رئيس التحرير: عادل صبري 12:58 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

من «عشوائيات الصعايدة» لـ «زبالة النواب».. زلات لسان أطاحت بوزير التنمية المحلية

من «عشوائيات الصعايدة» لـ «زبالة النواب».. زلات لسان أطاحت بوزير التنمية المحلية

أخبار مصر

وزير التنمية المحلية السابق اللواء أبو بكر الجندي

من «عشوائيات الصعايدة» لـ «زبالة النواب».. زلات لسان أطاحت بوزير التنمية المحلية

أحمد الشاعر - وكالات 14 يونيو 2018 15:05

منذ يومه الأول بوزارة التنمية المحلية، أثار جدلا واسعًا بسبب تصريحاته التي هاجمت «الصعايدة» و«النواب»، غير أنه كان يبدي اعتذارات عقب كل «زلة لسان».. لكن تكاثر الزلات تراكمت حتى أطاحت تلك التصريحات بالوزير أبو بكر الجندي، في حكومة المهندس مصطفى مدبولي الجديدة.

 

وأشعل «الجندي» غضب الصعايدة، بعد تولية حقيبة «التنمية المحلية»، حينما أدلى بتصريحات عن تصديه لما أسماه بزحف أبناء الصعيد إلى القاهرة وإنشائهم للعشوائيات.

 

وأعقب الوزير هذه التصريحات بسيل عارم من الاعتذارات على برامج التوك شو، لاسيما أن نواب البرلمان أمطروه بوابل من طلبات الإحاطة مطالبينه بتقديم اعتذار رسمي ثم وصل الأمل للمطالبة بإقالته.

 

الخلفية العملية التي تمتع بها «الجندي» شفعت له عدة مرات بيد أن المهندس مصطفى مدبولي، رئيس الحكومة لم يتردد هذه المرة في الإطاحة به.

 

ومؤخرًا، ألقى «تصريحًا» وصفه برلمانيون بالعجرفة، حينما قال إن مصير طلبات النواب في القمامة، وهو ما أثار أزمة بينه ونواب البرلمان.

 

النائب جابر الطويقي عضو مجلس النواب، قال في تصريحات صحفية سابقة لعدد من وسائل الإعلام: «الوزير قاعد في مكتبه ميعرفش مين اللى يطلب ومين اللي ميطلبش، الكلام اللي قاله الوزير خاص بيه، النواب هم من  يعرفون القيادات الجيدة من القيادات غير الجيدة».

 

وأضاف الطويقي، أن أعضاء مجلس النواب سيتخذون إجراءات ضد وزير التنمية المحلية بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية، وتابع: «مش فاضيين دلوقتي، وهنرد عليه بعد الانتخابات»، مشيرًا إلى أن وزير التنمية المحلية سبق أن اتهم أهل الصعيد بأنهم سبب العشوائيات في القاهرة.

 

ومن جانبه، قال النائب محمد حلمي عضو مجلس النواب عن دائرة كفر صقر وأولاد صقر بمحافظة الشرقية، إن وزير التنمية المحلية لا يصلح أن يكون وزير بعد هذا الكلام.

 

وأضاف "حلمي" أن تصريحات اللواء أبو بكر الجندي لن تمر مرور الكرام، وسيتقدم باستجواب له في البرلمان، وتابع: "المفروض الوزير جاي يشوف طلبات النواب إيه، ده مينفعش يقعد دقيقة واحدة على مكتبه".

 

وأشار "حلمي" إلى أن اللواء أبو بكر الجندي وزير التنمية المحلية لم يوفق منذ اختياره، خاصة بعد تصريحه بأن أهل الصعيد سبب العشوائيات في القاهرة.

 

 

وأدى الوزراء الجدد اليمين الدستورية اليوم الخميس ضمن تشكيل حكومة المهندس مصطفى مدبولي الجديدة، أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي في ولايته الثانية.

 

وأطاح التشكيل الوزاري الجديد بـ 12 وزيرا، أبرزهم وزراء المالية والصحة والاتصالات والري والشباب والرياضة والطيران والزراعة والتنمية المحلية.

 

كما شهدت الحكومة الجديدة، رقما قياسيا في عدد الوزيرات، حيث شهدت 8 وزيرات، منهم 6 قدامي، و2 جدد.

 

وأدى الفريق «محمد أحمد زكي» قائد الحرس الجمهوري السابق، اليمين وزيرا للدفاع والإنتاج الحربي، بدلا من الفريق «صدقي صبحي»، كما أدى اللواء «محمود توفيق» مدير الأمن الوطني السابق، اليمين وزيرا للداخلية، خلفا للواء «مجدي عبدالغفار».

 

وشهدت الحكومة الجديدة، 10 وزراء جدد، بخلاف «زكي» و«توفيق»، حيث تم اختيار الفريق «يونس المصرى» وزيرا للطيران المدني، و«هالة زايد» وزيرا للصحة والسكان، و«محمد معيط» وزيرا للمالية، و«عز الدين أبو ستيت» وزيرا للزراعة واستصلاح الأراضي، و«محمود شعراوي» وزيرا للتنمية المحلية.

 

كما شمل التعديل الوزاري، تعيين «هشام توفيق» وزيرا لقطاع الأعمال العام، و«عمرو عادل بيومي» وزيرا للتجارة والصناعة، و«أشرف صبحي» وزيرا للشباب والرياضة، و«ياسمين فؤاد» وزيرا للبيئة، و«عمرو طلعت» وزيرا الاتصالات.

 

كما أدى اليمين الدستورية، أمام السيسي، 10 نواب للوزراء.

 

ويعد تغيير وزير الدفاع هو الأبرز في التعديل الحكومي الأخير، خاصة أن المادة (234) من الدستور المصري، الذي تم إقراره في 2014، والتي تنص على تحصين منصبه لمدة 8 سنوات.

 

 

وتنص المادة على أن «يكون تعيين وزير الدفاع بعد موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وتسري أحكام هذه المادة لدورتين رئاسيتين كاملتين اعتباراً من تاريخ العمل بالدستور»، وهي المادة التي سبق أن ثارت حولها تكهنات باحتمال تغييرها في حال تعديل الدستور.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان