رئيس التحرير: عادل صبري 06:37 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

صور| أزمة «الحزام الأخضر» تتجدد بالإسكندرية.. والأهالي يتجمهرون أمام المحافظة

صور| أزمة «الحزام الأخضر» تتجدد بالإسكندرية.. والأهالي يتجمهرون أمام المحافظة

أخبار مصر

مواطنون أمام ديوان محافظة الإسكندرية احتجاجًا على هدم منازلهم

تفاجأوا بحملة مكبرة لتنفيذ 20 قرار  إزالة كمرحلة أولى

صور| أزمة «الحزام الأخضر» تتجدد بالإسكندرية.. والأهالي يتجمهرون أمام المحافظة

20 أسرة مهددة بالتشرد

حازم مصطفى 29 يوليو 2018 21:08

عادت أزمة الحزام الأخضر بمدينة برج العرب، غرب الإسكندرية لتطل برأسها مجددًا اليوم، بعد أن تجمع  نحو 20 أسرة أمام مبنى المحافظة بمنطقة أبيس مطالبين بمقابلة المحافظ الدكتور محمد سلطان، احتجاجًا على قيام حملة بهدم منازلهم أمس السبت.


ومنطقة الحزام الأخضر منطقة سكنية تقطنها مئات الأسر أقاموا منازلهم خلال فترة السبعينيات على أراضٍ مملوكة للدولة، وكانوا قد تلقوا وعودًا قبل عامين من الآن من لجنة من نواب البرلمان بتقنين أوضاعهم، ليفاجأوا بحملة مكبرة بدأت تنفيذ 20 قرار إزالة كمرحلة أولى-بحسب ما أوضح محمود السمالوسي، محامي الأهالي من بين 176 قرارا قيد التنفيذ.

 

 

وقال الأيهالي، إنهم أصبحوا مشردين بالشوارع دون مأوى بعد هدم منازلهم، مطالبين المسئولن بضرورة إيجاد حل لتلك الأزمة.

وأكد الأهالي أنهم متواجدون منذ عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات، بتلك المنطقة وقبل إقامة مدينة برج العرب الجديدة.
 


كما أكدوا على أنهم موجودون بالمنطقة منذ سبعينيات القرن الماضي، حيث قاموا ببناء منازلهم ومزارعهم حتى قبل أن يتم إنشاء مدينة برج العرب الجديدة وجهازها، مؤكدين على أن هناك تعنتًا شديدًا من جانب  جهاز المدينة ومسئوليها والذين يرفضون بقاءهم بها ويريدون إزالة منازلهم.

وأشار الأهالي إلى أن رئيس جهاز مدينة برج العرب يدعى أنهم السبب في عدم تقنين أوضاعهم على الرغم من أننا تقدموا بطلبات تقنين أربعة مرات ولم يُقْبل أي منها لأسباب غير مفهومة، على حد قولهم.

 
وأوضح النائب أحمد خليل خير الله، عضو مجلس النواب عن دائرة العامرية وبرج العرب، أن الأزمة بدأت عندما قررت اللجنة المشكلة برئاسة المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء الأسبق- والمختصة بمراجعة أراضي الدولة المعتدى عليها بمختلف محافظات الجمهورية-إصدار 176 قرارًا بإزالة عقارات مقامه بنطاق منطقة الحزام الأخضر بمدينة برج العرب الجديدة غرب الإسكندرية.

 وأشار إلى أنها عادت للظهور مجددًا مع اللجنة التي شكلها الدكتور محمد سلطان، محافظ الإسكندرية لتقنين أوضاع واضعي اليد على أراضي الجولة وهي اللجنة التي رفضت تقنين أوضاع قاطني تلك المنطقة.

كانت منطقة الحزام الأخضر، بمدينة برج العرب الجديدة، غرب الإسكندرية قد شهدت أزمة حادة منذ نحو عامين ما بين نواب الكتلة البرلمانية للمحافظة، الذين يرفضون تنفيذ قرارات إزالة لمئات المنازل المقامة على أراض مملوكة للدولة بالمنطقة من جهة، وبين السلطات التنفيذية ممثلة في جهاز مدينة برج العرب من جهة أخرى، بينما تعيش آلاف الأسر مهددة بالتشريد في حال تم بالفعل إزالة منازلهم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان