رئيس التحرير: عادل صبري 04:30 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إنقاذ سلحفاة بحرية نادرة وإطلاقها في مياه البحر بالإسكندرية

إنقاذ سلحفاة بحرية نادرة وإطلاقها في مياه البحر بالإسكندرية

تمكن فريق إنقاذ السلاحف بالإسكندرية، بالتعاون مع خبراء علوم البحار وحديقة حيوان النزهة من إنقاذ سلحفاة بحرية نادرة - من النوع المهدد بالانقراض- من عبث الأهالي على شاطئ تيوليب، بمنطقة جليم شرقي المدينة بعد أن خرجت من مياه البحر لوضع بيضها والتعشيش على الشاطئ.

 

وقام فريق الخبراء في ساعة مبكرة من صباح اليوم، في إطلاق السلحفاه البحرية النادرة  والتي تزن من ٥٠ إلى ٦٠ كجم وتبلغ عمرها ٦٠ عام في مياه البحر بالشاطئ المشار إليه.

 

وأوضح الفريق المشكل من خبراء في مجال إنقاذ السلاحف أن السلحفاة خرجت إلى الشاطئ لتضع بيضها وهي من نوع السلحفاة كبيرة الرأس، وقد تم إطلاق السلحفاه إلى المياه ومن المتوقع أن تخرج مرة أخرى لتضع البيض وتجهيز العش الذي ستضع البيض فيه.

 

من جانبه كلف الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، الدكتورة إيمان مخيمر مدير حديقة النزهة بالتوجه الفوري إلى الشاطئ لمنع الاقتراب من السلحفاه وحمايتها وإطلاقها في المياه وتشكيل فريق من الخبراء في مجال إنقاذ السلاحف البحرية لإدارة الموقف بشكل عملي للحفاظ التوازن البيئي.

 

وشدد على جميع الجهات بالتنبيه على المسئولين بالشاطئ بعدم التعرض للسلاحف في حالة خروجها إلى الشاطئ والحفاظ على الأعشاش لحين استكمال دورتها الطبيعية وذلك حفاظا على الحياة البحرية المحافظة وحفظ التوازن البيئي بالمحافظة.

 

وأكد المحافظ على جميع الجهات المعنية بضرورة اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية لحماية السلاحف البحرية والكائنات المهددة بالانقراض، نظرا لأهمية السلحفاة البحرية فى تحقيق التوازن البيئي .

 

 وتتعرض السلاحف البحرية بالإسكندرية لعمليات صيد جائرة  لبيعها في الأسواق بالمدينة حيث يعتقد البعض أن شرب دمائها يقي من عدد من الأمراض والسحر، مما أدى لتناقص أعدادها بشكل كبير.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان