رئيس التحرير: عادل صبري 07:36 مساءً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بعد الإسكندرية.. حقيقة تلوث مياه الشرب في المنيا

بعد الإسكندرية.. حقيقة تلوث مياه الشرب في المنيا

أخبار مصر

تلوث مياه الشرب

بعد الإسكندرية.. حقيقة تلوث مياه الشرب في المنيا

كريم صابر 06 مارس 2018 21:30

لم يمر أسبوع على أزمة تعكر مياه الشرب وانقطاعها بالإسكندرية، وما شهدته من تضارب في تصريحات المسؤولين وشركة المياه، إلا وترددت اليوم الثلاثاء، أنباء عن تلوث مياه الشرب في محافظة المنيا.

وقال إبراهيم خالد، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمنيا، اليوم إنّ المياه صالحة للشرب، نافيًا تلوثها بحسب ما ذكرت إحدى شركات الفلاتر بالمحافظة.
 

وأضاف في بيان رسمي: "إن مياه الشرب والصرف بالمنيا حررت محضرًا للشركة المتسببة في الإشاعة؛ لقيامها بعمل دعاية لمنتجاتها من خلال الترويج في عدد من مراكز المحافظة بأن مياه الشرب غير صالحة للاستعمال".
 

وأردف: "إن مياه الشرب صالحة وإن ما ذكرته الشركة في دعايتها لا صحة له، حيث يتم تحليل عينة كل ساعتين في جميع المحطات وأنه لا داعٍ للانزعاج بسبب ما أثارته تلك الشركة".

 

ولفت رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالمنيا إلى أن إحدى شركات الفلاتر قامت بعمل دعاية لها من خلال الترويج بأن المياه ملوثة، وأن البديل الوحيد لذلك استخدام فلاتر الشركة. بحسب بيان​ شركة مياه الشرب والصرف الصحي.
 

أزمة مياه الشرب بالإسكندرية

وشهدت محافظة الإسكندرية، الأسبوع الماضي تضاربًا في تصريحات المسؤولين بشركة المياه والمحافظة حول أزمة تعكر مياه الشرب وانقطاعها.

وأعلن المهندس أحمد جابر، رئيس شركة المياه، أن سبب تعكر المياه وانقطاعها هو كسر في 3 مواسير، في شرق وغرب المدينة.

وأصدرت الشركة بيانًا تؤكد فيه كسر المواسير ووجود مشكلة في محطة السيوف والمعمورة بسبب غسيل الشبكات وسوف تعود خلال ساعتين.

في المقابل أعلن محافظ الإسكندرية أنّ سبب أزمة المياه هو انخفاض منسوب ترعة الشرب الرئيسية، وهو الأمر الذي سبب أزمة في المياه وأثر على محطة السيوف، مشيرًا إلى أنها ستعود مرة أخرى خلال ساعتين ولا يوجد تسمم بالمياه أو ما يدعو للقلق.

فيما قال رئيس شركة المياه إنه كان هناك انخفاض في مستوى المياه في فرع رشيد مما أدى إلى انخفاض منسوب المياه، ولم تتمكن محطة مياه السيوف بالعمل بكامل طاقتها والذي نتج عنه تأثر أنحاء شرق المحافظة.

 

وأصدر عدد من نواب محافظة الإسكندرية، بيانات عاجلة أمس الاثنين، حول تلوث مياه الشرب في الإسكندرية.

 

وقالت النائبة إلهام المنشاوي، إن أزمة مياه الشرب في الإسكندرية زادت في الفترة الماضية، مشيرة إلى أن شركة مياه الشرب والصرف الصحي تقوم بقطع المياه عن المواطنين في حالة عدم الدفع، ولكن من يحاسب شركة المياه في حالة قطع المياه أو عدم وصولها إلى المواطن بالجودة المطلوبة.
 

وبحسب النائبة، فإن المواطنين في الإسكندرية أحضروا أكواب مياه شرب ملوثة لونها مثل "عصير القصب"، حيث إن ذلك حدث نتيجة لنقص منسوب المياه في ترعة المحمودية و عدم وجود معالجة للمياه في محطة "السيوف".
 

وطالبت النائبة بتشكيل لجنة تقصي حقائق لبحث مشكلة تلوث المياه في الإسكندرية.
 

فيما قالت النائبة هالة أبو السعد، إن حصول المواطن على المياه من أبسط الحقوق، ووجهت كلمتها لرئيس الوزراء مطالبة بأن يوجه ببحث مشكلة تلوث المياه القادمة للإسكندرية من فرع رشيد القادمة من مصرف كوتشنر.

 

ونشر مستخدمو مواقع التواصل صورًا قالوا إنها للون المياه في المحافظة.

 

وقال محمد محمد يوسف، وهو تاجر، إنه لا يستطيع استساغة مياه الشرب نظرًا للونها المقزز، فيما شددت رحاب المغربي، وهي ربة منزل، على أن المياه لا يمكن أن تكون سليمة، وهناك حالات إسهال جراء شربها.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان