رئيس التحرير: عادل صبري 05:39 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

«الصحة»: مستشفى الشيخ زايد بديلًا عن «الحسين الجامعي» لاستمرار الخدمة

«الصحة»: مستشفى الشيخ زايد بديلًا عن «الحسين الجامعي» لاستمرار الخدمة

أخبار مصر

حريق مستشفى الحسين الجامعي، أمس

«الصحة»: مستشفى الشيخ زايد بديلًا عن «الحسين الجامعي» لاستمرار الخدمة

وكالات - مصطفى محمد 08 يوليو 2018 13:24

أعلنت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وضع مستشفى الشيخ زايد أل نهيان تحت تصرف عميد كلية الطب جامعة الأزهر، الدكتور أحمد سليم، لاستقبال الأطقم الطبية والحالات المرضية بمستشفى الحسين الجامعى، حتى الانتهاء من أعمال الصيانة والإصلاحات بالمستشفى نتيجة الحريق، الذى نشب بها أمس.

 

وأكدت وزيرة الصحة والسكان فى بيان اليوم، أنها كلفت الدكتور أحمد محى القاصد، مساعد الوزير للطب العلاجى والمشرف على أمانة المراكز الطبية المتخصصة، بتوفير سبل الراحة للاطقم الطبية سواء للأطباء أوالتمريض، القادمين من مستشفى الحسين الجامعى، لمستشفى الشيخ زايد أل نهيان، حرصاً على استمرارتقديم الخدمة الطبية للمرضى المحولين من مستشفى الحسين الجامعى وخاصة حالات الطوارئ.

 

وأشارت وزيرة الصحة والسكان إلى توفير وزيادة مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية بمستشفى الشيخ زايد ال نهيان لتغطى احتياجات المرضى المحولين من مستشفى الحسين الجامعى لإجراء جميع الجراحات فى كافة التخصصات، مؤكدة أن هذا يأتى فى إطار التعاون المثمر بين جامعة الأزهر ووزارة الصحة للارتقاء بالخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

 

وقالت وزيرة الصحة أنه فور نشوب الحريق بمستشفى الحسين الجامعى ، تم اخلاء 117 مريض من المحتجزين بمستشفى الحسين الجامعى الى مستشفىيات  باب الشعرية 107 مريض، والزهراء 7، ومريض بمستشفى القاهرة الفاطمية، و2 بمستشفى المنيرة، فيما تم اسعاف حالتين كانا يعانا من اختناق وخرجا خروج تحسن. 

 

وأوضحت أنه تم ارسال فريق طبى من كافة التخصصات على رأسه الدكتور شريف وديع، مستشار الوزير للرعايات المركزة، لمتابعة حالة المرضى والإطمئنان عليهم بكافة المستشفيات التى تم الاخلاء عليها، للتأكد من تلقيهم الخدمة الطبية على أكمل وجه.

 

 

وشهد مستشفى الحسين الجامعي التابع لجامعة الأزهر، فى تمام الساعة الثانية والربع من ظهر أمس السبت، نشوب حريق بأحد المدرجات بالطابق الرابع بالمستشفى، ثم تصاعدت النيران إلى الطابقين الخامس و السادس.

 

 وفور اندلاع الحريق انتقل الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف، والدكتور محمد المحرصاوى رئيس الجامعة والدكتور طارق سلمان نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث المشرف العام على قطاع المستشفيات وجميع قيادات كلية الطب إضافة إلى إدارة مستشفى الحسين الجامعى  إلى موقع الحريق بناء على توجيهات الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب .

 

كما وجه الإمام الأكبر، بفتح تحقيق عاجل لمعرفة أسباب الحريق ومحاسبة المسئولين حسب نتيجة التحقيقات.

 

وأمر شيخ  بفتح جميع مستشفيات الأزهر أمام المرضى، وتوجيه جميع سيارات الإسعاف التابعة لمستشفيات الأزهر ومشيخة الأزهر إلى مستشفى الحسين لنقل المرضى إلى المستشفيات البديلة.

 

وعلى الفور تم إخلاء الطوابق المتضررة بواسطة رجال الإسعاف والدفاع المدنى وتم التعامل مع الوضع وإخماد النيران ،نقل الحالات التى كانت محجوزة لاستكمال العلاج والبالغ عددها حوالى 115 حالة ، منها 100 حالة لمستشفى سيد جلال الجامعى ، 9 حالات تم نقلها لمستشفى الزهراء الجامعى، إضافة إلى أربع حالات تم نقلهما إلى مستشفى المنيرة العام.

 

وأكدت جامعة الأزهر، أمس عدم حدوث وفيات نتيجة الحادث، مشيرة لوجود حالة وفاة طبيعة لشخص كان بالمستشفى ويعالج من نزيف بالمخ وأزمات قلبية، مؤكدا أن الوفاة طبيعة ولا علاقة لحادث اليوم بها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان