رئيس التحرير: عادل صبري 03:43 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صور| جدران مطار القاهرة تتلون بتاريخ مصر الفرعوني

صور| جدران مطار القاهرة تتلون بتاريخ مصر الفرعوني

نهى نجم- منى حسن 07 مارس 2018 10:23

جدران أسمنتية صماء مهشمة بطريق مطار القاهرة من ناحية الاوتستراد، عفى عليها الزمن، بها رسومات وحكايات فرعونية بألوان باهتة ينقصها الجمال والروح، مبادرة "عيشها بالألوان" حولت من تلك الجدران لتحف فنية معمارية ملفتة تسر الناظرين.

 

أطلق المبادرة طلبة المعهد العالي للفنون التطبيقية بالتجمع الخامس، بهدف تجميل سور كوبري المطار بالنزهة لإعادة الروح إلى الشوارع المصرية بأيدي أبنائها.

 

ويقول أحمد حسن أحد أعضاء المبادرة: "إنه بدأ العمل من شهر أكتوبر الماضي والمشاركين فيها طلبة من المعهد، وبدأنا بـ38 طالب ثم انتشرت الفكرة وانضم لهم أكثر من 120 طالب وطالبة من الفرق المختلفة، وحاليًا الباب مفتوح لأي موهوب لتزيين جداريات وشوارع مصر.

 

بدأت المبادرة بالرسم على أكشاك الكهرباء في التجمع الخامس، ومدينة بدر والشروق، وعلى جدارية السوق الجديد بالأقصر، وترميم جدارية المطار، والفترة القادمة هناك برنامج لعمل جداريات في الإسكندرية والغردقة.

 

ساعدت طبيعة الدراسة في الكلية فريق عمل المبادرة في إعادة الروح لجدارية المطار المهشمة بلمسة فنية، وصمم أفراد المبادرة على تجميلها بالألوان وترميم الأجزاء المكسورة منها، باعتبار أن تلك الجدراية واجهة مصر للزوار الأجانب.

 

واستخدم فريق العمل خامات بأعلى جودة وتختلف على حسب طبيعة الجدريات إذا كان خارجي أو داخلي، ومعظم تلك الخامات مقاومة للشمس كي تعيش أطول فترة ممكنة.

 

واشتكى حسن من أسعار الخامات قائلًا: "أسعار مكلفة وغالية جدًا جدا الجردل الواحد بـ 850 جنيه من نوع جوتن وجوتا شيلد، بالإضافة لأسعار الألوان الباهظة".

 

وأضاف حسن أن تكلفة المشروع حتى الآن بلغت خمسين ألف جنيه والتمويل بالمشاركة بين الأعضاء وقابلة للزيادة، لافتًا أن الحي ساعدهم في التأمين فقط.

 

وسرد حسن المشاكل التي واجهتهم: "موافقة الحي في البداية كانت صعبة جدًا والناس في الشارع كانوا أكبر عقبة،كانوا طاقة سلبية لينا ومشجعوناش خالص".

 

ووجه حسن للشباب رسالة قائلا : "الإنسان من غير هدف ضايع لازم يبقى ليك هدف، وتسيب بصمة إيجابية تفتخر بيها وتحكي لأولادك عنها في المستقبل".

 

من جانبها عبرت أسماء عمر -أحد أفراد المبادرة- لـ"مصر العربية" عن فرحتها بعمل الفريق، مؤكدة أن المبادرة لن تقف عند جدريات المطار وهناك نيه للرسم في محطات المترو أبرزهم محطتي الشهداء والسادات.

 

وأوضحت أسماء أنه في محطة الشهداء سيتم تجسيد حكايات عن شهداء الوطن من الجيش والشرطة في سيناء أو شهداء الثورة بالرسم على جدريات المحطة.

 

 

وبدورها أكد ريهام حلمي أستاذ مساعد بقسم الزخرفة بالمعهد العالى للفنون التطبيقية، والمشرف على المبادرة، أن هذه الأعمال كان لها رد فعل جميل من المواطنين المارين بسياراتهم وطلبهم المساهمة مع الشباب والتقاط صور مع الجدارية والعمل مازال جاري.

 

ولفتت ريهام أن هذه المبادرة وتهدف إلى إضفاء اللمسة الجمالية إلى جدران الشوارع وأكشاك ومحولات الكهرباء وبوكسات التليفون، حيث بدأ المشاركون فى المبادرة من التجمع الخامس تمهيدا للوصول لكافة أنحاء الجمهورية.

 

"ورفع عدد من طلاب كليات الفنون في مصر شعار " تجميل مصر" في الآونة الأخيرة بهدف إعادة الروح والجمال إلى الشوارع المصرية وخاصة في محافظة القاهرة وتحويلها إلى وجه حضاري جميل.

 

يذكر أن مبادرة تجميل مصر هي مبادرة أطلقتها صفحة This Is Wonderful Egypt على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وتهدف إلى نشر الفكر الفني والجمالي في ربوع مصر من أجل مصر أجمل بأيدى أبنائها.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان