رئيس التحرير: عادل صبري 12:14 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تعرف على كيفية أداء صلاة الخسوف

تعرف على كيفية أداء صلاة الخسوف

أخبار مصر

صلاة الخسوف

تعرف على كيفية أداء صلاة الخسوف

كتب - فادي الصاوي 27 يوليو 2018 16:53

كشف الدكتور محمود الصاوي، وكيل كلية الدعوة الإسلامية بجامعة الأزهر، حكم أداء صلاة الخسوف، وكيفيتها.

 

وقال الصاوي فى منشور له  حصلت "مصر العربية" على نسخة منه،: "إن صلاة الخسوف فرض كفاية أو سنة مؤكدة، وصفتها أنها تصلى بلا أذأن أو إقامة، وينادي لها بلفظ "الصلاة جامعة".

 

وأشار إلى أن صلاة الخسوف عبارة عن ركعتين: يقرأ الفاتحة ثم قراءة طويلة ثم يركع ثم يرفع المسلم من ركوعه فيقرأ الفاتحة، ويقرأ بقراءة أقصر من الأولي ثم يسجد سجدتين في كل ركعة.

 

 وأوضح وكيل كلية الدعوة أن الركعة تدرك بإدراك الركوع الأول، ومن فاتة الركوع الأول يعيد الركعة بهيئتها، لافتا إلى أنه يلي الصلاة خطبة.

 

ساعات قليلة تفصل مصر والعالم العربي عن أطول خسوف كلي في القرن الواحد والعشرين، تصل مدته مساء غدا الجمعة إلى ساعة و43 دقيقة.

 

ويشهد هذا الخسوف أيضًا معظم قارتي أوروبا وأسيا وقارة أفريقيا وأستراليا والجزء الشرقى لأمريكا الجنوبية والمحيطات الهادي والأطلسي والهندي والقارة القطبية الجنوبية .

 

وتحدث ظاهرة الخسوف فى العادة ثلاث مرات في العام الواحد،  وشهد العالم آخر خسوف فى 31 يناير الماضي وترافقت معه ظاهرتين أخريين هما القمر الدامي والقمر الأزرق، بينما شهد العالم أقصر خسوف للقمر في القرن الحالي في الرابع من أبريل 2017  واستمر 4 دقائق  43 ثانية فقط.

 

وبحسب قول الدكتور محمد غريب، أستاذ فيزياء الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، فإن مصر تسطيع رؤية هذا الخسوف فى كل مراحله، حيث يظهر خسوف شبه ظلي لا يمكن رؤيته بالعين المجردة فى الساعة السابعة مساءً، ثم خسوف جزئي الساعة 8:24 ويمكن رؤيته بالعين المجردة ولا يسبب أي ضرر بخلاف ظاهرة كسوف الشمس، ويصبح الخسوف كليا فى تمام التاسعة والنصف مساء بتوقيت القاهرة .

 

ومن جانبه كشف محمد شوكت عودة، مدير مركز الفلك الدولي، تفاصيل ظاهرة "القمر الدموي"، التي ستصاحب أطول خسوف للقمر، وقال خلال استضافته على قناة "سكاي نيوز عربية" اليوم الخميس: "إن الخسوف هو دخول القمر فى ظل الأرض فتختفى عنه أشعة الشمس، والحقيقة أن القمر وقت الخسوف لا يختفى بالكامل، فالغلاف الجوي على حواف الأرض تقوم بكسر أشعة الشمس وتوجهها نحو القمر، بالتالي يكتسى القمر بألوان تتراوح ما بين الأصفر، أو البرتقالي، أو البني، وعلى أمر يعتمد على صفاء الغلاف الجوي".

 

  وأشار إلى وجود اهتمام عالمي دائمًا بظاهرة الخسوف، لأنه من خلال لون القمر خلال الخسوف، فإن هذا يعطى انطباعًا عن مدى صفاء الغلاف الجوي وكمية تلوثه، فلو كان الغلاف نقيًا يكون الخسوف لونه أصفر إلى برتقالي، وإن كان به تلوث بسيط يكون أحمر، وإن كان هناك تلوث كبير  للغلاف يختفي القمر بالكامل.

 

وعن سبب طول الخسوف، أوضح عالم الفلك أن مسار القمر فى ظل الأرض، سيكون في المنتصف، كما أن القمر سيكون أبعد ما يمكن عن الأرض، بالتالي سيكون صغيرًا، وبما أنه صغير ستطول مدة الخسوف لأن مساره حول الأرض بطيء.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان