رئيس التحرير: عادل صبري 04:25 صباحاً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

صور| خبراء: اللوحات الإعلانية بكورنيش الإسكندرية جرس إنذاز وكارثة

صور| خبراء: اللوحات الإعلانية بكورنيش الإسكندرية جرس إنذاز وكارثة

أخبار مصر

لوحات إعلانية متهالكة أعلى عقار بكورنيش الاسكندرية

صور| خبراء: اللوحات الإعلانية بكورنيش الإسكندرية جرس إنذاز وكارثة

حازم مصطفى 27 أبريل 2018 10:00

لم تكن حادثة سقوط لافتة إعلانية تزن قرابة العشرة أطنان من أعلى عقار يقع بكورنيش البحر، بمنطقة ستانلي، شرقي الإسكندرية، سوى جرس إنذار لكارثة إنتشار اللافتات الاعلانية المتهالكة على العقارات بطول كورنيش الثغر، في ظل غياب أي نوع من أعمال الصيانة لها.

 

ولقي محمد السيد أبو العزم، 67 عاما، سائق، مصرعه، عصر الثلاثاء الماضي، بعدما سقطت عليه أجزاء من لوحة إعلانات وسور عقار مكون من 8 طوابق بمنطقة ستانلي بكورنيش الإسكندرية.

 

وفتح الحادث الباب للحديث عن كارثة اللوحات الإعلانية الكبرى المتهالكة، بفعل الرذاذ المالح الناتج عن البحر،  والمنتشرة أعلى عدد كبير من العقارات، بطريق الكورنيش بطول ساحل البحر، وسط غياب كامل لأي أعمال صيانة.

 

في البداية يقول محمد توفيق، منسق الحملة الوطنية لمكافحه الفساد بالإسكندرية، أنه سبق وحذر من اللافتات المنتشرة بطريق الكورنيش والتي تحجب رؤيه البحر عن الأهالي، وثانيا لكونها تمثل خطورة محدقة بسبب حالتها.

 

وطالب "توفيق"، بفتح تحقيق عاجل لمعرفة من المتورط في في ترك مثل تلك اللوحات المتهالكة تهدد حياة المواطنين هكذا، مضيفا بقوله:"الاهمال والفساد وجهان لعملة واحده".

 

 

ويضيف محمد عبد الفتاح، مهندس مدني، ان الأزمة تكمن في كون تلك اللوحات الإعلانية الكبرى في مواجهة الرذاذ الناتج عن عمليات البخر في مياه البحر، حيث يؤدي الملح الموجود به الى تآكل الحديد بشكل سريع جدا، وهو ما نراه بشكل واضح في واجهات العقارات، بطول طريق الكورنيش والتي تتهدم بشكل سريع.

 

وتابع ":لابد من عمل كشف دوري على كل اللوحات الموجودة بطريق كورنيش البحر، وعمل الصيانة لها بشكل منتظم، لافتا الى انه يتم وصع مواد معالجة لمنع تأكل الحديد.

 

يأتي هذا فيما قرر الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية: تشكيل لجنة مختصة من كل حي لفحص كافة الإعلانات الموجودة بنطاق كل الحي خاصة الكورنيش، وإزالة كل التي تمثل خطورة على المارة.

 

 

قرار النيابة

 

قررت النيابة العامة في الإسكندرية، اليوم، تجديد حبس 3 متهمين في واقعة سقوط لوحة إعلانات من أعلى عقار بمنطقة ستانلي على كورنيش الإسكندرية، وهم مالك العقار وعاملين آخرين وذلك لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيق.

 

لقي محمد السيد أبو العزم، 67 عاما، سائق، مصرعه، لثلاثاء الماضي، بعدما سقطت عليه أجزاء من لوحة إعلانات وسور عقار مكون من 7 طوابق بمنطقة ستانلي، فيما تسبب الحادث في حالة من الشلل المروري بكورنيش الإسكندرية.

 

وفي وقت سابق؛ أمرت النيابة بإخلاء سبيل المدعو"إدريس.ع.ح"، حارس العقار محل الحادث، وقررت ضبط وإحضار 7 عمال آخرين، فضلا عن طلب المسئول عن الإعلانات بحي شرق وبصحبته الملف الخاص بلوحة الإعلانات.

 

وأكدت تحريات المباحث في المحضر رقم 6585 لسنة 2018 جنح قسم أول الرمل، مسئولية العمال المكلفين بإزالة اللوحة عن الحادث وعددهم 9 أشخاص، فيما قرر حارس العقار المخلى سبيله أن مالك العقار هو من أمره بإحضار العمال لإزالة اللوحة.

 

وبمواجهة مالك العقار المدعو"مكرم.ت.أ" 79 عاما، محام، مقيم بذات العقار، أنكر ما جاء بأقوال الحارس، وأضاف بأن شركة الدعاية مالك اللافتة هي التي قامت بإرسال العمال لرفعها، وهو ما نفته مالكة شركة الدعاية المدعوة"هالة.م.ع" 58 عاما، وأنكرت ما جاء بأقوال مالك العقار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان