رئيس التحرير: عادل صبري 09:09 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صور| تقلبات جوية مفاجئة وأمطار غزيرة في جنوب سيناء

صور| تقلبات جوية مفاجئة وأمطار غزيرة في جنوب سيناء

أخبار مصر

سقوط أمطار على جنوب سيناء

صور| تقلبات جوية مفاجئة وأمطار غزيرة في جنوب سيناء

وكالات 28 مايو 2018 10:00

شهدت محافظة جنوب سيناء حالة من التقلبات الجوية المفاجئة، حيث تساقطت أمطار خفيفة على معظم المدن، بينما شهدت مدينة الطور تساقط أمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين.

 

وقال يوسف منسي، مدير عام مركز العمليات وإدارة الأزمات بديوان عام محافظة جنوب سيناء إن معظم مدن المحافظة تعرضت لأمطار خفيفة، بينما اشتد المطر بمدينة الطور لفترة قصيرة، لكنه لم يؤثر على حركة المرور معلنًا أن جميع الطرق تعمل بشكل طبيعي ولم تتأثر بالأمطار التي شهدتها المحافظة صباح اليوم .

 

 

وأكد مدير مركز العمليات في تصريح صحفي له، أن المحافظة مازالت مستمرة في رفع درجة التأهب والاستعداد القصوى في كافة الإدارات المعنية تحسبًا لأي أحداث طارئة، وخاصة أن هيئة الأرصاد الجوية قد أرسلت مرسومًا يُفيد بتكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة والتي تؤدي إلى تساقط الأمطار على معظم أنحاء المحافظة.

 

وأضاف "يوسف" أنه جرى التواصل مع جميع غرف العمليات الفرعية بالمدن للتأكد من الجاهزية والاستعداد لاحتمال حدوث سيول، مشيرًا إلى وجود حالة من الاستقرار النسبي في الطقس بجميع مدن المحافظة وانتظام حركة الملاحة بميناءي نويبع وشرم الشيخ البحريين حتى الآن، وعدم تأثرهما بالتقلبات الجوية.

 

 

 

كانت محافظة جنوب سيناء، قد أعلنت الجمعة، حالة الطوارئ القصوى تحسبا لسقوط أمطار قد تؤدي إلى حدوث سيول طبقا لتوقعات هيئة الأرصاد الجوية.

 

وأكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، أن استعدادات المحافظة لمواجهة أخطار السيول لم تبدأ منذ وصول تحذيرات الأرصاد الجوية بل بدأت منذ عام 2014، عن طريق تنفيذ خطة كبيرة لإنشاء سدود وحواجز إعاقة وبحيرات كبرى لاستيعاب المياه الناتجة عن السيول وحماية المدن والمنشآت والمواطنين من أخطارها وأيضا الاستفادة من هذه الظاهرة الطبيعية من خلال استقطاب مياه الأمطار المسببة للسيول وتخزينها للاستفادة منها في أغراض الزراعة، بتكلفة 600 مليون جنيه على مرحلتين تم الانتهاء من المرحلة الأولى بتكلفة 350 مليون جنيه وأوشكت المرحلة الثانية على الانتهاء بتكلفة تصل إلى 250 مليون جنيه.​

 

 

وأضاف المحافظ في تصريحات صحفية، أن المحافظة نجحت بالفعل في مواجهة مخاطر السيول حيث تم إنشاء 154 بحيرة صناعية لتخزين مياه الأمطار والسيول والاستفادة منها في أغراض الشرب والزراعة بسعة تخزينية لا تقل عن 300 ألف م2 من المياه منهم 3 بحيرات بمدينة نويبع في حوض وادي وتير وبحيرة وادي بعبع بأبورديس وبحيرة وادي دارات بأبوزنيمة، و145 بحيرة بمدينة سانت كاترين وبحيرتين بمدينة دهب إحداهما بوادي المريخ والأخرى بوادي زغرة، و2 بحيرة بمدينة نويبع بأودية الصعدا السمرا وقديرة.

 

كما جرى إنشاء ثلاث خزانات أرضية بوادي الشيخ التابع لمدينة سانت كاترين، بالإضافة إلى إنشاء 41 سد وحواجز توجيه بسعة تخزينة تتراوح بين 100 إلى 750 ألف متر مكعب من المياه لتهدئة مياه السيول وحجزها خلفها وتغذية الخزان الجوفي منهم 3 سدود بمدينة أبورديس بأودية "سلاف، الأخضر، فيران" و2 سدة بوادي دارات بمدينة أبوزنيمة و4 سدة بمدة دهب بأودية "النصب الأعلى، النصب الأسفل المريخ، أبوخشب" وسد الأسباعية بمدينة سانت كاترين و15 سدًا بوادي وتير بمدينة نويبع و14 سدًا بأودية مدينة طابا.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان