رئيس التحرير: عادل صبري 09:45 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

النيابة تقرر حبس معصوم مرزوق و6 آخرين 15 يوميًا على ذمة التحقيقات

النيابة تقرر حبس معصوم مرزوق و6 آخرين 15 يوميًا على ذمة التحقيقات

أخبار مصر

معصوم مرزوق - أرشيفية

النيابة تقرر حبس معصوم مرزوق و6 آخرين 15 يوميًا على ذمة التحقيقات

وكالات - أحمد الشاعر 24 أغسطس 2018 14:15

قررت النيابة العامة، اليوم الجمعة، حبس السفير معصوم مرزوق، و6 آخرين 15 يومًا على ذمة التحقيق، على خلفية اتهامات بينها "التحريض على التظاهر"، وفق مصدر قانوني.

 

وقال طارق العوضي، عضو هيئة الدفاع عن المتهمين، إن نيابة أمن الدولة العليا (تحقق بقضايا تمس الأمن القومي) قررت اليوم، حبس الدبلوماسي الأسبق معصوم مرزوق و6 آخرين 15 يوما على ذمة التحقيقات، على أن يتم استكمال التحقيقات الأحد المقبل.

 

وأوضح العوضي، في تصريحات صحفية، أن النيابة وجهت لهم عدة اتهامات وهي: "مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها والاشتراك في تمويلها، والاشتراك في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة التحريض على التظاهر".

 

وأمس الخميس، أوقفت السلطات الأمنية "مرزوق"، والخبير الاقتصادي رائد سلامة، والأكاديمي يحيي القزاز، و4 معارضين بارزين هم نرمين حسين، وعمرو محمد، وعبد الفتاح سعيد، وسامح سعودي.

 

كان السفير معصوم مرزوق طرح في الأسبوع الأول من أغسطس الجاري مبادرة تحت اسم " من أجل مصر..تعالوا إلى كلمة سواء".

 

تضمنت مبادرة "مرزوق" 9 بنود تتلخص في أنها بمثابة خارطة طريق سياسية جديدة، تطالب باستفتاء شعبي حول استمرار الحكومة الحكومة والبرلمان وفقا للمادة 157 من الدستور.

كما ينص البند السادس منها على حظر كل من اشترك أو ساهم في ولاية عامة في مؤسسات الحكم أو البرلمان خلال الأعوام العشر السابقة على الاستفتاء المشاركة في الترشح أو التعيين لأي منصب عام خلال العشرة أعوام التالية على انتهاء ولاية المجلس الانتقالي.

 

كما تنص المبادرة على ضرورة إصدار قانون عفو شامل يتضمن تحصين قضائي كامل لكل من تصدى لمهام الحكم والتشريع ما بعد 25 يناير 2011 وحتى بداية ولاية المجلس الانتقالي، وتقنين أحكام العدالة الانتقالية والمصالحة، والإفراج الفوري عن كل المحبوسين في قضايا الرأي، مع تعويضات عادلة ومجزية لكل ضحايا هذه الفترة بواسطة لجنة قضائية مستقلة يحددها المجلس الأعلى للقضاء.

 

ودعا مرزوق في نهاية المبادرة إلى عقد مؤتمر شعبي في ميدان التحرير لدراسة الخطوات التالية، وذلك من بعد صلاة الجمعة، يوم 31 من أغسطس 2018، وحتى الساعة التاسعة مساءً نفس اليوم، يحضره كل من يوافق على ما تضمنه هذا النداء.

ومرزوق، دبلوماسي أسبق، وصل منصب مساعد وزير خارجية، ومعروف عنه مناهضته للنظام الحالي، وأحد الوجوه اليسارية البارزة التي أعلنت رفضها لتنازل النظام عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية وفق اتفاقية جرى توقيعها في 8 أبريل 2016.

 

أمّا الخبير الاقتصادي رائد سلامة، فهو يساري بارز، ومسؤول البرنامج الاقتصادي للمرشح الرئاسي الأسبق حمدين صباحي، فيما يعد الأكاديمي يحي القزاز، من أبرز الأصوات المعارضة بالبلاد. -

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان