رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

صور| في رمضان.. طبق الفول صديق الصائمين.. وطاقة قدر للبائعين

صور| في رمضان.. طبق الفول صديق الصائمين.. وطاقة قدر للبائعين

أخبار مصر

أحد بائعي الفول بالقاهرة

صور| في رمضان.. طبق الفول صديق الصائمين.. وطاقة قدر للبائعين

منى حسن 29 مايو 2018 17:17

«الفول».. طبق رئيسي على مائدة المصريين في وجبة السحور في شهر رمضان الكريم، والوجبة التي لا تتأثر حركة بيعها مهما تدهورت الحالة الاقتصادية، لما له من مزايا غذائية تجعل الصائم قادرًا على احتمال الجوع بقية اليوم.

 

ويعتبر شهر رمضان بالنسبة لبائعي الفول هو "طاقة قدر" على حد قولهم، نظرًا لشغله المضاعف وإقبال المواطنين بكثافةعلى شراء الفول المدمس، الذي أصبح لا غنى عنه في كل البيوت المصرية. 

 

وتنشط تجارة بائعو الفول فى الفترة المسائية، ما بين الإفطار حتى ما قبل السحور، ويرجع ذلك لشراء الفول لوجبة السحور، بينما لا يقبل على شرائه نهارًا سوى القليل.

 

يقول "عم صابر"، أحد بائعي الفول المتجول بعربته في شوارع منطقة فيصل، أنه يعمل بهذه المهنة منذ 14 عامًا، حيث تعد مصدر رزقه الوحيد، لافتا بأنه يخرج بعربة الفول من منزله بعد صلاة الظهر وحتي صلاة التراويح، لبيع الفول للمواطنين.

 

وتابع عم صابر، إنه عقب صلاة العشاء، وخروج المواطنين من المساجد  للذهاب للبيت يتوافد البعض لشراء أكياس الفول بكميات كبيرة قبل السحور، قائلًا:" فى ناس بتحب تشترى بدرى وناس بتشترى متأخر، وده وده زبوني". 

 

وأوضح عم صابر أن أسعاره متهاودة :" أقل كيس عندي بجنيه، وأكبر كيس بـ3 جنيهات، وهذا السعر موحد لدى بائعي الفول"، مشيرًا إلى أن  كيلو الفول المستورد الآن وصل لأكثر من 13 جنيهًا، أما الفول البلدي فيصل سعر الكيلو إلي 25 جنيهًا. 

 

 

تحذيرات من تناول الفول على السحور

 

أوصى  خبراء التغذية باعتماد طبق الفول كطعام أساسي على مائدة السحور، لقدرته على إطالة فترة الشعور بالشبع خلال ساعات الصوم حتى الظهيرة مقارنة بالأغذية الأخرى.

 

غير أن أخصائي التغذية بالمركز المصري البريطاني، دكتور حازم المصري، نصح في تصريحات صحفية سابقة له بعدم تناول الفول على مائدة السحور، وذلك لأنه يسبب عسر الهضم، بالإضافة إلى إصابة معظم المصريون بالقولون العصبي، وبالتالي فهو ليس الاختيار الأفضل لهم.

 

 

وقال "المصري" إنه لا يفضل تناول الفول على مائدة السحور، إذ أن كثير من الأشخاص يخلدون إلى النوم بعد تناول وجبة السحور مباشرة، وبالتالي قد يسبب ذلك عديد من مشاكل المعدة والهضم.

 

وإذا لم يكن هناك بديل لطبق الفول على السحور، نصح أخصائي التغذية بتناول 10 ملاعق منه فقط، مع رغيف خبز، هذا بالإضافة إلى شريحة من البطيخ أو علبة زبادي لضمان سهولة عملية الهضم، مع كوب من الماء.

 

 

ويعتبر الفول في مصر كبروتين نباتي وجبة رئيسية ومصدرا بديلا ومتواضعا من حيث التكلفة، للبروتين الحيواني (اللحوم مرتفعة الثمن). وبحسب وزارة الزراعة الأمريكية، فإن كل 100 جرام من الفول تحتوي على 341 سعر حراري، و58.29 كاربوهيدرات، و26.12 بروتينات. - Kahire

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان