رئيس التحرير: عادل صبري 12:29 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

سوسة النخيل الحمراء.. آفة زراعية تعالج بأقراص الـ «فوستوكسين»

سوسة النخيل الحمراء.. آفة زراعية تعالج بأقراص الـ «فوستوكسين»

أخبار مصر

مكافحة سوسة النخيل بالرش الوقائي - أرشيفية

سوسة النخيل الحمراء.. آفة زراعية تعالج بأقراص الـ «فوستوكسين»

وكالات 05 مايو 2018 12:05

داخل النسيج الخشبي لأشجار النخيل، تحفر أنفاقًا بنفسها، لتعيش بها ويكتمل نموها اليرقي، هذه هي السوسة الحمراء، نوع من الخنافس ذات رتبة الحشرات غمدية الأجنحة.

 

هذه الحشرة من الحشرات كاملة التطور أي تمر بمراحل البيضة واليرقة والعذراء وحشرة كاملة ولها ثلاثة أجيال في السنة ويعتبر الطور اليرقي هو الطور الضار.

 

وفي مصر بمحافظة الدقهلية يبلغ عدد النخيل المزروع بنطاق المحافظة 418 ألفًا و917 نخلة، واكتشفت مديرية الزراعة نحو 138 حالة إصابة بسوسة النحيل الحمراء وعالجت 134 وتقليع 4 فيما أوصي بدفنهم حسب التوصيات.

 

الأعراض

 

ومن ناحيته قال المهندس محمد السيد عبد الله وكيل وزارة الزراعة بالدقهلية وكيل الوزارة إن أعراض الإصابة بتلك الحشرات تتمثل في تواجد سوائل صمغية كريمية أو بنية اللون تكون ذات رائحة كريهة تسيل إلى جذع النخلة.

 

وأضاف وكيل وزارة الزراعة في بيان رسمي نشرته وسائل إعلام محلية ودولية، أنه تتواجد نشارة لينة تكون لها نفس الرائحة على الجذع وموت بعض من الفسائل حول الجذع حيث يتم فصلها بسهولة، ويتم تآكل قاعدة الفسيلة حيث تتواجد بعض أطوار الحشرة في المنطقة الإصابة السفلية للفسيلة، واصفرار وموت السعف في النخلة، وعندما تتم إزالته يلاحظ تواجد الإصابة أسفل قاعدة السعف، لاسيما وجود بعض الأطوار للحشرة وموت القمة النامية للنخلة وتبدأ رأسها في الميلان على أحد الجوانب.

 

وأوضح أن دورة حياة تلك الحشرة يتم فيها تزاوج الذكور والإناث أكثر من مرة طيلة حياة تلك الحشرات حيث تعيش الأنثى من 2 إلى 3 شهور، وخلال تلك الفترة تضع من 200 إلى 300 بيضة، وتضع البيض فرديًا في أكثر من مكان على النخلة الواحدة أو تضعه على أكثر من نخلة وتركز على وضعه في أماكن الجروح الناتجة عن التقليم أو إزالة الفسائل حيث يتم انجذاب الأنثى لرائحة العصارة الناتجة من أنسجة النخلة حديثة القطع.

 

وأشار "عبدالله" إلى أن البيض المتواجد على النخلة يفقس بعد مدة تتراوح من 3 إلى 5 أيام حيث تخرج منه اليرقات الصغيرة التي تهشم جسم النخلة وتتغذى من خلاله، وذلك حتى العمر السادس ويتم خروج بعد ذلك السوائل الصمغية ذات الروائح الكريهة وتقوم اليرقة بصنع نفقا في جسم النخلة حيث تتقارب الانفاق وتتسع وتنفتح على بعضها البعض، ويكون اتجاه النفق لأعلى في اتجاه القمة النامية للنخلة.

 

واستطرد يتم تحويل اليرقات الي عذارى داخل شرانق من الليف يتم صنعها من ليف النخلة أو من الياف انسجة النخلة من الناتجة من تغذية اليرقات وبعد مرور أسبوعين يتم خروج شرانق الحشرات كاملة من ذكور وإناث لكي تتزاوج وتعيد دورة الحياة من جديد.

 

 

طرق المكافحة

 

وبيّن وكيل وزارة زراعة أن طرق مكافحة سوس النخل الحمراء تتم بالعلاج من خلال الحقن فإذا تواجدت أكثر من إصابة على النخلة يتم معالجتها بالحقن حيث إن هذا العلاج يعتبر علاجًا موضعيًا، يعالج منطقة الإصابة فقط ولا يتم تأثيره على باقي النخلة أو ثمارها.

 

وأضاف أنه إذا كانت الإصابات متقدمة يتم تنظيف الفجوة من الداخل من نواتج الإصابة وأطوار تلك الحشرة، ويتم إخراجها من جذع النخلة مع وضع محلول المبيد عليها ودفنها في التربة ويوضع داخل تجويف النخلة اقراص تسمى "فوستوكسين" وهي أقراص تستخدم في تخزين الحبوب ويتم وضع هذه الاقراص على عازل من الرطوبة مثل البلاستيك وذلك من أجل عدم تشبع القرص بالرطوبة، وإخراج الغاز مرة واحدة بحيث ينسد التجويف بعد ذلك بليف النخل ويتم غلقها من الخارج بالطين أو الأسمنت.

 

وأشار إلى أنه يمكن أيضا استخدام الجبس وذلك من أجل احكام الغلق وعدم تسرب الغاز ويجب عدم فتح التجويف إلا بعد مرور أسبوعين على الأقل.

 

ولفت "عبد الله" إلى أنه إذا كانت الفسائل في عمر يتراوح من سنة الي ثلاث سنوات يتم علاجه الاصابة من خلال وضع محلول مبيد ليتشبع الليف وقواعد الجريد من الداخل الي الخارج ومن ثم يتم قضاء على اي اطوار للحشرة بداخل الفسيلة، ويتم عمل الحجر الزراعي اي بمعنى تداول النخيل وفسائله بعد التأكد من خلوه من الاصابة وذلك عن طريق معرفة الادارة الزراعية وتعزيزه بالمبيدات.

 

واوضح يتم عمل تقليم للنخيل من اجل عدم انجذاب الحشرة لعصارة الانسجة حديثة القطع ويجب ان يكون التقليم شتاء وليس صيفا بحيث يكون نشاط الحشرة اقل في الشتاء عن فصل الصيف لذلك من الافضل ان يتم الانتهاء من التقليم قبل شهر مارس تحديدا.

 

واضاف أن الرش الوقائي للنخلة حيث يعتبر هذا الرش من افضل الاساليب المتبعة من اجل مكافحة اطوار تلك الحشرة بالكامل ويعرف هذا الرش بالمكافحة المتكاملة فهي وسيلة مكافحة للإصابة الغير مرئية لتلك الحشرة.

 

واشار الى انه يتم عمل نظافة دورية للنخلة واستخدام المبيدات المناسبة لجروح النخلة وايضا مكافحة اي عدوى مرضية للنخلة سواء ان كانت بكتيرية او فطرية وايضا فيروسية وبجانب المكافحة يجب عمل التسميد المناسب الذي بدوره يعمل على تقوية اشجار النخيل واتخاذ الاجراءات العلاجية في اسرع وقت واذا تواجدت الاصابة في احداهما يتم نزعها واحراقها خارج محيطها المتواجدة به.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان