رئيس التحرير: عادل صبري 01:27 مساءً | الاثنين 18 يونيو 2018 م | 04 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

بالصور| «عبدالغفار» يكشف الخريطة الزمنية للجامعات ومصير طلاب سيناء

بالصور| «عبدالغفار» يكشف الخريطة الزمنية للجامعات ومصير طلاب سيناء

أخبار مصر

جانب من اجتماع المجلس الأعلى للجامعات

بالصور| «عبدالغفار» يكشف الخريطة الزمنية للجامعات ومصير طلاب سيناء

محمد متولي 21 أبريل 2018 18:10

أكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى، على ضرورة التزام الجامعات بأجندة العام الدراسى وفق الخريطة الزمنية المعلنة مسبقًا من المجلس الأعلى للجامعات، على أن يتم الاستعداد لامتحانات نهاية العام الجامعى حاليًا، وأن تعلن جداول الامتحانات مبكرًا للطلاب، مع اتخاذ كافة الإجراءات المطلوبة استعدادًا للامتحانات.

 

جاء ذلك خلال اجتماع عقد اليوم السبت المجلس الأعلى برئاسة وزير التعليم العالي، بحضور الدكتور، يوسف راشد القائم بعمل أمين المجلس الأعلى للجامعات ورؤساء الجامعات، وأعضاء المجلس.

 

وأكّد المجلس وقوفه بجانب جامعتى سيناء والعريش والمعاهد العليا بشمال سيناء، وتوفير كافة ما يدعمها لاستكمال العام الدراسى، مطمئنًا الطلاب والأهالى بحل هذه الأزمة تماما،كما قدم المجلس التهنئة للدكتورة كاميليا صبحى على رئاسة قطاع البعثات والشئون الثقافية متمنيا لها التوفيق والنجاح.

 

فى بداية الاجتماع قدم المجلس الأعلى للجامعات التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لانتخابه لرئاسة الجمهورية لفترة ثانية، وتأكيد المجلس على دعمه للقيادة السياسية والقوات المسلحة والشرطة فى مواجهة الإرهاب الآثم.

 

وقدم الوزير الشكر لرؤساء الجامعات على جهودهم المتميزة فى تفعيل مشاركة الجامعات فى الانتخابات الرئاسية،كما قدم د. عبد الغفار الشكر لرؤساء الجامعات على دورهم الإيجابى فى تطوير معهد إعداد القادة بحلوان، والذى تم افتتاحه خلال الأسبوع الماضى؛ ليفتح الباب أمام المشاركة الإيجابية لطلاب الجامعات، ليعود المعهد لسابق عهده مرة أخرى فى تخريج القيادات للمجتمع.

 

 وخلال الاجتماع أشاد الوزير بعودة جامعة بيروت للتعاون مع جامعة الإسكندرية مرة أخرى، موجهاً الشكر لكل من د. عصام الكردى رئيس جامعة الإسكندرية، ود.عمرو العدوى رئيس جامعة بيروت لجهودهم المبذولة فى هذا الشأن.

استعرض د. طارق الرفاعى مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بمجلس الوزراء كيفية عمل المنظومة على مستوى الجمهورية والقرارات المنظمة لها، مشيراً إلى أن منظومة الشكاوى أنشئت طبقاً للقرار الجمهورى رقم 314 لسنة 2017، وقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1855 لسنة 2017 بشأن منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة وإعادة تنظيم مكاتب خدمة المواطنين.

 

أوضح أن المنظومة تهدف إلى تيسيير سبل تواصل المواطنين مع جميع الجهات الحكومية وحصولهم على كافة الخدمات بمستوى جيد، بالإضافة إلى سرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة للارتقاء بمستوى هذه الخدمات والاستجابة السريعة لشكاوى المواطنين المتعلقة بمستوى إتاحة وجودة هذه الخدمات، وذلك انطلاقاً من شعار المنظومة (خدمة ورضا المواطن)

 

وأضاف د. الرفاعى أنه سيتم استقبال الشكاوى من خلال عنوان البوابة الإلكترونية للمنظومة والمتاح على مدار 24 ساعة وهو (www.shakwa.eg)، والخط الساخن لمجلس الوزراء رقم (16528) والذى يعمل من الساعة 10 صباحاً حتى 10 مساءاً جميع أيام الأسبوع بما فى ذلك الإجازات والعطلات الرسمية، بالإضافة إلى تطبيق إيجابى على التليفون المحمول، ومكاتب وإدارات خدمة المواطنين فى الوزارات والمحافظات وجميع الجهات الحكومية

 

أكد أن المنظومة تضمن سرية البيانات والمعلومات المتعلقة بالشكاوى سواء مضمون الشكوى أو البيانات الخاصة بالمواطن صاحب الشكوى، وتضمن عدم تضرر أى مواطن نتيجة تقدمه بشكوى طالما أنها صحيحة وفقاً للضوابط المعمول بها، ولضمان الجدية وعدم الكيدية تم ربط استقبال الشكاوى بالرقم القومى للمواطن.

 

ووجه د. الرفاعى الشكر للمستشفيات الجامعية على سرعة استجابتها لشكاوى واستغاثات المواطنين، وكذلك تقديمها أفضل الخدمات الصحية والطبية للمواطنين،وأكد الوزير حرص الرئيس عبد الفتاح السيسى على الاهتمام بكل مقترح أو شكوى، مشيراً إلى تدخل رئيس الجمهورية فى حل الكثير من شكاوى المواطنين، وأن هناك تأكيد دائم فى مجلس الوزراء على أن يكون هناك تفعيل لمنظومة الشكاوى الحكومية الموحدة بكافة قطاعات الدولة.

ووجه د. عبد الغفار رؤساء الجامعات بضرورة التعاون مع هذه المنظومة وتخصيص مسئول للتواصل المباشر مع المسئولين بمجلس الوزراء للتعامل مع الشكاوى والمقترحات المختلفة؛ لضمان تيسير استقبال وسرعة فحص شكاوى المواطنين ومقترحاتهم بمنهتى الجدية والعمل على حلها، موضحاً أن هناك مقترحات وشكاوى سيتم عرضها على المجلس الأعلى للجامعات طبقاً لطبيعة كل منها.

 

وعلى هامش الاجتماع استعرض د. أحمد شقير الأستاذ بطب جامعة المنصورة كتابه بعنوان (How to write a medical article: Advice from an editor) والذى يشتمل على قواعد البحث العلمى بدءاً من تجميع البيانات وانتهاءاً بالنشر الدولى، بهدف التغلب على أكثر المشاكل التى تواجه شباب الباحثين، وآلية الاستفادة من هذا الكتاب لطلاب السنوات النهائية للبكالوريوس، وطلبة الدراسات العليا فى القطاع الطبى بكليات الطب البشرى والأسنان والطب البيطرى والصيدلة والطب الطبيعى والعلوم.

 

وخلال الاجتماع أشار د. عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس إلى إتفاقية التعاون المقترحة بين المجلس الأعلى للجامعات وجامعة تومسيك للتكنولوجيا المتعددة بروسيا الاتحادية بشأن منح درجة الماجستير فى العلوم النووية والتكنولوجيا، وذلك على غرار جامعات عين شمس والإسكندرية والقاهرة.

 

وأحيط المجلس علماً بكتاب وزارة التعليم العالى بشأن صدور قرارات رئيس مجلس الوزراء بإنشاء بعض الكليات الجديدة بالجامعات الحكومية، وتشمل:الإعلام، وطب الأسنان بجامعة المنوفية،طب الأسنان بجامعة أسوان،اللغات والترجمة، والسياحة والفنادق، والهندسة والطاقة، وعلوم البحار والمصايد بجامعة جنوب الوادى فرع الغردقة،التربية الرياضية بنات بجامعة بنها،الحقوق بجامعة دمياط، العلوم الطبية التطبيقية بجامعة الزقازيق،المعهد القومى لدراسات المشروعات الصغيرة بجامعة بنى سويف.

 

بالإضافة إلى تغيير مسمى كلية الإدارة الفندقية بمطروح إلى كلية السياحة والفنادق بجامعة الإسكندرية فرع مطروح،كما وافق المجلس على بدء الدراسة بكلية الحقوق جامعة دمياط اعتباراً من العام الجامعى 2018/2019،وقرر المجلس تشكيل لجان لدراسة فصل فرع مطروح عن جامعة الإسكندرية ليكون جامعة مستقلة، وكذلك فصل فرع الوادى الجديد عن جامعة أسيوط ليكون جامعة مستقلة، وفصل فرع الغردقة عن جامعة جنوب الوادى ليكون جامعة مستقلة.

فى إطار الارتقاء بالعملية التعليمية والمعلوماتية بمنظومة التعليم العالى فى الجامعات المصرية استعرض د. إبراهيم معوض نائب مدير مركز الخدمات الإلكترونية والمعرفية بالمجلس الأعلى للجامعات مؤشرات أداء أنشطة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالجامعات حول مؤشرات أداء التعامل الإلكترونى، ووحدات المكتبات الرقمية، والتدريب على تكنولوجيا المعلومات، وتفعيل البنك القومى للمعامل والأجهزة العلمية، وكذلك عرض ممارسات جامعتى المنيا وبنى سويف فى مجال تكنولوجيا المعلومات فى إطار الزيارة التى قام بها أعضاء المركز لهما، مشيراً إلى أن هناك 700 مقرر إلكترونى تمتلكه الجامعات.

 

 

 

ووجه الوزير بضرورة تحويل كافة المقررات والمناهج الدراسية إلى إلكترونية خلال العامين القادمين، وذلك بالمواكبة لوزارة التربية والتعليم فى تطبيق المنظومة التكنولوجية الجديدة بالمدارس خلال الفترة القادمة.

 

كما استعرض د. حسام عبد الغفار أمين مساعد المجلس الأعلى للجامعات لشئون المستشفيات الجامعية مذكرة بشأن توصيف زيادة إعداد الأطباء المقيمين بالمستشفيات الجامعية بما يتناسب مع الحاجة إلى زيادة إعداد المستشفيات الجامعية والتوسعات التى تجرى فيها، حيث تم الاتفاق على تشكيل لجنة للتنسيق مع المختصين بوزارة المالية لبيان آلية صرف المستحقات المترتبة على زيادة إعداد الأطباء المقيمين بالمستشفيات الجامعية، حيث أن هذه الدرجات ممولة فعلياً وفق القانون رقم 29 لسنة 1974، ولا يترتب على زيادة الأعداد أى عبء مالى إضافى على الموازنة العامة للدولة

 

تمت الموافقة على تشكيل لجنة أخرى للتنسيق مع الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة لمراجعة المقررات الوظيفية الخاصة بالأطباء المقيمين وأعضاء كليات القطاع الصحى وفق معدلات التشغيل الخاصة بالمستشفيات الجامعية.

 

وعقد المجلس اجتماعاً مغلقاً بحضور أعضائه الأساسيين فقط لاختيار أربعة أعضاء أساسيين وعضو احتياطى لتشكيل اللجنة المختصة باختيار المرشحين لشغل منصب رئيس الجامعة، على مستوى الجامعات التى يبلغ رؤساؤها الحاليون السن القانونية أو تنتهى مدتهم مع نهاية يوليو أو سبتمبر القادمين.

 

وتم اختيار أعضاء اللجنة الأساسيين والعضو الاحتياطى من خلال آلية الاقتراع السرى لأعضاء المجلس الأساسيين،وأسفر الاقتراع السرى المباشر عن:الدكتور عباس منصور- رئيساً للجنة بحكم كونه أقدم رؤساء الجامعات،الدكتور محمد غنيم -عضواً أساسياً،الدكتور السيد عبد الخالق- عضواً أساسياً،الدكتور رشدى زهران-عضواً أساسياً،الدكتور محمد عوض تاج الدين -عضواً احتياطياً

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان