رئيس التحرير: عادل صبري 03:42 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

صور| القصة الكاملة لغرق طفلين في بالوعة صرف صحي بالسويس

صور| القصة الكاملة لغرق طفلين في بالوعة صرف صحي بالسويس

أخبار مصر

غرق طفلين في بالوعة صرف صحي بالسويس

نواب يفتحون النار على فساد المحليات..

صور| القصة الكاملة لغرق طفلين في بالوعة صرف صحي بالسويس

لم تمر واقعة غرق طفلين في بالوعة صرف صحي بالسويس، مرور الكرام على الرأي العام أو على مستوى المسؤولين، الذين وصفوها بالكارثة الآدمية، لا سيما أن نوابًا برلمانيين فتحوا النار على محليات السويس وما يتخللها من فساد طفح كيلهم به.

 

وترجع الواقعة، إلى غرق طفلين أمس السبت، في بالوعة مجاري، في ضاحية مساكن 24 أكتوبر بحي فيصل في السويس.

 

الطفل عبد الرحمن فوزي

وتلقى اللواء محمد جاد، مدير الأمن، إخطارا بوفاة الطفلين ساندي محمد عبده، وعبدالرحمن محمد فوزي، بعد سقوطهما داخل بالوعة صرف.

 

وقال شهود العيان: إن الطفلين كان يلعبان سويا، وسقطا داخل البالوعة التي كانت منزوعة الغطاء، وإن الطفلين لم يستطيعا رؤية البالوعة بسبب مياه الصرف التي كانت تغمر الشارع.

 

الطفلة ساندي محمد 

هجوم برلماني

 

شهد الوسط البرلمانى، خلال الساعات الماضية، إعلان النائب طلعت خليل، عضو مجلس النواب، استقالته من البرلمان، بعد وفاه طفلين، سقطا فى "بالوعة صرف صحى"، بعد سرقة الغطاء الخاص بها، حيث جاء الإعلان عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعى، فيما أكدت الأمانة العامة عبر مصدر رسمي، أنها لم تتلق أى استقالات من الأعضاء بشكل رسمى، والقانون يحدد ضوابط الاستقاله.

 

النائب طلعت خليل، عضو مجلس النواب، أكد على أنه عجز فى استخدام الأدوات الرقابية طوال الفترة الماضية نحو تحقيق الإصلاح والتطوير بدائرته الانتخابية، وقام باستخدام العديد من الأدوارت الرقابية نحو الجهات التنفيذية، دون أى نتائج عل أرض الواقع، ومن ثم الكوارث تحدث تباعا بالدائرة دون أى تحرك قائلا:" أنا كنائب معنتش قادر أقابل حد من الدائرة بسبب الكوارث دى".

 

وأضاف خليل:"عندما يتجاهل البرلمان الأدوات الرقابية التى تقدم ..تحدث هذه الكارث بشكل سهل وسريع، دون أى محاسبة"، مشيرا إلى أن الأطفال يموتون دون أى إهتمام من الحكومة، قائلا:" أنا مش عارف أعمل أى حاجة ومش قادر أتعامل مع أهل دائرتى وعشان كدا هستقبل وأقدم استقالتلى لرئيس المجلس بحسب اللائحة".

 

صورة للبالوعة التي غرق فيها الطفلان

وتقدم النائب طارق متولي نائب محافظة السويس بطلب إحاطة إلى مجلس الوزراء بعد غرق طفلين في بالوعة صرف بمنطقة 24 أكتوبر بمحافظة السويس خاصة أنها ليست الحادثة الأولى بل تكررت في الآونة الأخيرة، مما يؤكد أن هناك إهمالا وفسادا في المرافق والخدمات بالسويس، وأنها السبب في وقوع مثل هذه الحوادثخاصة في ظل تكرارها، حيث أدى انتشار بالوعات الصرف الصحي غير المغطاة في الشوارع بالسويس إلى تزايد حوادث الوفاة نتيجة سقوط المواطنين فيها، في ظل غياب المسئولين عن مواجهة هذه الكارثة التي تهدد حياه الأهالي خاصة الأطفال.

 

وأضاف أن الإهمال في القبض على لصوص سرقة أغطية بالوعات الصرف الصحي أدى إلى تكرار هذه الحوادث، حيث تتعرض شوارع السويس منذ فترة لسرقة أغطية غرف ومطابق الصرف الصحى ومياه الشرب، حيث إن تلك الأفعال تؤدى لتعرض سلامة المواطنين للخطر وخاصة الأطفال وتؤدى للوفاة مباشرة فى حال لم يكن هناك من يقوم بإنقاذ من يتعرض للسقوط فى غرف الصرف، إضافة إلى انتشار الأمراض والأوبئة بالإضافة لانتشار الباعوض والحشرات فى الأدوار الأرضية، كما يدفع ثمنها المواطنون الذين يفقدون فى بعض الحالات أطفالهم فى هذه البالوعات.

 

وشدد على ضرورة سرعة التحقيق في هذه الواقعة من قبل الأجهزة الرقابية ومحاكمة الجناة وإقالة المسئولين عن الواقعة وإحالة كافه المتسببين والمقصرين واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ومحاسبة ، مشددا على أنه آن الآوان ألا يكون هناك مكان لمقصر أو متخاذل في عمله.

أهالي السويس يشعيون جثماني الطفلين 

وجددت النائبة نانسي نصير، عضو مجلس النواب، هجومها على فساد رؤساء الاحياء بالسويس وأنه وصل إلى ذروته، وأصبح على مرآى ومسمع من الجميع، ولا يحاسبهم أحد ولا يتصدي لهم أحد، فهم يجولون شوارع السويس فسادا دون رقيب او حسيب.

 

جاء ذلك فى تصريحات للمحررين البرلمانين، اليوم الأحد، مؤكدة على أن السويس تعاني منذ سنوات من أزمات وعقبات طاحنة تخص المرافق بشكل عام بالمحافظة و لقد طرقنا كل الأبواب لعدم تفاقم هذه المشاكل لإيجاد حلول جذرية وليست وقتية ولكن حتى الآن كان نصيب السويس من التنمية الحقيقية التي تشهدها حاليا مدن القناة التي للأسف اقتصرتها الحكومة على مدينتي الإسماعيلية و بورسعيد فقط، وواقعة وفاة طفلتين سقوطا فى البالوعة هو نتاج ثمرة فساد المحليات.

 

ولفتت إلى أن مشكلة الصرف الحي حولت محافظة السويس إلى بركة من مخلفات صرف صحي، فأصبحت منطقة كفر عبده بالمحافظة نموذج يحتذي به فى الإهمال واختلاط مياه الصرف الصحي بالشرب، ودخول مياه الصرف الصحي إلى بيوت المواطنين.

 

ودعت عضو البرلمان... الرقابة الادارية لزيارة محافظة السويس لترى وتسمع ما وصل اليه الحال من فساد رؤساء الاحياء، وتفشي الرشاوى والمحسوبيات وادار المال العام، وسيادة المحافظ يعلم ذلك جيدا لاكن لا يحرك ساكنا، مصيفا بأنها سوف تسرد وبالمستندات كل هذه الوقائع من إهمال وتقصير وتردى خدمات وستكشف وقائع فساد وإهدار مال عام حال طلب الرقابة الادارية ذلك منها.

 

واختتمت حديثها بأنها لن تتهاون فى حق اهالى السويس، وستتقدم بأول استجواب بدور الانعقاد القادم بهذا الخصوص.

 

أهالي السويس يشعيون جثماني الطفلين 

كان عدد كبير من النشطاء بموقع "فيسبوك"، ومسؤولي صفحات أخبار السويس تداولوا صورًا للطفلين ندى وعبد الرحمن وبالوعة الصرف التي خرجا منها متوفيين، مع تدوين منشورات تنم عن استيائهم من ذلك وتحميل المسؤولين بالشركة القابضة لمياه الشرف والصرف الصحي مسؤولية ذلك، واتهموهم بالاهمال، بينما اتهم آخرون اللصوص وجامعي الخردة بأنهم السبب في ذلك الحادث، نتيجة لسرقة الأغطية، في ظل ما وصفوه بالغياب الأمني وضعف المتابعة من حي الأربعين وشركة المياه والصرف الصحي.

 

محافظ السويس يلغي احتفالات عيد الأضحى

 

قرر اللواء أحمد محمد حامد، محافظ السويس، إلغاء مظاهر الاحتفالات بعيد الأضحى، تضامنًا مع أسرتي الطفلين.

 

ووجه المحافظ بتشكيل لجنة للتحقيق في الواقعة، وقرر بناءً على تقريرها إحالة الواقعة إلى النيابة للتحقيق، وإيقاف رئيس قطاع السويس بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي ومشرف المرافق بحي فيصل عن العمل لحين انتهاء النيابة العامة من التحقيقات.

 

أهالى السويس يشيعون جثماني الطفلين

 

شيع المئات من أهالى السويس جنازة ساندى محمد وعبد الرحمن فوزى، الطفلين اللذين غرقا بعد سقوطهما فى بالوعة صرف صحى بمنطقة 24 أكتوبر بحى الأربعين، حيث خرجت الجنازة من مسجد حمزة فى السويس.

 

وطالب الأهالى المشاركين فى الجنازة بمحاسبة المسئولين المقصرين بسبب عدم وجود غطاء للبالوعة التى تسببت فى غرق الطفلين.

 

أهالي السويس يشعيون جثماني الطفلين 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان