رئيس التحرير: عادل صبري 12:39 مساءً | الخميس 21 يونيو 2018 م | 07 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

بالفيديو| في متحف القصر العيني.. شاهد أجنة عمرها 90 عامًَا  

بالفيديو| في متحف القصر العيني.. شاهد أجنة عمرها 90 عامًَا  

أخبار مصر

أجنة تسببوا في انفجار أرحام أمهاتهم قديمًا

تسببوا في انفجار أرحام أمهاتهم

بالفيديو| في متحف القصر العيني.. شاهد أجنة عمرها 90 عامًَا  

مصطفى محمد 23 مارس 2018 18:18

شرح الدكتور عبدالمجيد رمزي، أستاذ النساء والتوليد بكلية الطب، جامعة القاهرة، حالات لأطفال توفوا في أرحام أمهاتم في مستشفيات قصر العيني قديمًا منذ 90 عامًَا، وتسببوا في وفاة الأمهات نتيجة انفجار الرحم بسبب ضخامة هؤلاء الأطفال داخلها.

 

وقال رمزي لــ"مصر العربية" خلال جولة ميدانية لها  في متحف نجيب محفوظ، لأمراض النساء والتوليد بمستشفيات جامعة القاهرة، إن قديمًا كانت عملية انفجار أرحام النساء قبل الولادة متكررة بشكل كبير، وكانت تتسبب في حالات وفاة عديدة من النساء المقبلات على الولادة حينها.

 

وأوضح أن أسباب انفجار رحم المرأة الحامل قديمًا، هو ضعف  الرحم بسبب حالات الولادة المكتررة، أو زيادة حجم الطفل عن  الحجم الطبيعي، مشيرًا إلى أن طريقة الولادة القيصري الحديثة تسببت في تلاشي تلك الظاهرة تمامًا مع تقدم الطب.

 

وقال إن متحف نجيب محفوظ لأمراض النساء والتوليد،  مقسم إلى قسمين الأول يعرض فيه أمراض النساء قديمًا التي تسببت في حالات وفاة أصحابها، وقسم أخر يعرض حالات  مشكلات الولادة، كالعيوب الخلقية، والحمل العنقودي غير الطبيعي، والحمل خارج الرحم، وكذلك العيوب الخلقية.

 

 

وأضاف أن المتحف يعرض حالات حقيقية لأطفال بها تشوهات خلقية كانت تحدث قديمًا، موضحًا ان الأطباء كانوا ينتظرون قديمًا الطفل أن يصل عند عمر 7 أشهر، ليتم إخراج الطفل من رحم الأم.

 

وأوضح أن معظم تلك الحالات لا تحدث الأن، نتيجة أكتشافها مبكرًا من خلال أشعة السونار ليتم إجهاضها.

 

شاهد الفيديو.. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان