رئيس التحرير: عادل صبري 04:46 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

خطبة الأوقاف المقبلة: الزيادة السكانية تشكل ضررا بالغا للدولة

خطبة الأوقاف المقبلة: الزيادة السكانية تشكل ضررا بالغا للدولة

فادي الصاوي 24 يوليو 2018 12:30

حددت وزارة الأوقاف، موضوع «الضوابط الشرعية للإنجاب وحق الطفل فى الرعاية والنشأة الكريمة» ليكون عنوان خطبة الجمعة المقبلة 27 يوليو 2018، وطالبت جميع الأئمة الالتزام بنص الخطبة أو بجوهرها على أقل تقدير مع الالتزام بضابط الوقت ما بين 15 – 20 دقيقة كحد أقصى.

 

وأوضحت الأوقاف فى خطبتها أن من مقاصد الزواج وأهدافه بعد شكر نعمة الله بقاء الجنس البشري بالإنجاب والتناسل، ولا شك أن الأبناء نعمة من نعم الله على الإنسان، إلا أن الغاية من الإنجاب والتناسل ليس الكثرة والعدد وإنما العطاء والصلاح، فكم من قلة يرجى خيرها وبركتها، وكم من كثرة لا خير يرجى منها ولا بركة تنتظر.

 

 وقالت إن من أهم مظاهر رعاية الإسلام للطفل أن كفل له حقه فى الرضاعة الطبيعية حولين كاملين دون أن يزاحم طفل آخر خلال تلك المدة، حفاظا على حقه فى التغذية السليمة التى من شأنها أن تساعده على بناء جسده بناء قويا حتى ينمو فى صحة جيدة، والتقصير في حق الأبناء وعدم الوفاء بواجباتهم فى التربية يعد ظلما لهم.

 

وأضافت الأوقاف: "قد يتوهم البعض أن الحديث عن تنظيم العملية الإنجابية يقتصر فقط على الجوانب الاقتصادية وما يترتب عليها من آثار سلبية، لكن هناك أيضًا آثار صحية ونفسية وأسرية ومجتمعية يمكن أن تنعكس على حياة الأطفال والأبوين والأسرة كلها، ثم المجتمع فالدولة.

 

وأوضحت أن الزيادة السكانية غير المنضبطة لا ينعكس أثرها على الفرد والأسرة فحسب إنما قد تشكل ضررا بالغا للدولة التي لا تأخذ بأسباب العلم فى معالجة قضاياها السكانية، موضحا فى الوقت ذاته أن تصحيح المفاهيم الخاطئة فيما يتصل بالقضايا السكانية يدخل فى صميم تجديد وتصويب الخطاب الديني وتصحيح مساره.

 

وشددت على أن تنظيم الأسرة ضرورة شرعية ووطنية، وأمر مباح يصل في واقعنا المعاصر وحالنا الراهن إلى حد الضرورة الواجبة لبناء جيل قوي مثقف قادر على بناء الحضارة، ونهضة البلاد بفكر واعي وعقل مستنير، يقدر معني المسئولية ويقدم بها على أكمل وجه وأفضل صورة.

 

للاطلاع على نص الخطبة اضغط هنـــــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان