رئيس التحرير: عادل صبري 02:00 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فيديو| «سيتي سكيب» يكشف عن الخطط العقارية في مصر خلال 2018

فيديو| «سيتي سكيب» يكشف عن الخطط العقارية في مصر خلال 2018

أخبار مصر

جانب من مؤتمر سيتي سكيب مصر

بحضور هشام طلعت مصطفى

فيديو| «سيتي سكيب» يكشف عن الخطط العقارية في مصر خلال 2018

دعاء أحمد 12 مارس 2018 17:50

كشف مؤتمر "سيتي سكيب مصر"،  عن الخطط العقارية في مصر خلال 2018، حيث قدم خبراء، ومسؤولن بالحكومة آخر المستجدات حول المشروعات الحكومية الكبرى والفرص والتحديات التي تواجه القطاع، مؤكدين على أن قطاع العقارات يشهد تقدمًا مستمرًا على كافة الأصعدة.


وقال فتح الله فوزي، رئيس مؤتمر ستي سكيب مصر، على الرغم من التحديات في السوق العام الماضي، إلا أنه لا يزال هناك طلب كبير على العقارات، مشيرًا إلى أن المؤتمر يعد علامة مميزة في هذا القطاع، لكونه ملتقى يجمع العديد من الخبراء والمهتمين ويساهم فى تشخيص الواقع للسوق العقارية ووضع حلول فعالة للتحديات القائمة.
 

وأضاف فوزي: "أن الاستقرار في السوق وآثار القرارات الاقتصادية خلال العام الماضي سيؤدي إلى زيادة في حجم الاستثمار العقاري، والمشاريع الجديدة، وزيادة الطلب، والزيادات المتوقعة في الأسعار في 2018".


 


وأكد فتح الله أن مصر تولى أهمية كبيرة بالقطاع العقاري والمستثمرين وهذا  قادر على تشجيع السوق وانعاشه بمزيد من المشروعات الكبيرة التى تعمل على نهضة  القطاع العقاري، مطالبًا بضرورة الاهتمام بزيادة المطورين العقارين فى مصر.

 

 مشاركة طلعت مصطفى هي الأبرز بعد إخلاء سبيله خلال الفترة الماضية فى اتهامه بقضية مقتل المطربة اللبنانية سوزان تميم .

 

وبدروه قال هشام طلعت مصطفى، رئيس مجموعة طلعت مصطفى، إن أزمة القطاع العقارى فى مصر تتمثل فى زيادة الطلب على العقارات بشكل كبير، فى ظل عدم قدرة نسبة لا تقل عن 90٪ من حجم الطلب على تلبية متطلبات الأسعار للشرائح الأقل دخلا .
 


وأضاف هشام طلعت مصطفى، خلال كلمته بالجلسة النقاشية بمؤتمر سيتي سكيب، أن السوق يحتاج إلى توجيه للقطاع الخاص، لتلبية الطلب المتزايد على العقار للفئات الأقل دخلا، مشيرا إلى أن القطاع الخاص لن يستطع وحده تلبية متطلبات الفئات الأقل دخلا، والتى تمثل أكثر من 60٪ من حجم الطلب بالسوق العقارى المصرى، ويحتاج إلى شراكات ودعم من الدولة، من خلال إنشاء صندوق لهذا الغرض.


وتابع:  "الشركات العقارية لا زالت تتعامل مع 13 % من شرائح الدخل مشيرا إلي أنه لابد من زيادة دور التمويل البنكي للمطورين على أن يكون تمويل طويل الأجل".

 

وطالب «مصطفى» بضرورة رفع ضريبة القيمة المضافة علي المطورين العقاريين بنحو 2% لانه سيدر عوائد للخزانة العامة للدولة بنحو 35 مليار جنيه خلال عام واحد.

 


وبعد اعتذار وزير الإسكان  ألقى خالد عباس مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، كلمة بنيابة عن الوزير قائلا :"إن قطاع العقارات هو الأكثر نموا خلال النصف الأول من العام المالى الجارى، طبقا للمؤشرات التى أعلنتها وزارة التخطيط".


وأضاف مساعد وزير الإسكان، خلال كلمته الافتتاحية أن الدولة تنشئ عددا من المدن الجديدة حاليا بالدفع بالقطاع الخاص نحو مزيدا من النمو، مؤكدا أن الدولة قريبا ستطرح أراضى جديدة للشراكة مع القطاع الخاص، لتشجيع الاستثمار في مصر.
 


فيما قال إيان ألبرت، المدير الإقليمى لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى شركة كوليرز، وأحد المتحدثين فى مؤتمر هذا العام:"النمو السكانى وزيادة الاستثمار فى البنيةالتحتية والاستثمارات ضد التضخم وانخفاض قيمة العملة تعزز الاستثمار فى سوق العقارات بالقاهرة الكبرى".

 

وأشار "ألبرت" إلى أنه بحلول نهاية 2018 من المتوقع أن تكون السوق السكنية غير مزودة بـ32 ألف وحدة، ومن المتوقع أن تزداد هذه الفجوة إلى 580 ألف وحدة بحلول 2022، مشددًاعلى أنه ستكون هناك زيادة فى عدد الوحدات السكنية تقدر بـ52 ألف وحدة سنويا، فى حين أنه من المتوقع أن يصل العرض إلى 20 ألف وحدة سنويا.
 



وتضم أعمال المؤتمر عدد من المواضيع الأخرى كتصدير العقارات وتحويل مصر إلى وجهة استثمارية دولية، وأهمية تنظيم نشاط التقييم العقاري لجذب المستثمرين الدوليين، كما ستشهد إدارة نقاش عن مميزات وعيوب "الابتكار المزعزع أو الابتكار المسبب للاضطراب" المصطلح الذى يشمل الابتكارات التي تساعد على خلق شبكة سوق وقيمة جديدة، بالإضافة إلى النقاش حول تعطل شبكة السوق والقيمة الحالية (أكثر من بضع سنوات أو عقود)، وتعطيل أو دثر التكنولوجيا السابقة.
 



ويتضمن المؤتمر هذا العام، الذي ترعاه شركة كوهلر وشركة Partners CS Global وشركة كوليرز إنترناشيونال وألتوس جروب وتحت رعاية موقع العقارات OLX، مناقشات مائدة مستديرة حول التمويل العقاري، والتنمية الصناعية، وإدارة المرافق، وقطاع التجارة والتجزئة.

 

وأعلن عن قائمة المشاريع المرشحة لهذا العام حيث يتنافس المطورين والمعماريين لحصد جوائز سيتى سكيب 2018 في كل من الفئات الثماني، وتضم قائمة المتنافسين على مشاريع الترفيه والضيافة كلا من: مجمع الهدا، نادي بلاتينيوم، توكانا، ويست تاون هاب.

 

وتضم قائمة المتنافسين على المشاريع السكنية المستقبلية فئة مباني منخفضة إلى متوسطة الارتفاع: كوست 82، هضبة، كمبوند ايل بوسكو العاصمة الادارية الجديدة، كاي الساحل الشمالي، وماتانجي، كما تضم قائمة المتنافسين على المشاريع السكنية المستقبلية فئة مباني متوسطة إلى شاهقة الارتفاع: كوربا رويال ريسيدنس، وان قطامية، وروك إيدن.


ويضم معرض سيتي سكيب مصر 2018 أكثر من 70 على مساحة قدرها 20 ألف متر مربع، ومن المرجح أن يزداد عدد الشركات العارضة مع اقتراب وقت المعرض، والراعى البلاتينى لمعرض سيتى سكيب هذا العام هو شركة بروجكتس للتطوير العقارى.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان