رئيس التحرير: عادل صبري 08:04 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بسبب التعليم والصحة.. تكتل «25-30 » يعلن رفضه لبرنامج حكومة مدبولي

بسبب التعليم والصحة.. تكتل «25-30 » يعلن رفضه لبرنامج حكومة مدبولي

محمود عبد القادر 24 يوليو 2018 15:00

أعلن تكتل «25-30 » البرلماني اليوم الثلاثاء، رفضه لبرنامج حكومة المهندس مصطفى مدبولي.

 

وقال النائب هيثم الحريري، عن التكتل؛ : "إن الأولوية هي بناء الإنسان المصري، بداية من التعليم والصحة، ويكون ذلك بزيادة مخصصات التعليم والصحة وصولاً إلى المعدلات العالمية، واتفاقية (أبوجا) تلزم مصر بتخصيص 15% من الموازنة العامة للدولة لقطاع الصحة، وعليه لا يمكن تحميل موازنة الصحة والصرف الصحي فوائد الديون، بالإضافة لضرورة حل الأزمة في نقص عدد أسرة العناية المركزة وحضانات الأطفال وما ينتج عن ذلك من حالات وفاة أو تحميل المواطنين أعباء مالية".

 

وتابع الحريري في بيان ألقاه أمام الجلسة العامة، اليوم، حول رفض التكتل لبرنامج الحكومة؛ إنه بالرغم من تحفظات التكتل على بعض مواد قانون التأمين الصحي، إلا أن هناك تضارب في المدى الزمني لتطبيق القانون.

 

وأضاف: "في ظل تعويم الجنيه ورفع الدعم عن الكهرباء والمياه وزيادة أسعار الدواء والمستلزمات والأجهزة الطبية، لا بديل عن مضاعفة موازنة العلاج على نفقة الدولة، مع ضرورة تسديد مديونيات العلاج على نفقة الدولة لسرعة إجراء العمليات المطلوبة، وزيادة مخصصات المستشفيات الجامعية للاستمرار للقيام بدورها الهام، وتحويل مراكز رعاية الأسرة ومستشفيات التكامل لتقديم الخدمة الطبية الأساسية، وحل أزمة ألبان الأطفال وزيادة الموازنة المخصصة له، حيث أن الموازنة الحالية توفر نصف الكمية فقط مقارنةً بالعام الماضي".

 

وبالنسبة للتعليم، قال الحريري خلال بيان التكتل؛ مطلوب 266 ألف فصل دراسي بمعدل 66.5 ألف سنوياً، وزيادة موازنة الأبنية التعليمية من 7 مليار إلى 20 مليار جنيه.

 

وشدد على ضرورة رفع مستوى العاملين في منظومة التعليم مادياً وعلمياً لضمان قيامهم بدورهم، والاستعانة بخريجي كليات التربية ورياض الأطفال.

 

 ورفض تحميل المعلمين تكاليف مادية إضافة لاستخراج رخصة التعليم، أو أن تكون هذه الرخصة ذريعة لتقليص عدد المعلمين، مع ربط الحافز والأجر بالأداء وذلك بعد زيادة الثابت بما يكفل حياة كريمة للمعلمين.

 

وشدد على ضرورة عرض خطة الحكومة لتطوير التعليم لاعتمادها من النواب، مع الاهتمام بالطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة والاستعانة بالمعلمين والمؤهلين لذلك.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان