رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صور| طلاب بجامعة المنيا: وجبات المطعم المركزي ملوثة و«مش مستوية»

صور| طلاب بجامعة المنيا: وجبات المطعم المركزي ملوثة و«مش مستوية»

أخبار مصر

وجبة غداء بالمطعم المركزي بجامعة المنيا

صور| طلاب بجامعة المنيا: وجبات المطعم المركزي ملوثة و«مش مستوية»

أحمد المصري 06 مارس 2018 12:50

«المطعم دا بتاع الغلابة ولو معانا فلوس مش هناكل فيه».. هكذا أعرب عدد من طلاب جامعة المنيا عن استيائهم الشديد من سوء الوجبات المقدمة بالمطعم المركزي، موضحين أنها غير ناضجة بالقدر الكافي، لاسيما أن الأواني المستخدمة في الطهي ملوثة بحد وصفهم.

 

وأكد عدد من طلاب، أنّ الدافع وراء تناولهم وجبات المطعم المركزي داخل الجامعة، كونها بأسعار رمزية، تجعلهم يفضلونها عن غيرها؛ دون النظر إلى المذاق، أو الكميات المُقدمة، أو تلوث الأواني، والترابيزات، المتواجدة داخل المطعم.

 

 

يقول "مايكل. ب"، طالب بجامعة المنيا، ومُقيم داخل المدينة الجامعية، إن سبب إقباله على المطعم المركزي، هو حصوله على وجبتي الغداء، والعشاء، مقابل دفع مبلغ 5 جنيهات فقط؛ الأمر الذي لم يتمكن في حصوله على إحدى الوجبتين مقابل هذا المبلغ، وسط الارتفاع الأسعار الكبير الذي لحق جميع المأكولات.

 

واشتكى عدد من الطلاب المتواجدين داخل "المطعم"، ومنهم "محمود. أ" الطالب بكلية الآداب، أحد أبناء مركز مغاغة، والمُقيم داخل المدينة الجامعية، من صغر حجم اللحوم والفراخ المُقدمة للطلاب داخل المطعم، وكذلك صرف الخبز بكمية قليلة، بالإضافة إلى عدم نضج الأرز، والخضروات، تجعل الكثير يحجم على عدم تناوله.

 

 

وتابع "شريف .ع" طالب آخر قائلا: "بنستنى وقت طويل في المطعم لحين تجهيز الوجبات، بحجة نفاد الكمية وجارٍ طهي كمية أخرى، وفي الآخر بنسيب الأكل وبنمشي بعد ما نزهق".

 

أما "تهاني. س"، و "سارة. ح"، و "شاهندا. أ"، فأكدن أنهن يحضرن إلى مطعم الجامعة، ومعهن الملاعق الخاصة بهن؛ بسبب عدم الغسيل الجيد للأطباق والملاعق بـ "المطعم"، وأن كمية الخبز قليلة جدا، حيث صرف رغيف واحد فقط لكل طالب.

 

 

ومن جانبه، قال الدكتور مصطفى عبد النبي، نائب رئيس جامعة المنيا لشؤون الطلاب، إن جميع المأكولات التي تُقدم للطلاب، من "لحوم، وفراخ، وبيض، ومربى، وحلاوة طحينية"، يتم شراؤها من خلال التعاقد مع الشركة الوطنية التابعة للقوات المُسلحة، وأنها تخضع لعملية إشرافية قبل استلامها، للتأكد من مطابقتها للمواصفات التي وضعتها "الجامعة"، وأبرزها أن تكون اللحوم والفراخ محلية، وصلاحية كافة المُنتجات الأخرى، فضلًا عن خضوع الأطعمة داخل المطعم للإشراف الطبي.

 

وأضاف "عبد النبي"، إن المطعم يخدم 6 آلاف طالب وطالبة هم سكان المُدن الجامعية، بالإضافة إلى ما يقرب من 3 آلاف آخرين من خارج "المُدن"، موضحًا أن الطالب يحصل على يون قيمته 5 جنيهات، يحصل من خلالها طالب المدينة الجامعية على وجبتي الغداء والعشاء، فيما يحصل الطالب من خارج المدنة على وجبة الغداء فقط مقابل قيمة البون.

 

 

وأشار إلى أن وجبة الغداء تشمل" أرز، وخضروات، ولحوم أو فراخ" على مدار 6 أيام، بالإضافة إلى "البيض والخبز" في اليوم السابع، وتشمل وجبة العشاء "زبادي، وبيض، ومربى أو حلاوة طحينية".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان