رئيس التحرير: عادل صبري 04:52 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حصن «طابيه النحاسين» يسقط فى براثن التعديات والمخالفات بالإسكندرية

حصن «طابيه النحاسين»  يسقط فى براثن التعديات والمخالفات بالإسكندرية

أخبار مصر

طابية النحاسين بمنطقة الشلالات وسط الاسكندرية

حصن «طابيه النحاسين» يسقط فى براثن التعديات والمخالفات بالإسكندرية

حازم مصطفى 28 يوليو 2018 16:03

200 عام كاملة مرت على إنشاء طابية النحاسين بمنطقة الشلالات وسط الاسكندرية لتتحول خلالها من حصن لحماية المدينة من ضربات الغزاة والمعتدين، الى مكان مهجور تعبث به أيدي العابثين، والتي كانت اخرها تعدي نادي الشلالات المجاورة لها عليها والاستيلاء على قطعة أرض تابعة لها.

طابية النحاسين تقع بمنطقة حدائق الشلالات وهى طابية أثرية بناها محمد علي باشا في بدايات القرن التاسع وأطلق عليها (طابية قبور اليهود) لمجاورتها لمقابر اليهود، حيث تتكون من مبنى مستطيل الشكل يتكون من طابقين، وله أربع واجهات ويتكون من طابقين و سلم يؤدى إلى السطح، وحالياً تستخدم كمقر لإدارة التوثيق الأثري. 

 


تقع الطابية على مساحة 627 مترا، وكانت تمثل نقطة دفاع حصينة عن مدينة الاسكندرية كما كانت مصنعا للآلات النحاسية الخاصة بالجيش مثل الدروع والخوذ وبعض الأسلحة والأواني والمهمات، وحدود الطابية هي الحد البحري مركز الشباب الشلالات، والحد القبلي شارع السلطان حسين كامل.

الطابية قديمًا كانت بمثابة نقطة دفاع حصينة عن الإسكندرية، كما كانت مصنعا للآلات النحاسية الخاصة بالجيش المصري في عهد محمد علي.

 


ومؤخرا شهدت الطابية الاثرية تعدي من جانب نادي الشلالات بشارع السلطان حسين علي حرمها، وسط غياب كامل من أجهزة الأمن والمحافظة وحي وسط الواقعة في نطاقه.

من جانبه قال محمد متولي، مدير آثار الإسكندرية، أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية وتحرير محضر حمل رقم 11 أحوال كما تم توجيه خطاب لحي وسط لاتخاذ الإجراءات اللازمة لإزالة التعدي في مهدة-بحسب قوله'.

 


وأشار "متولي"، إلى أن تعدي النادي على حرم الطابية كان عبارة عن بناء أعمدة تحمل تند على حرمها، وهيكل حديدي داخل الارض الأثرية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان