رئيس التحرير: عادل صبري 02:31 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| محاكمة طلابية لـ«الإخوان» على مسرح جامعة المنيا

بالصور| محاكمة طلابية لـ«الإخوان» على مسرح جامعة المنيا

أخبار مصر

محاكمة للإخوان بجامعة المنيا

«قفص حديدي وقضاة ومتهمون»..

بالصور| محاكمة طلابية لـ«الإخوان» على مسرح جامعة المنيا

أحمد المصري 11 أبريل 2018 20:03

نظّم طلاب كلية الحقوق بجامعة المنيا، اليوم الأربعاء، مُحاكمة صورية، لجماعة الإخوان، على خلفية أحداث العنف التي وقعت بالبلاد عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة.

 

وحوّل "الطلاب"، خشبة مسرح الجامعة، إلى قاعة محكمة، مكونة من منصة يجلس عليها طلاب مُمثلين لهيئة المحكمة، تعلوها لافتة مكتوب عليها "العدل أساس المُلك"، وعلى يمين المنصة مُمثل النيابة العامة، وعلى يسارها قص حديدي داخله طلاب يرتدون ملابس المُتهمين مُمثلين عن جماعة الإخوان.

 

وبدأت المُحاكمة، بتوجيه اتهامات التأسيس على خلاف القانون، والتورط في أعمال عنف وشغب وقتل الضباط والجنود، والمُطالبة بالإعدام شنقًا.
 

وجاءت المُحاكمة الصورية، على هامش، مؤتمر"مواجهة الإرهاب بين الفكر والقانون"، الذي نظمته كلية الحقوق، في جامعة المنيا، اليوم، بحضور اللواء عصام البديوى محافظ المنيا، والدكتور محمد جلال حسن نائب رئب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور أبو بكر محي الدين نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.


 

كما حضر العرض الدكتور مصطفي عبد النبي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والسفيرة ميرفت التلاوى رئيس منظمة المراة العربية، واللواء منصور العيسوى وزير الداخلية ومحافظ المنيا الأسبق، والدكتور أحمد جمال الدين وزير التربية والتعليم الاسبق ورئيس لجنة قطاع القانون، والدكتورة درية شرف الدين وزير الإعلام الأسبق، واللواء محمد الغبارى مدير اكاديمية الدفاع الوطنى، والسفير محمود الهريدى، مساعد وزير الخارجية، والدكتور أنس جعفر محافظ بنى سويف الأسبق.

 

وشهد العرض كل من المستشار أشرف مسعد نائب رئيس محمكة النقض، وممثلاً عن رئيس مجلس القضاء الأعلى، ولفيف من الإعلاميين من الإذاعة والتلفزيون المصرى، ورجال القضاء، ومندوبي الكنيسة المصرية والاوقاف، وعددٍ من القيادات الأمنية والتنفيذية والرقابية والبرلمانية، وأعضاء مجلس النواب، وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس وطلاب كلية الحقوق بالجامعة.

 

وقال رئيس جامعة المنيا، الدكتور جمال الدين أبو المجد، إن "المؤتمر" تزامن مع بداية فترة رئاسية ثانية للرئيس السيسي، وجاء لمواجهة ثقافة وفكر لدى جماعة يؤمنون بأنه لاسبيل للوصول إلى أهدافهم إلا من خلال سلوك العنف والترويع، مؤكدًا على ضرورة ترسيخ مفوم التعاون بين جميع فئات المجتمع المختلفة ومؤسسساته لمواجهة الإرهاب فكريًا وقانونيًا.
 


من جانبه قال اللواء عصام البديوى إن محافظة المنيا هى قلب مصر وكانت مستهدفة من الارهاب على فترات زمنية طويلة، وسُلط عليها الضوء طائفياً وشهدت أكبر حجم اعتداءات بعد ثورة 30 يونيو.

 

وأضاف: "منذ عشرينيات القرن الماضى بدأت البذرة الأولى للإرهاب بالعالم حتى أصبحت ظاهرة عالمية وتطورت من حرب عصابات وشوارع  غير نظامية إلى حروب منظمة وحروب بالوكالة، كما يحدث بسوريا الآن".

 

وأشار إلى أن الإرهاب تدعمه دول ويتحرك فكريا بافكار التخوين والشائعات وزرع الطائفية مستعرضًا دور الجماعات المتطرفة فى زرع الشائعات والوصول الى السطلة  وزعزعة أمن واستقرار الأوطان، موضحاً مبادرة المحافظة نحو نشر ثقافة الوعى بالصعيد ضمن خطة تنمية الدولة فى مشروع تنمية  جنوب الوادى.

 

 

وناقش المؤتمر عدة محاور، أبرزها الاجتماعي، والأمني، والدبلوماسي، والإعلامي، والفكري، في مواجهة الإرهاب.

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان