رئيس التحرير: عادل صبري 10:58 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

صحف القاهرة تحتفي بدفعة ضباط الاحتياط وتشيد بـ«مكافح الإدمان» محمد صلاح

صحف القاهرة تحتفي بدفعة ضباط الاحتياط وتشيد بـ«مكافح الإدمان» محمد صلاح

أحمد جابر 02 أبريل 2018 11:14

أبرزت الصحف المصرية الصادرة، صباح الاثنين، التحركات المصرية على المستويين الإقليمي والدولي لوقف التصعيد المتواصل على خلفية تداعيات “مسيرة العودة”، وشملت هذه التحركات اتصالات مع (إسرائيل) وأمريكا والأردن والفصائل الفلسطينية، بينما طالبت السلطة الفلسطينية باجتماع عاجل للمندوبين الدائمين للجامعة العربية لبحث الاعتداءات الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني.


واحتفلت الصحف بتخرج دفعة جديدة من ضباط الاحتياط، ونقلت تصريحات وزير الدفاع المصري، الفريق أول “صدقي صبحي”، في كلمته بمراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 153، من كلية الضباط الاحتياط، التي قال فيها إن “مصر تمر بمرحلة دقيقة من تاريخها”، كما اهتمت الصحف بتصريحات الرئيس المصري “عبدالفتاح السيسي” التي أعرب فيها عن دعم الدولة لقطاعي “السياحة” و”الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات”، مطالبًا بتطويرهما وجعلهما جاذبين للاستثمارات.

 

وأشادت صحف القاهرة بمشاركة لاعب المنتتخب المصري ونادي ليفربول «محمد صلاح» في إعلان حملة «أنت أقوى» المناهضة لإدمان المخدرات، وترقبت مؤتمر الهيئة الوطنية للانتخابات لإعلان الفائز برئاسة الجمهورية رسميًا، بينما نشرت قرار المجلس الأعلى للإعلام بتغريم صحيفة “المصري اليوم” وموقع “مصر العربية”، على خلفية تغطيتهما لـ”رئاسيات مصر 2018”.

 

كما أبرزت الصحف توقيع وزارتي الأوقاف والتموين بروتوكلا يتعلق بـ”توزيع شنط رمضان” على الأسر الأكثر احتياجًا، ونقلت عن مصدر مسؤول بوزارة التضامن الاجتماعي أن وزارته ستطعن على الحكم الذي يقضي بصرف مستحقات أصحاب المعاشات المتمثلة في إضافة نسبة 80% من قيمة العلاوات الخمس إلى أجورهم المتغيرة.

 

اتصالات مصر لاحتواء الأزمة

 

وكشفت صحيفة “الوطن” بدء تحرك الأجهزة المصرية على المستويين الإقليمي والدولي لوقف التصعيد المتواصل في غزة بعد استشهاد 16 فلسطينيًا في القطاع بنيران الاحتلال الإسرائيلي خلال مسيرات العودة وإحياء ذكرى “يوم الأرض”.

 

وبحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية فإنَّ مصر أجرت اتصالات مع جميع الأطراف لوقف التصعيد.

 

وقالت هيئة البث العبرية إنَّ مصر تجري اتصالات على مستوى الولايات المتحدة و(إسرائيل) وفلسطين بجانب اتصالات مع حركتي فتح وحماس لاستئناف عملية المصالحة الفلسطينية ووقف التصعيد.

 

فيما قال الدكتور أستاذ العلوم السياسية بجامعة القدس، “أيمن الرقب”، إن مسؤولين مصريين حاولوا التواصل مع قيادات حركتي “فتح” و”حماس” لتجنيب القطاع حربًا دموية تتصاعد مع استمرار دعوات الحشد لتظاهرات منتصف مايو بالتزامن مع ذكرى النكبة الفلسطينية التي يفترض الإعلان عن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة تزامنا معها.

 

وبحث وزير الخارجية المصري “سامح شكري” مع نظيره الأردني “أيمن الصفدي” في مؤتمر صحفي تطورات الوضع في قطاع غزة، وأكد الوزيران دعم القضية الفلسطينية والتطلع لتحقيق مطالب الشعب الفلسطيني.

 

اجتماع عربي.. بطلب فلسطيني

 

ونشرت صحيفة “المصري اليوم” إعلان سفير فلسطين لدى القاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية السفير “دياب اللوح”، أنه بناء على تعليمات الرئيس الفلسطيني “محمود عباس”، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين “رياض المالكي”، تم طلب عقد اجتماع عاجل لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين في دورة غير عادية لبحث “جرائم إسرائيل ضد المتظاهرين السلميين من أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة”.

 

وقال “اللوح”، في تصريحات، الأحد إن الاجتماع سيبحث الجرائم الإسرائيلية وقوة الاحتلال ضد المتظاهرين الذين خرجوا في مسيرة “العودة الكبرى” بمناسبة “يوم الأرض” الجمعة الماضية، للمطالبة بحق العودة للاجئين الفلسطينيين، والذي كفله القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

 

وأضاف أن “قوات الاحتلال الإسرائيلي ارتكبت مجزرة ضد المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة راح ضحيتها 16 شهيدا وأكثر من 1500 جريح في انتهاك إسرائيلي جسيم لقانون حقوق الإنسان الدولي والقانون الدولي الإنساني”.

 

«مصر العربية» و«المصري اليوم»

 

فيما يتعلق بـ”رئاسيات مصر 2018”، أكدت صحيفة “الأهرام” قرار المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام (حكومية)، إحالة رئيس تحرير صحيفة “المصري اليوم” ومحرر خبر “حشد المواطنين للانتخابات الرئاسية” للتحقيق بمعرفة نقابة الصحفيين، وتغريم الصحيفة 150 ألف جنيه (8 آلاف دولار) بالإضافة إلى إلزام الصحيفة بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات في نفس المكان والمساحة التي نشر فيها خبر الصحيفة عن حشد الدولة المواطنين في انتخابات الرئاسة.

 

كما قرر المجلس أيضا فرض غرامة 50 ألف جنيه على موقع “مصر العربية”، وذلك بشأن الشكوى المقدمة من الهيئة الوطنية للانتخابات ضد الموقع لنشره تقريرا مترجما لـ”نيويورك تايمز” بعنوان “المصريون يزحفون على لجان الانتخاب من أجل 3 دولارات” وهو ما اعتبرته الهيئة طعنًا في نزاهة الانتخابات.

 

وتجدر الإشارة إلى أن عضو مجلس نقابة الصحفيين «محمد سعد عبدالحفيظ» قد اعتبر قرار المجلس غير قانوني ويتجاوز صلاحياته، وعبر عن تضامنه مع «مصر العربية» و«المصري اليوم» على صفحته بـ«فيسبوك».

 

إعلان فوز «السيسي» رسميا

 

وترقبت صحيفة “الأخبار” المؤتمر الصحفي الذي تعقده الهيئة الوطنية للانتخابات في تمام الساعة الثالثة عصر الإثنين بمقر الهيئة العامة للاستعلامات بمدينة نصر لإعلان النتيجة النهائية للانتخابات الرئاسية واسم المرشح الفائز بمنصب رئاسة الجمهورية.

 

وقال رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، المستشار “لاشين إبراهيم”، إن الهيئة كانت قد عقدت اجتماعا الأحد اعتمدت فيه نتيجة الانتخابات بعد أن تأكدت وراجعت أعمال الفرز الخاصة بمختلف اللجان.

 

وأوضح “لاشين” أن الهيئة تقدمت بمذكرة إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ضد صحيفتي “المصري اليوم”، و”نيويورك تايمز” الأمريكية، نظرا لما قامت به الصحيفتان بنشر أخبار غير صحيحة بهدف الإساءة إلى الانتخابات الرئاسية والهيئة المشرفة على إدارتها.

 

ومن المقرر أن يتضمن المؤتمر كلمة للمستشار “لاشين إبراهيم” موجهة للشعب وتشمل الإجراءات التي اتبعتها الهيئة الوطنية للانتخابات والخاصة بمجريات انتخابات رئاسة الجمهورية باعتبارها أهم وأول استحقاق انتخابي تشرف عليه الهيئة.

 

دعم السياحة والاتصالات

 

واهتمت صحيفة “البوابة” بتصريحات “السيسي” خلال اجتماعه الأحد مع كل من رئيس الوزراء، “شريف إسماعيل”، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، “ياسر القاضي”، ومدير إدارة الإشارة بالقوات المسلحة، اللواء “أحمد عبد الحميد قمحاوي”، حيث أكد “السيسي” دعم الدولة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مع استمرار جهود تطوير هذا القطاع الحيوي، باعتباره أحد أهم القطاعات في مصر ومن أسرعها نموا.

 

وأشار إلى ضرورة بذل الجهد لتوفير البيئة المواتية لجذب الاستثمارات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورفع القدرات المصرية لتصنيع المنتجات الإلكترونية، لتوفيرها للأسواق المحلية، والتوجه نحو التصدير للأسواق العالمية، وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب، وتطوير الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، بما يسهم بفعالية في عملية النمو الاقتصادي والاجتماعي وتحقيق التنمية الشاملة.

 

وفي اجتماع آخر عقده “السيسي” مع “شريف إسماعيل”، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، “مصطفى مدبولي”، ووزير الآثار، “خالد العناني”، ووزيرة السياحة، “رانيا المشاط”، بالإضافة إلى رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، اللواء “كامل الوزير”، طلب “السيسي” مواصلة جهود تطوير قطاع السياحة، أخذا في الاعتبار ما يمثله من دعامة مهمة من دعائم الاقتصادي الوطني، مؤكدا دعم الدولة التام هذا القطاع المحوري، مع دراسة إنشاء مشروعات سياحية عملاقة خلال الفترة المقبلة، بما يعزز من إمكانات وقدرات مصر السياحية بمختلف أنواعها.

 

كما تم خلال الاجتماع الثاني استعراض الموقف الحالي لقطاع السياحة ومعدلات الحركة السياحية ومدى إسهام القطاع في الاقتصاد القومي، حيث تناولت وزيرة السياحة الخطط المستقبلية للتسويق السياحي وآليات تنفيذها، التي تهدف إلى فتح أسواق جديدة للسياحة الأجنبية الوافدة إلي مصر.

 

مرحلة دقيقة من تاريخ مصر

 

وأبرزت صحيفة “الشروق” تصريحات القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، الفريق أول “صدقي صبحي”، التي قال فيها إن “مصر تمر بمرحلة دقيقة من تاريخها، وإن القوات المسلحة ورجالها مرابطون فوق كل بقاع الوطن يشاركهم في هذا رجال الشرطة دفاعًا عن أمن مصر وأمان شعبها، وحماية الوطن والدفاع عن سلامة أراضيه، ويجتثون كل صور الإرهاب والتطرف التي تحاول زرع الشر وترويع المواطنين الآمنين”.

 

وأضاف “صبحي، الأحد، في كلمته بمراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 153، من كلية الضباط الاحتياط، أن ما يتم على أرض سيناء من محاولات الإرهاب والتطرف يمثل تحدياً رئيسياً لأمن مصر القومي وتقدمها الاقتصادي والنيل من مكانتها، إلا أن القوات المسلحة مستمرة في مواجهة هذه التحديات، مشدداً على أنه “لا تهاون مع من يحاولون النيل من أمن مصر واستقرار شعبها”.

 

وفي نهاية الاحتفال، نقل “صبحي” تحية وتهنئة “السيسي” للخريجين وأسرهم على الجهد الذي بذلوه طوال مدة دراستهم بالكلية، والذي يواكب احتفالات القوات المسلحة بالذكرى الـ36 لعيد تحرير سيناء، التي استشهد فيها كثير من أبطال القوات المسلحة، ووجه التحية لأرواحهم الطاهرة هم وكل شهداء الوطن ممن يضحون اليوم بأرواحهم فداء لبلادهم وهم يجتثون الإرهاب من جذوره لتبقى مصر لأهلها في أمن واستقرار.

 

حضر الاحتفال رئيس أركان حرب القوات المسلحة، الفريق “محمد فريد”، وقادة الأفرع الرئيسية ووزيرا الشباب والرياضة والتعليم العالي والبحث العلمي، وعدد من قادة القوات المسلحة، وعدد من المحافظين وقدامى مديري كلية الضباط الاحتياط وأسر الخريجين.

 

“شنطة رمضان”

 

وتابعت صحيفة “اليوم السابع” توقيع كل من وزير التموين والتجارة الداخلية، “علي المصيلحي”، ووزير الأوقاف، “محمد مختار جمعة”، بروتوكول تعاون بين الوزارتين، ينص على توفير وزارة التموين 2000 طن سلع غذائية تشمل “800 طن سكر، و800 طن أرز، و400 طن مكرونة”، لتوزيعها ضمن شنطة رمضان على الأثر الأكثر احتياجا.

 

وأكد وزيرا التموين والأوقاف، أنه سيتم التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي لتحديد الأسر المستحقة، بالإضافة إلى أصحاب معاش الضمان الاجتماعي ومعاش تكافل وكرامة بعد مراجعة الكشوف الخاصة بهم، لتسهيل توزيع شنطة رمضان.

 

وأوضح وزير الأوقاف، أن محتويات شنطة رمضان التي سيتم توزيعها قبل شهر رمضان بالتعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، “أرز وسكر ومكرونة” بإجمالي 5 كيلو لكل الشنطة.

 

المعاشات.. «فرحة ما تمت»

 

ونقلت صحيفة “الوطن” عن مصدر مسؤول بوزارة التضامن الاجتماعي أن وزارته ستطعن أمام المحكمة الإدارية العليا، خلال أيام، على الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري، أمس، الذي يقضي بإلزام مجلس الوزراء و”التضامن” بصرف مستحقات أصحاب المعاشات المتمثلة في إضافة نسبة 80% من قيمة العلاوات الخمس إلى أجورهم المتغيرة التي كانوا يتقاضونها خلال خدمتهم، مؤكدا في الوقت ذاته أن الحكم لم يصل الوزارة رسميا.

 

وأوضح المصدر أنه فور وصول حكم القضاء الإداري للوزارة ستدرسه الشؤون القانونية لاتخاذ الإجراءات القانونية حياله، وفي حال صدور حكم نهائي واجب النفاذ سيتم الصرف وفق ما يقتضيه الحكم، احتراماً له وكذلك التنسيق بين وزارتي “التضامن والمالية” لتدبير المبالغ المستحقة لأصحاب المعاشات طبقاً لقانون “التقادم الخمسي” الذي ينص على صرف المستحقات كاملة للمتقاعد عن آخر 5 سنوات عمل.

 

وكانت محكمة القضاء الإداري قبلت الدعوى المقامة من رئيس “اتحاد أصحاب المعاشات”، “البدري فرغلي”، ضد رئيس الوزراء بصفته، والتي ذكرت أن “الهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية دأبت على عدم إعادة تسوية معاش المحالين لبلوغهم سن الستين عاماً، على أساس إضافة نسبة الـ80% من قيمة الخمس علاوات إلى أجرهم المتغير”؟

 

«مو صلاح» يكافح المخدرات

 

وأشادت صحيفة “المصري اليوم” بمشاركة «محمد صلاح»، مهاجم المنتخب الوطنى ونادى ليفربول الإنجليزى، في الإعلان الرابع الجديد لحملة «أنت أقوى من المخدرات»، التي ينظمها صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، في إطار تنفيذ الخطة القومية لمكافحة تعاطى المخدرات،

 

ويظهر في بداية الإعلان أحد الشباب، حيث يوجد لديه نموذجان في حياته، أحدهما نموذج «محمد صلاح»، والنموذج الثانى مجموعة من أصدقاء السوء الذين يتعاطون المخدرات، وأثناء متابعة هذا الشاب المباراة الأخيرة بين مصر والكونغو ومشاهدته نظرة الإحباط بعد دخول هدف في منتخب مصر، حيث قرر أصدقاؤه ترك مشاهدة المباراة وفقدان الأمل، إلا أن هذا الشاب عاد ليرى «محمد صلاح» يقوم بتشجيع اللاعبين والإصرار على الفوز بعدها قرر الشاب اختيار نموذج «محمد صلاح» ليكون قدوة له والابتعاد عن أصدقاء السوء الذين يتعاطون المخدرات .

 

بعدها يظهر «محمد صلاح» في الإعلان ويبث عددا من رسائل التوعوية للشباب، يوضح خلالها مخاطر تعاطي وإدمان المخدرات، تحت عنوان «إدمن النجاح.. ماتدمنشى اللى رجعك ورا.. أنت أقوى من الاستسلام ..متسيبهاش تغلبك ..أنت أقوى من المخدرات ..وأكيد مش هتسيبها تغلبك».

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان