رئيس التحرير: عادل صبري 12:39 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالصور| «صغيرة على الهم».. طفلة تبحث عن لقمة العيش بين أرجل المارة

بالصور| «صغيرة على الهم».. طفلة تبحث عن لقمة العيش بين أرجل المارة

منى حسن-نهى نجم 10 مارس 2018 17:45

على صندوقٍ خشبي، تطرق بيدها الرقيقة 3 دقات، لتلفت انتباه المارة، وبصوت رقيق تنادي "لمّع يا بيه.. ورنيش يا أستاذ".

 

طفلة لم يتجاوز عمرها ثمانية أعوام، تنكّب على ركبتيها أمام صندوق ورنيش خشبي تعلوه فرشاة لمسح الأحذية، وتضع نصب عينيها أقدام المارة، لعلها تعثر على حذاء أحدهم، لتقوم بتنظيفه وتلميعه مقابل جنيهات محدودة.

 

المسؤولية أعظم بكثير من جسمها النحيل، لكن قدرًا ساقها لتعمل ماسح أحذية أمام محطة المترو بالدقي.

 

 

التقت "مصر العربية" مع الطفلة مروة عيد، لتتعرف على تفاصيل حكايتها، فقالت إنها في الصف الثالث الابتدائي، ولكنها لا تنتظم بالتعليم لظروف معيشتها التي تجبرها أن تعمل مع والدها كماسحة أحذية.

 

بنظرة حنان وابتسامة ملفوفة بالتوسل، تمضي مروة اليوم كاملاً في انتظار من يقف أمام صندوقها ويرفع قدمه ليمسح حذائه، أو في انتظار من يعطف عليها بدون مقابل، تقول : " بعمل الجزمة بــ5 ج ، وفيه ناس بتديني فلوس من غير مقابل". 
 

 

وتقول مروة إنها تحصل في نهاية اليوم على يومية 20 جنيهًا من والدها، وعن سبب اختيارها لمنطقة الدقي تقول: "الدقي فيها ناس وفلوس كتير عن أي منطقة أخرى".  


وبنظرة يائسة قالت: " كان نفسي أكون دكتورة، مبسوطة إني بساعد بابا ، اتعودت على الشغل" .. هكذا أنهت مروة حكايتها. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان