رئيس التحرير: عادل صبري 06:54 مساءً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

لهذا السبب.. تراجعت الحكومة عن تأخير «سُلف زراعة القصب»

لهذا السبب.. تراجعت الحكومة عن تأخير «سُلف زراعة القصب»

أخبار مصر

أحد مزارعي القصب

لهذا السبب.. تراجعت الحكومة عن تأخير «سُلف زراعة القصب»

محمود عبد القادر 08 أغسطس 2018 19:25

تقدم النائب محمد سليم، عضو مجلس النواب عن محافظة أسوان، بشكوى لوزير الزراعة، بشأن قرار مجلس إدارة بنك التنمية والائتمان الزراعي الخاص بتأخير صرف السلف الزراعية لمزارعي القصب المقرر صرفها سنويًا فى الأول من شهر أغسطس من كل عام .


جاء ذلك اليوم الأربعاء، حيث تضمنت تأكيده على أن زراعة قصب السكر بجمهورية مصر العربية بصفة عامة ومحافظات الصعيد بصفة خاصة، تعد من الصناعات الاستراتيجية الأساسية بمصر والتي توفر الملايين من فرص العمل للبسطاء.

 

وأضاف: "إنها تمثل أحد أهم الصناعات التى تغذي الاقصاد القومي، وقد دأب بنك التنمية والائتمان الزراعى طوال السنوات الماضية، على تقديم الدعم والمساندة لهذا المحصول الاستراتيجي من خلال صرف السلف للمزارعين فى الأول من أغسطس؛ الأمر الذى يساعدهم على الوفاء بمتطلبات الزراعية والقيام بعمليات خدمة الأرض الزراعية وتوفير السماد والمقومات الزراعية".


وتابع حديثه:"إلا أن الأخوة المزارعين قد فوجئوا بقرار رئيس مجلس الإدارة بنك التنيمة والائتمان الزراعي، بتأجيل صرف السلف من شهر أغسطس حتى شهر يناير من العام الجديد، بمعنى تأجيل الصرف لمدة تقرب من ستة أشهر وهذا سوف تكون له توابع كثيرة تؤدي إلى انخفاض إنتاجية الفدان، وزيادة الأعباء الاقتصادية لهذه الفئة من المزارعين بالإضافة إلى الأعباء الأخرى والمعيشية التى يعايشها المواطنون بصفة عامة" .


في السياق ذاته قال عضو مجلس النواب، إنه تلقى رد فوري على هذه الشكوى، من المهندس سيد القصير رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، والمهندس منتصر اللبينى رئيس البنك الزراعي بالوجه القبلي، حيث أوضحوا الحقيقة حول هذا القرار والملابسات الخاصة به .

 

وأضاف: "وقد ذكرا فى البداية أن البنك في استشعار منه بالمسئولية الموطنية تجاه المزارعين وتجاه المحاصيل الاسترتيجية، قد قرّر سرعة الصرف للسلف الزراعية لمزارعي القصب اعتبارًا من اليوم، والرجوع إلى النظام المتبع فى الصرف فى شهر أغسطس".

 

وأوضح أنَّ البنك قد اضطر إلى القرار السابق- الملغى – بناء على توجيهات للجهاز المركزى للمحاسبات، ولكن تم إلغاء القرار استشعارًا للظروف الاقتصادية والاجتماعية للأخوة المزارعين، ودعمًا للصناعات والزراعات الاستراتيجية التى يقوم عليها الاقتصاد القومي".


وفي نهاية حديثه تقدم للمهندس سيد القصير مدير البنك الزراعي المصري، والمهندس منتصر اللبيني رئيس البنك الزراعى بالوجه القبلي، بأسمى آيات الشكر والتحية على سرعة الرد والاستجابة لطلبات المواطنين ، وحرصهما الشديد على إبداء ذلك ، وتفهمهم للأمر وأثره على الأقتصاد القومي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان