رئيس التحرير: عادل صبري 02:12 مساءً | الاثنين 25 يونيو 2018 م | 11 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

خبراء: برامج مقالب المشاهير بلا قيمة.. و«الصدمة» يقدم مادة تربوية

خبراء: برامج مقالب المشاهير بلا قيمة.. و«الصدمة» يقدم مادة تربوية

أخبار مصر

جانب من برنامج الصدمة

خبراء: برامج مقالب المشاهير بلا قيمة.. و«الصدمة» يقدم مادة تربوية

دعاء أحمد 20 مايو 2018 12:05

 

عبر عدد من أساتذة الإعلام وعلم الاجتماع، عن رفضهم الشديد لبرامج المقالب التى تدبر لبعض الفنانين والمشاهرين، لعدم تقديمها أي قيمة للجمهور سوى إظهار الفنان أو لاعب الكرة في حالة زعر وهلج  يصاحبها عبارات سب وقذف.

 

 في المقابل هؤلاء ببرنامج "الصدمة" الذى يعرض على قناة "إم بي سي" ويرتكز  على اختبار رد فعل المواطنين في الوطن العربي على موقف إنساني ما ، مؤكدين أن مثل هذه البرامج تقدم مادة تربوية جيدة.

 

وانتشرت برامج المقالب منذ سنوات بعيدة ببرنامج " الكاميرا الخفية" الذى كان يهدف على اختبار ردود أفعال المواطنين على موقف يضعون فيها دون علمهم بالتصوير ، ومع مرور السنوات تطور الأمر وانتقلت هذه البرامج من المواطنين إلى المشاهير وبدأت القنوات الفضائية تتصارع على عرض مثل هذا المحتوى، ومنها سلسلة برامج الفنان رامز جلال "رامز تحت الصفر ورامز تحت الأرض، ورامز قلب الأسد، ورامز عنخ أمون".

 

وتتكرر المطالب كل عام بوقف هذه البرامج، واتهمها البعض أنه مفبركة وتتم بالاتفاق بين صناع البرنامج والضحية.

 

خالد كاظم أستاذ علم الاجتماع بجامعة القاهرة، قال إن برامج المقالب نوع من السخرية يعتمد على الترفيه عن المشاهدين وبث رسائل هادفة من المحتوى المعروض، لكن مع مرور الوقت تغيرت هذه البرامج وأصبحت تعتمد على الاستهزاء وترويع المشاهير.

 

وأشاد كاظم في تصريح لـ"مصر العربية"، بالمحتوى الذى تقدمه برنامج الصدمة، مؤكدا أنه برنامج تربوي يقدم اختبار حقيقي للإنسانية.

 

 

وأشار أستاذ علم الاجتماع في تصريح لـ"مصر العربية"، إلى أن برامج مقالب ترويع المشاهير التى انتشرت في السنوات الأخيرة لا تعتمد على محتوى هادف بل تجد وابل من الشتائم والسباب وهو أمر ليس فى أخلاقيات الإعلام .

 

فيما أكدت الدكتور هبة العطار أستاذ الإعلام بجامعة سوهاج، أن ترويع الفنانين والمشاهير تحت مسمى برامج المقالب يدل على فراغ فى تقديم ابتكارات إعلامية تحظى بنسب مشاهدة عالية.

 

وأوضحت أستاذ الإعلام لـ"مصر العربية" أن برنامج الكاميرا الخفية كان من أفضل برامج المقالب، لأنه اعتمد على هدف توعوي وهو عدم الاستسلام لأي موقف تتعرض له في الشارع لا يقبله العقل، مشيدة في الوقت ذاته ببرنامج الصدمة.

 

وطالبت العطار بضرورة إنهاء ما اسمتها بمهزلة برامج مقالب رامز جلال في الفنانين، داعية القنوات إلى الابتعاد عن عرض مثل هذا المحتوى، وتساءلت :"ما الاستفادة التي تعود على المشاهد وهو يرى فنان يروع".

 

وكانت نقابة الإعلاميين قد أعلنت على لسان طارق سعدة، وكيل النقابة، عن التنسيق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، لوقف برنامج "رامز تحت الصفر" لاحتواء البرنامج على ألفاظ وشتائم غير لائقة، متهما البرنامج بتضليل المشاهدين.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان