رئيس التحرير: عادل صبري 02:32 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالصور| إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي «القناشات والقنادلة» في قنا

بالصور| إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي «القناشات والقنادلة» في قنا

أخبار مصر

إنهاء خصومة ثأرية ة بين عائلتي «القناشات والقنادلة» في قنا

تزامنًا مع الاحتفال بالذكرى الـ 45 لنصر أكتوبر

بالصور| إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي «القناشات والقنادلة» في قنا

كريم صابر 06 أكتوبر 2018 17:31

تزامنًا مع الاحتفال بالذكرى الـ 45 لنصر أكتوبر، عقدت لجنة المصالحات بمركز فرشوط في محافظة قنا، اليوم السبت،  جلسة جلسة صلح  بين عائلتى"القناشات والقنادلة" لإنهاء خصومة ثأرية دامت لأربع سنوات.

 

 

جاء بحضور اللواء عبدالحميد الهجان محافظ قنا، واللواء مجدي القاضي مساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا، والدكتور عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادى، والنائب حمزة الو سحلي، عضو مجلس النواب، عن مركز فرشوط  وعدد كبير من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية والدينية وكبار العائلات والقبائل بالإضافة إلى عدد كبير من أبناء العائلتين وأبناء القرية والقرى المجاورة .


وتعود الخصومة إلى 4 سنوات بعدما نشبت خلافات بين عائلتى" القناشات والقنادلة" بقرية رفاعة بمركز فرشوط والتى نتج عنها مصرع أحمد عز من عائلة القناشات، وتوصلت لجنة المصالحات بقيادة العمدة على قاعود، بالتعاون مع اللجنة العليا للمصالحات لمشيخة الأزهر برعاية الدكتور احمد الطيب، شيخ الأزهر، لإتمام الصلح النهائي ببن العائلتين بتقديم عبد الرازق عبد الرحيم عبد الرازق، القودة إلى عز العرب أحمد عبد القادر.    

وقال محافظ قنا: "تم اليوم عقد صلح القودة بين أبناء العمومة  "القناشات والقنادلة" بقرية رفاعة بمركز فرشوط فى ذكرى النصر العظيم والاحتفال بذكرى انتصار أكتوبر، متمنيًا أن يبارك الله هذا الصلح.

وقدم اللواء عبد الحميد الهجان الشكر لأبناء العائلتين لإعلائهم صوت العقل وموافقتهم على اتمام هذا الصلح ونبذهم الخلافات واتباعهم لتعاليم الدين الاسلامي السمحة التي تدعو إلي العفو والتسامح والصفح كما قدم الشكر والتحية لكل من شارك في إنجاح هذا الصلح من قيادات مديرية الأمن ورئيس لجنة المصالحات  واعضائها الكرام وكبار العائلات والشيوخ ورجال الدين .

وأكد الهجان أن محافظة قنا أحرزت تقدمًا كبيرًا في مجال الامن والسلام الاجتماعي حيث تم اليوم إنهاء الخصومة الثأرية الـ 98  خلال الأربع سنوات الماضية والتاسعة خلال أسبوعين وهو مؤشر جيد على تغير ثقافات وأفكار أهالى قنا نحو إنهاء الخلافات الثأرية بالصلح.

 

وأشار إلى أن ذلك ما كان ليتم لولا جهود رجال الأمن واعضاء لجنة المصالحات والدور التوعوى لوسائل الإعلام ودور الثقافة ومراكز الشباب ووزارة التربية والتعليم والجامعة ودور العبادة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان