رئيس التحرير: عادل صبري 02:35 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

طوارئ بشمال سيناء لمواجهة التقلبات الجوية.. والمزارعون يتأهبون بسدود بدائية

طوارئ بشمال سيناء لمواجهة التقلبات الجوية.. والمزارعون يتأهبون بسدود بدائية

أخبار مصر

أحد مزارعي سيناء

طوارئ بشمال سيناء لمواجهة التقلبات الجوية.. والمزارعون يتأهبون بسدود بدائية

إسلام محمود 04 ديسمبر 2018 23:06

أعلن اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، مسائ الثلاثاء ، رفع درجة الاستعداد على مستوى كافة أجهزة ومرافق المحافظة ومديريات الخدمات بها، لمواجهة الظروف الجوية، بعدما أعلنت الأرصاد الجوية عن تعرض المحافظة لعدم استقرار في الأحوال الجوية خلال الساعات القادمة وحتى الخميس المقبل.


وقال "شوشة" إنه تم رفع درجة الاستعداد على مستوى غرفة العمليات ومجالس المدن ومديريات الخدمات والأجهزة المعنية في المحافظة لمواجهة الظروف الجوية.


وأشار محافظ شمال سيناء إلى أنه وجّه كافة المديريات الخدمية باتخاذ جميع الاستعدادات بكافة المرافق الخدمية لأي تطورات قد تطرأ بسبب الظروف الجوية، ومتابعة الموقف لحظة بلحظة ، بالتواصل مع غرفة العمليات الرئيسية بديوان المحافظة.
 

إجراءات احترازية لمواجهة الأمطار
وأوضح المحافظ أنه تم وضع خطة رئيسية بالتنسيق مع الجهات المعنية واتخاذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة الأمطار والسيول المحتملة، وذلك من خلال قيام الجهات المعنية بمراجعة خطط الطوارئ الخاصة بها بشكل مستمر.


وتتعرض مناطق جنوب سيناء غالبا خلال التقلبات الجوية الى هطول الأمطار الغزيرة، وتتحول إلى سيول خاصة مع تزايد وتدفق المياه القادمة من أعالي سلسلة جبال جنوب سيناء ومرتفعات رأس النقب الحدودية مرورا بوادي البروك والبرث ووادي العمر وصول الى مجرى سد الوادي بمدينة العريش.


وأكد العميد أسامة الغندور السكرتير العام للمحافظة أن هناك متابعة مستمرة للظروف الجوية، واتصالات دائمة مع غرف العمليات الفرعية بمراكز المدن والأجهزة المعنية وعلى رأسها الموارد المائية والري.


وشدد الغندور على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية ورفع درجة الاستعداد في غرف العمليات بمجالس المدن والمديريات والإدارات المركزية المعنية، والتنسيق مع غرفة العمليات الرئيسية في الديوان العام.
 

سدود تعويقية بصورة بدائية
وأقام المزارعين بمناطق وسط سيناء وخاصة في نطاق مدينتي الحسنة ونخل سدودا تعويقية بصورة بدائية لحجز مياه الأمطار والسيول وتوجيهها الى خزانات إسمنتية بداخل الأرض لإعادة استخدامها في الشرب وزراعة القمح والشعير.


وحسب المهندس عاطف مطر ، وكيل وزارة الزراعة بشمال سيناء، فإن مساحة الأراضي الصالحة للزراعة بالقمح والشعير فى مناطق وديان وسط سيناء ضمن نطاق مركزي الحسنة ونخل يصل لنحو 10 آلاف فدان، وتسهيلا على المزارعين تم توفير المعدات الزراعية اللازمة حال طلبها لاستخدامها في التمهيد لزراعة القمح والشعير.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان