أجندة الكل يعلمها ولا تصلح أن تكون موظفة دولية لأنها فقدت الحيدة باعتبارها شرطًا".

 

كما طالب عبد العال مسئولة الأمم المتحدة – التي لم يسمها – أن تراجع أرقام الأمم المتحدة عن السكن الملائم على مستوى العالم، موضحًا أن مصر تحقق أكبر نسبة من الإسكان، وطالبها كذلك بقراءة الأمن وعلاقته بالحق في السكن.

 

وأردف: "لو قرأت أبسط مبادئ القانون الدستوري سترى أن الحق في الأمن مقدم على كل الحقوق، لأنه لو فقد الأمن أصبحت الحياة في خطر، فالحق في الأمن يقدم عن الحقوق الأخرى"، مضيفًا أن "تقرير الحق في السكن كان موجهًا لأهداف سياسية وشخصية بدليل أنه كما حضرت لمصر تكلمت عن السكن".

 

وتابع عبد العال: "نسيت أن مصر قامت ببناء مليون ونصف وحدة سكنية وقامت بتأهيل كثير من الأحياء العشوائية ثم إن الدستور المصري نص صراحة على توفير السكن الملائم، ولم تقدم دولة على مستوى العالم مثل مصر من وحدات سكنية في السنوات الأخيرة للطبقات المحدودة ومتوسطة الدخل، ورفضت ( المسئولة الأممية) أن ترى كل ذلك بالرغم من العرض عليها أن تزور مصر..".


كما طالب باسم المجلس وزارة الخارجية أن تطلب من مندوب مصر لدى المجلس العالمي لحقوق الإنسان بتقديم شكوى رسمية ضد "هذه السيدة"، لأنها خرجت عن الحيدة باعتبارها موظفة دولية ووظفت المشكلة لأهداف شخصية وسياسية.

 

وقال :"وفقا لميثاق الامم المتحدة عليها أن تراجع مبادئ القانون الدولي وعليها مراجعة الارقام الصادرة عنها".


وأكد رئيس مجلس النواب، أن الحق في الامن هو اولى الحقوق الذى يجب على الدول توفيرها ، لأنه بدون امن أصبحت الحياة في خطر، مشيرًا إلى أن ما قامت به مسئولة حقوق الإنسان يؤكد أن لها اجندة الكل يعلمها ولا تصلح ان تكون موظفة دولية . 


من جانبه قال النائب علاء عابد ، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب ، أن تلك المسئولة أرادات اظهار الدولة إنها غير قادرة على تحقيق السكن، مشيرا إلى أن هذه المسؤولة تعمل ضد مصر لصالح قطر.


وأضاف :"ما حققته مصر في مجال السكن لم تشهده البلاد منذ 100 عام ، رغم ما نمر بها من ظروف اقتصادية صعبة"، لافتا غلى أن دول أوربا وأمريكا لا يوجد فيها ما يسمى حق السكن .


وأشار إلى أن تلك المسئولة أتت لتتصيد الأخطاء ،لصالح قطر لافتا إنه لأول مرة نرى قناة الجزيرة في مصر منذ 30 يونيو وهى تسير وراء هذه السيدة إبان الزيارة، وقامت بعمل مداخلات كثيرة معها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان