رئيس التحرير: عادل صبري 03:48 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

إنفوجراف| الدور المصري في مشروع «نيوم».. وخبراء: سيحقق طفرة في السياحة

إنفوجراف| الدور المصري في مشروع «نيوم».. وخبراء: سيحقق طفرة في السياحة

أخبار مصر

ألف كيلو متر مربع بجنوب سيناء بمحاذاة الساحل في مشروع نيوم

إنفوجراف| الدور المصري في مشروع «نيوم».. وخبراء: سيحقق طفرة في السياحة

أحمد الشاعر 11 مارس 2018 14:23

تساهم مصر  بـ1000 كيلو متر من شبه جزيرة سيناء لدعم المشروع الذي سيضم  أراض 3 دول رئيسية بإشراف سعودي كامل.

 

وبإعلان مصر ضم هذه المساحة الضخمة من أراضيها للمشروع تصبح الدولة الأكبر مساهمة في المشروع القومي السعودي من حيث مساحة الأرض تليها المملكة الأردنية الهاشمية.

 

وفي 5 نقاط ترصد «مصر العربية» الدور المصري في مشروع نيوم

 

1- تقدم مصر ألف كيلو متر مربع من أرض جنوب سيناء بمحاذاة ساحل البحر الأحمر

 

2- الأراضي ستكون جزءًا من صندوق استثمارات مشترك بقيمة 10 مليارات دولار

 

3- السعودية ستدفع حصتها نقدًا لمساعدة الجانب المصري وستركز مصر على تطوير وتنمية شرم الشيخ والغردقة

 

4- تقام مدينة نيوم على مساحة تبلغ 27 ألف كيلو، تشمل أراضي مصرية وسعودية وأردنية

 

5- الاستثمارات الإجمالية تصل 500 مليار دولار، وتنتهي المرحلة الأولى من المشروع في 2050

 

 

وتقع المنطقة شمال غرب المملكة، على مساحة 26.5 ألف كيلو متر مربع، وتطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة بطول 468 كيلو متراً، ويحيط بها من الشرق جبال بارتفاع 2500 متر.

 

وبحسب ما أعلنه بن سلمان، فإن المشروع سيركز على 9 قطاعات استثمارية متخصصة، على أن تنتهي المرحلة الأولى منه في 2025.

 

ووقعت السعودية مع مصر، اتفاقيات استثمار لتطوير أراض مصرية جنوب سيناء، لتكون ضمن مشروع "نيوم"، في أقصى شمال غرب السعودية.

 

ووفقًا لخبراء اقتصاديين، فإن المشروع سيسهم بشكل كبير في تنمية سيناء، لاسيما أنه سيحقق طفرة في قطاع السياحة في البحر الأحمر.

 

وقال الدكتور إبراهيم صالح ، خبير التخطيط والاقتصاد بالمعهد القومي للتخطيط، إن المشروع سيدعم تنمية شبه جزيرة سيناء بحلول 2020، من خلال إنشاء المنتجعات السياحية، والمشروعات الصناعية العملاقة، ما سيشكل جبهة قوية للقضاء على الإرهاب. 

 

وأضاف «صالح» في تصريحات نشرتها وسائل إعلام محلية ودولية، أن المشروع سيحقق طفرة كبيرة في قطاع السياحة في منطقة البحر الأحمر، ما يتيح فرصة فتح أسواق العمل أمام المصريين، مما يقلل من مستويات البطالة، وينعش الاقتصاد المصري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان