رئيس التحرير: عادل صبري 04:57 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

تعرف على رأي الإفتاء في اختلاط المال الحرام بالحلال

تعرف على رأي الإفتاء في اختلاط المال الحرام بالحلال

أخبار مصر

الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية

تعرف على رأي الإفتاء في اختلاط المال الحرام بالحلال

فادي الصاوي 10 أكتوبر 2018 16:02

أكدت دار الإفتاء المصرية، أنه يجوز شرعًا التعامل مع من اختلط ماله الحلال بالحرام إذا لم يعرف حاله؛ بيعًا وشراءً، وأخذًا وإعطاءً.

 

وأوضحت الإفتاء في فتوى نشرتها على موقعها الرسمي على شبكة المعلومات الدولية الإنترنت، أن الإثم في المال المأخوذ من حرام إنما يقع على من اكتسبه، أما مَن انتقل إليه المال بالطرق المشروعة فلا حرمة عليه ولا إثم.

 

وتابعت الفتوى : "ولكن إن تعين المال الحرام -سواء لتعلق حق الغير به أو غير ذلك- وتميز عن الحلال، حرُم أخذه؛ لِمَا في ذلك من التعاون على الإثم والعدوان وأكل أموال الناس بالباطل".

 

وأشارت الإفتاء إلى أنه لا يشرع للإنسان التكلف في السؤال عن مصدر ما يأخذه أو يتناوله غيره، ولا يجوز له التجسسُ لمعرفة ذلك؛ لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «إِذَا دَخَلَ أَحَدُكُمْ عَلَى أَخِيهِ الْمُسْلِمِ فَأَطْعَمَهُ طَعَامًا، فَلْيَأْكُلْ مِنْ طَعَامِهِ وَلَا يَسْأَلْهُ عَنْهُ، وَإِنْ سَقَاهُ شَرَابًا مِنْ شَرَابِهِ، فَلْيَشْرَبْ مِنْ شَرَابِهِ وَلَا يَسْأَلْهُ عَنْهُ».

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان