رئيس التحرير: عادل صبري 02:07 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

شم النسيم في الصعيد.. حضرت الكراسي والألعاب والمسؤولون وغاب المُتنزهون

شم النسيم في الصعيد.. حضرت الكراسي والألعاب والمسؤولون وغاب المُتنزهون

أخبار مصر

في شم النسيم.. متنزهات خاوية

شم النسيم في الصعيد.. حضرت الكراسي والألعاب والمسؤولون وغاب المُتنزهون

أحمد الصياد 09 أبريل 2018 22:00

اختلفت احتفالات شم النسيم هذا العام، في محافظات الصعيد، عن الأعوام السابقة، وتميّز بالانخفاض الكبير من المواطنين على المُتنزهات العامة، وسط حضور كبير للكراسي الخاصة بالكافتريات، وحضور المسؤولين الذي تفقدوا المُتنزهات.
 

ففي أسيوط، فضّل الأهالي إلى التوافد على حديقة الفردوس، والتي تميّزت بالتشديدات الأمنية المُكثف، وخاصة على بواباتها الالكترونية،  إذ حضر إليها المواطنين وبصحبتهم الأسماك المُملحة، وتفقد الدكتور عواد أحمد سكرتير عام المحافظة المساعد، وعددٍ من قيادات المحافظة التنفيذية، "الحديقة".

 

وأكد عواد، أن المحافظة استعدت مسبقًا لاستقبال المحتفلين بعيد شم النسيم من خلال تجهيز الحدائق العامة والمتنزهات وتكثيف حملات النظافة العامة، والتواجد الأمني والمروري خاصة بمناطق المتنزهات والحدائق العامة.
 

 

وعلى ضفتي نهر النيل، تصدر مشهد خلو الكافتريات والمقاهي المتواجدة هُناك، من المواطنين، واكتفت فقط بتواجد الكراسي والترابيزات، دون وجود مُتنزهين عليها، الأمر الذي فسّره أصحاب الكافتريات والعاملين عليها، ومنهم أمجد أشرف؛ بسبب الارتفاع في الأسعار، وإقبال الأهالي على المُتنزهات التي تفتح أبوابها بـ"المجان".
 

وفي المنيا، خلى كورنيش النيل من المُتتزهين، فيما تصدّرت البالونات، وألعاب الأطفال، المشهد على الكورنيش والمُتنزهات العامة، إذ اشتكى عددًا من الباعة الجائلين، ومنهم كمال خليل، من إنخفاض إقبال المواطنين على "الكورنيش"؛ ما أثّر سلبًا على حركة البيع والشراء، وأصبّحت الألعاب حاضرة دون وجود مُشتري لها.

 

نفس الأمر عانى منه، باعة المأكولات، والمشروبات، ومنهم إسلام عصام، والذي أكدّ أنّه وبسبب الانخفاض في إقبال المواطنين على الكورنيش، تأثرت تجارته، ومبيعاته على عكس المتوقع.
 

وعبّر عددًا من الأهالي ومنهم ، حسن عبد الستار، وفضل سليم، وشعبان محروس، عن غضبهم الشديد، جرّاء ما وصفوه باستيلاء أصحاب الكافتريات لمساحات الكورنيش، بنشر الكراسي والترابيزات الخاصة بهم عليها، وإجبار الأهالي على دفع مبالغ مالية مقابل استخدام الجلوس على تلك الترابيزات واستخدام الكورنيش للتنزه.


 

وفي بني سويف، ووسط تواجد كبير من سيارات الإسعاف، ورجال الأمن، احتفل الأهالي بـ"شم النسيم"، داخل حدائق "النيل، وعابدين، والحيوان"، وسط تشغيل الأغاني الشبابية؛ فما شهد كورنيش النيل، إنخفاضًا ملحوظًا من إقبال المواطنين عليه.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان