رئيس التحرير: عادل صبري 12:14 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مرتضى لوزير الشباب: «الفساد في اللجنة الأولمبية للركب.. وعندي 34 مكالمة تثبت كلامي»

مرتضى لوزير الشباب: «الفساد في اللجنة الأولمبية للركب.. وعندي 34 مكالمة تثبت كلامي»

أخبار مصر

مرتضى منصور

مرتضى لوزير الشباب: «الفساد في اللجنة الأولمبية للركب.. وعندي 34 مكالمة تثبت كلامي»

محمود عبد القادر 24 يوليو 2018 21:13

قال مرتضى منصور، عضو مجلس النواب، إن قانون الرياضة صدر بحسن نية، بهدف مواكبة المواثيق الدولية، ولكن الوزير السابق أراد أن يسيطر على اللجنة الأولمبية ويحركها بالريموت كنترول، من خلاله.


جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب اليوم، برئاسة النائب محمد فرج عامر، وبحضور الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب، وذلك لمناقشة خطة عمل الوزارة.

 

ووجّه منصور، انتقادات لاذعة، إلى مركز التحكيم والتسوية الرياضي التابع للجنة الأوليمبية، متهماً إدارته بـ"الفساد"، متابعا:"إن هشام حطب رئيس اللجنة الأوليميبة، يتحكم فى القضايا الرياضية، و يدير مركز التحكيم باعتباره "عزبة أبوه"، متهماً إياه بـ "الفساد"، مضيفاً: هشام حطب أنشأ شركة لبيع أدوات رياضية بالمخالفة للقانون، هو ده الفساد.


واستطرد: اللجنة الأولمبية دورها تصفية الحسابات، هناك تسجيلات لمكالمات بين هشام حطب وآخرين توضح الفساد الموجود في مركز التحكيم والتسوية، ووزير الرياضة السابق خالد عبدالعزيز، كان على راسه بطحة بتستره على الفساد ده.


وخاطب "منصور"، وزير الرياضة قائلاً له: الفساد فى اللجنة الأولمبية للركب، هسلمك التسجيلات دى، همّا اللى مسجلين لبعضهم، فى 34 مكالمة تبين فسادهم، عايزين موقف حاسم، إزاى نطهر الوسط الرياضي من الفاسدين بأشخاص فاسدين.


وتابع: اللجنة الأوليمبية لا تلتزم بالقانون الجديد الذى أقره البرلمان، هل نلغى القانون، الصراع في لجنة التحكيم والتسوية مستمر.


من جانبه قال النائب صلاح حسب الله، إن مجلس النواب كان حريص على سرعة إقرار قانون الرياضة حرصا منه لمنع ايقاف الرياضة المصرية، والهدف من القانون الاستخدام الشامل للرياضة المصرية، وتم الالتزام بنص الدستور فى وضع القانون، متابعا:" أنه اثناء مناقشة القانون كان هناك اتجاه عام لدى الجميع باستقلالية مركز التحكيم وتسوية النزاعات الرياضية، والا يكون تابع للجنة الأوليمبية، ولكن الوزير السابق صرح بان هذه التبعية إدارية فقط.


وأشار عضو مجلس النواب، إلى ان ما يمارس فى مركز النزاعات الرياضة ضد الأعراف والنظم القضائية، وانه اصبح بمثابة استخدام شخصى للهيئة وتتطبق الأحكام وفقا للأهواء به، وانه اصبح لأصحاب القدرة المادية فقط.


وفى إطار المناقشات شهد الإجتماع مشادة كلامية بين النائب مرتضي منصور، والنائب سمير موسي، حيث طالب النائب سمير موسى، لوزير بضرورة تنفيذ تأشيراته التي يمنحها للنواب، وحاول النائب مرتضي منصور، التعليق. وانفعل"موسي"، قائلا: يا مرتضى بيه ممنوع تعقب عليٌ.


ورد "مرتضى"، غاضبا: متقوليش ممنوع. ووسط حالة الشد والجذب، تدخل رئيس اللجنة للتهدئة بين النائبين.وعاد "موسى"، ليطالب الوزير، بضرورة الاهتمام بالأندية الصغيرة، بقوله: الأندية الكبيرة التي تدفع 40 مليون جنيه، يجب أن تخرج من خريطة الدعم من الوزارة.


ورد"مرتضى" رئيس نادي الزمالك، بقوله: أنا مش باخد حاجة. واعترض "موسي"، علي مقاطعته مرة أخري.وتابع: دعم الوزارة يروح للغلابة و المساكين، والأندية الكبيرة، تشيل الأندية الصغيرة سواء في الإنشاءات أو الأنشطة.واختتم النائب كلامه، قائلا: أقول لمرتضى بيه ارحمني. ليرد "منصور": ارحمني إنت.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان