رئيس التحرير: عادل صبري 03:18 مساءً | الاثنين 21 مايو 2018 م | 06 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

الأوقاف: الفقراء يشاركون الأغنياء في الإسراف والتبذير

الأوقاف: الفقراء يشاركون الأغنياء في الإسراف والتبذير

أخبار مصر

وزير الأوقاف محمد مختار جمعة

فى خطبة عن ترشيد المياه والإنفاق..

الأوقاف: الفقراء يشاركون الأغنياء في الإسراف والتبذير

فادي الصاوي 01 مايو 2018 11:00

حددت وزارة الأوقاف عنوان  «الترشيد في حياتنا موضوعا المياه والإنفاق في رمضان أنموذجا» ليكون موضوعا لخطبة الجمعة المقبلة، وطالبت جميع الأئمة والخطباء الالتزام بنص الخطبة التى نشرتها على موقعها الرسمي «أوقاف أون لاين» أو بجوهرها على أقل تقدير مع الالتزام بضابط الوقت ما بين 15 – 20 دقيقة كحد أقصى.

 

يأتي موضوع خطبة الجمعة ضمن الحملة القومية «نقطة مياه تساوى حياة» التى تشارك فيها وزارة الأوقاف بالتنسيق مع 9 محافظات أخرى لترشيد استخدام المياه فى مصر، حيث يقتصر دور الأوقاف فى هذه الخطة على توجيه النصح للمواطنين بأهمية المياه وذلك عن طريق الخطب والدروس في المساجد ومراكز الشباب وكافة المؤسسات الحكومية.

 

وقالت الأوقاف فى خطبتها :" إن الناظر فى أحوال الناس الآن  لا يخفى عليه مظاهر الإسراف والتبذير التى ابتلى بها كثير من الناس، فى المآكل والمشرب، والملبس والزينة، في الأفراح والأتراح، حتى أن ذلك لم يعد قاصرا على من يملك المال فقط، بل أصبح الفقراء يشاركون الأغنياء فى ذلك.

 

وشددت الأوقاف على ضرورة التعامل مع قضية المياه باعتدال وحسن استعمال، وذلك لأن الماء من أجل نعم الله علينا جعله الله سببا في حياة جميع المخلوقات، حيث أثبت العلم الحديث أن الماء يدخل فى تكوين جميع خلايا الكائنات الحية بمختلف صورها وأشكالها وأحجامها وأنواعها.

 

وأضافت :" إن الإسلام ينظر إلى الماء على أنه ثروة قومية مكفولة لجميع الخلق ولا يجوز لأحد احتكار مصادره، وينبغى التعامل معها بترشيد دون إسراف ولا إفساد، ومن أساء استخدام الماء لظنه أنه كثير فهو يعتدى على حقوق الآخرين".

 

وتطرقت خطبة الأوقاف إلى الحديث عن بعض صور إهدار المياه، قائلة :" لقد ابتليت مجتمعاتنا ببعض الناس الذين لا يدركون أهمية الماء فتراهم يهدرونه في الطرقات والشوارع، ا وفى تنظيم الحيوانات والسيارات، أو بترك مصادره مفتوحه.

 

وأوضحت الخطبة إلى أنه كما دعت الشريعة الإسلامية إلى الترشيد فى استخدام المياه دعت كذلك إلى ترشيد الإنفاق وعدم الإسراف فى المأكل والمشرب ، وعلى الرغم من ذلك نجد العديد من صور الإسراف والتبذير خاصة فى شهر رمضان.

 

ونوهت إلى أن رمضان شهر طاعة وعبادة وإذا كان الإسراف مذموما على كل حال فإنه النهى عنه يكون أشد فى هذا الشهر ، فكم من غنى افتقر حينما أسرف فى الإنفاق على لذاته وشهواته.

 

للاطلاع على نص الخطبة اضغط هنــــــــــــــــــــــــــــــا  

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان